الأربعاء، 13 مارس، 2013

من هم (الفلول )؟ومن فيديو قديم :شنوده يؤكد تواطؤ أمن الدولة مع الكنيسة في اختطاف المسلمات الجدد ومنعهنّ من إشهار إسلامهنّ ومالذى يحدث للمحتجزين داخل الأديرة:من سلسلة من وراء الحرائق فى مصر ؟:-7 :342

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 31 مايو 2012 الساعة: 02:06 ص

بسم الله الرحمن الرحيم
http://www.egyptladies.net/vb/t27930.html
http://www.youtube.com/watch?v=mZx1bEThR08&feature=related
http://www.masress.com/alwakei/9421
http://www.youtube.com/watch?NR=1&v=MWbmLlGgBmY&feature=endscreen
http://www.youtube.com/watch?v=UvQX6vLAmWg&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=oaMCog8cfzI
http://www.youtube.com/watch?v=4D_WSjHPBJI
 http://www.youtube.com/watch?v=78gxHMF_y4E&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=xsTpipTq0lw&feature=related
 http://www.youtube.com/watch?v=qftEaAAi0lo&feature=related
 http://www.youtube.com/watch?v=kLqefXnl6_8&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=p7g2FqVkfyo&feature=relmfu
http://www.youtube.com/watch?v=eak7vqvBX6E&feature=related
http://www.youtube.com/watch?v=0-QAcOtIXjw&feature=related
http://www.google.com.eg/search?q=%D9%87%D9%8A%D8%A6%D8%A9+%D8%AD%D9%82%D9%88%D9%82+%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%84%D9%85%D9%8A%D9%86+%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D8%AF&ie=utf-8&oe=utf-8&aq=t&rls=org.mozilla:en-US:official&client=firefox-a
http://www.youtube.com/watch?v=_7iRjQCyYPI
http://www.lahona.com/show_news.aspx?nid=352919&pg=2
http://www.youtube.com/watch?v=ZIVn6ss3dyg
http://deedat.wordpress.com/2009/03/07/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A-%D9%8A%D8%B3%D9%84%D9%85-%D9%82%D8%A8%D8%B7%D9%8A%D8%A9-%D8%A3%D8%B3%D9%84%D9%85%D8%AA-%D9%84%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%83%D9%85-%D8%AA/
http://www.vipmiss.com/vb/showthread.php?t=83047
http://www.paldf.net/forum/showthread.php?t=665747
 http://www.muslm.net/vb/showthread.php?400876-%D8%A7%D9%84%D9%80%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%80%D8%A8%D9%80%D9%80%D8%A9-%D9%87%D9%80%D9%80%D8%AF%D9%89-%D8%AD%D9%80%D9%80%D8%B4%D9%80%D9%80%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D8%AA-%D8%B3%D8%AC%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D8%AA%D8%B9%D8%B0%D9%8A%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%86%D9%8A%D8%B3%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A8%D8%B7%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9
 http://www.google.com.eg/search?q=%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B9%D8%B0%D9%8A%D8%A8+%D9%81%D9%89+%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%86%D8%A7%D8%A6%D8%B3+&ie=utf-8&oe=utf-8&aq=t&rls=org.mozilla:en-US:official&client=firefox-a
http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=691527&SecID=97
 http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=688490
http://www.soutalomma.com/articles/%D8%B3%D8%A7%D9%88%D9%8A%D8%B1%D8%B3-%D8%A8%D8%A7%D8%B9-%D9%85%D9%88%D8%B8%D9%81%D9%8A%D9%87-%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85-%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%A8%D8%A9-%D8%A3%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D9%82%D8%B6%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AC%D8%B3%D8%B3-%D9%88%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B1%D9%81-%D8%AA%D9%88%D8%AC%D9%8A%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%AC%D9%87%D8%A9-%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84
http://www.elfagr.org/index.php?option=com_content&view=article&id=187727:%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%84%D8%A7%D8%B9-%D8%AD%D8%B1%D9%8A%D9%82-%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%84-%D8%A8%D9%85%D8%B5%D9%86%D8%B9-%D9%84%D9%84%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%88%D9%86-%D8%A8%D9%85%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9-15-%D8%B4%D8%AE%D8%B5&catid=8:%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%AF%D8%AB-%D9%88%D9%82%D8%B6%D8%A7%D9%8A%D8%A7&Itemid=32
http://www.masress.com/october/114728
http://www.elwatannews.com/banner/index_files
http://today.almasryalyoum.com/article2.aspx?ArticleID=339646&IssueID=2509
http://www.ebnmaryam.com/vb/t183558.html
http://www.akhbarak.net/news/2012/05/31/933306/articles/8227878/%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AB%D9%88%D8%B1_%D8%B9%D9%84%D9%89_13_%D8%AC%D8%AB%D8%A9_%D9%85%D9%83%D8%A8%D9%84%D8%A9_%D9%81%D9%8A_%D8%AF%D9%8A%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%88%D8%B1_%D8%B4%D8%B1%D9%82_%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7?ref=www.elfagr.org
http://today.almasryalyoum.com/article2.aspx?ArticleID=339685
http://www.almesryoon.com/permalink/9009.html
http://group73historians.com/%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%A8%D9%83%D8%AA-%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%AF%D8%A7-%D9%85%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%B1-%D8%AD%D8%B2%D9%86%D8%A7%D9%8B-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%85%D8%B5%D9%8A%D8%B1-%D8%A7
http://group73historians.com/%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%A8%D9%83%D8%AA-%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%AF%D8%A7-%D9%85%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%B1-%D8%AD%D8%B2%D9%86%D8%A7%D9%8B-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%85%D8%B5%D9%8A%D8%B1-%D8%A7
http://alnazer.rigala.net/t114-topic


كثير من الشباب يسمع عن جمعية رسالة الخيرية ( المصرية) وانها تقوم بفعل الخير كذا وتفعل كذا وكذا من أجل الخير ولكن ماسأتحدث عنه فى هذا الموضوع هو مايؤخذ على تلك الجمعية الخيرية من سلبيات قد لايهتم بها الكثير وسأعدد معكم أهم هذه السلبيات التى تؤخذ على تلك الجمعية بالأدلة :1-جمعية رسالة الخيرية مع انها تقوم بفعل الخير لكنها لاتلتزم بأخلاقيات الاسلام الاصيلة والأساسية فمثلا عندما قامت بحملة ( كساء نصف مليون محتاج فى رمضان 2009م اتخذت المطرب حكيم سفيرا لحملتها )( ( اشتركت جمعية رسالة الخيرية المصرية مع شركة عالمية معروفة بمساندتها للصهيوينة وهى شركة ( تايد) للمنظفات الذى تنتج منتج تايد للغسيل ( )ومن خلال ما رأيتم يتضح التالى مساعدة جمعية رسالة الخيرية المصرية هذه الشركة لتظهر بمظهر فاعل الخير هو تلميع لشركة ودعاية مجانية لشراء ذلك المنتج الذى يساند الصهيونية وبنفس الطريقة سيغتر البسطاء وسيقومون بشراء تايد الذى يساهم فى فعل الخير مما يسبب ملايين الجنيهات لهذا المنتج الذى مستمر لدعمه للصهيونيه
3- الكثير منا لايعرف شئ عن جمعيات الروتارى والدور الخفى الذى تقوم به فى هدم المجتمعات الاسلامية وتتستر جمعيات الروتارى تحت ستار الخير ومع ذلك كانت فتوى لقد أصدر المؤتمر الإسلامي العالمي للمنظمات الإسلامية الذي انعقد بمكة المكرمة عام 1394هـ - 1974م قراره الحادي عشر والخاص بالماسونية وأندية (الروتاري) وأندية الليونز بأن- على كل مسلم أن يخرج منها فورًا وعلى الدول الإسلامية أن تمنع نشاطها داخل بلادها ، وأن تغلق محافلها واوكارها .
- عدم توظيف أي شخص ينتسب إليها ومقاطعته كلية .

- يحرم انتخاب أي مسلم ينتسب إليها لأي عمل إسلامي .
- فضحها بكتيبات ونشرات تباع بسعر التكلفة /.ولقد أغنانا الله عن الكتيبات بالانترنت ولقد تعاملت جمعية رسالة الخيرية المصرية مع تلك الجمعيه طبقا لموقعهم يمكنك متابعة ذلك على ( http://forum.resala.org/showthread.php?t=16956 )
اذن كيف تتعامل جمعية خيرية مثل رسالة تتعاون مع الروتارى الا تلاحظون ان هناك الكثير من الاخطأ الشرعية التى تقع فيها رسالة ولمعرفة المزيد عن جمعيات الروتارى ودوره فى هدم الاسلام يمكنك متابعة ذلك على ( http://vb.arabsgate.com/showthread.php?t=491792 )
4- تسمح جمعية رسالة الخيرية السماح لغير المسلمين بالاشتراك معها من شباب وفتيات النصارى مما يوحد تفكير الشباب على فعل الخير بعيدا عن الناحية العقائدية وهو ماتهدف اليه جمعيات الروتارى التى تتبع الماسونية ( )
5- كثيرة هى الحفلات الخاصة بجمعية رسالة الخيرية المصرية ولا أعرف جمعية خيرية تحتفل بعيد ميلادها السنوى غير تلك الجمعية التى الاقتصاد فى المال يجب ان يكون احد أولوياتها ( ) وأيضا عيد ميلاد آخر ( ) وهكذا دواليك سنويا
6- الاختلاط الغير مبرر بين الشباب والفتيات لأعضاء جمعية رسالة الخيرية المصرية هى أحد ابرز السمات فى تلك الجمعية ولاأدرى لماذا يقومون بعمل جمعية رسالة الخيرية خاصة بالفتيات وجمعية أخرى خاصة بالشباب ( حيث يدعون ان عددهم وصل الى مليون )( )
7- أحببت ان افرد النقطة السابعة لرؤية هذا المقطع لأهميته فى توضيح خطورة الاختلاط ( )
خاتمة :أخوانى ما أريد الا النصيحة لأن الدين النصيحة ولأننى رأيت المخالفات تلو الأخرى والشباب غافلين تحت مسمى الخير الذى تدعيه هذه الجمعية وأنا لاأهاجم شباب تلك الجمعية بل أهاجم القائمين عليها ومؤسسيها الذين لانعرفهم حيث ان من الصعب ان تكتب الجرائد الرسمية عن جمعية بالخير الا ان يكون ورائها من ورائها وان تكتب مجلات علمانية مثل مجلة روزاليوسف المعروفة بعدوانيتها لكل ماهو اسلامى وتمدح فى تلك الجمعية الخيرية الا ان هناك فى الامر شيئا وايضا أن تسمح الجامعه الامريكية بإقامة حفلات لجمعيات خيرية ليس بالشئ البسيط وكذلك حفلات جمعية رسالة فى ساقية الصاوى المعروف بانها دار فنون مختلفة تبدأ من منتديات أدبية وتنتهى لحفلات فنانات شبه عاريات مثل أنوشكا وغيرها وهكذا نرى كل تلك المآخذ التى يجب ان ننتبه لها ونكون حريصين على أموالنا فلا نعطيها الا لجمعيات خيرية موثوق فيها ومشهود لها بالتقوى والاخلاص وان نكون حريصين على بناتنا فلا نرسلهم لجمعيات مختلطة كما رأينا والله سبحانه وتعالى من وراء القصد والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أما عن دار الأورمان فهى كالتالي :
يقدم نادى روتارى القاهرة بالتعاون مع جمعية دار الأورمان الخيرية، مجموعة من الخدمات لقرية “قصر الباسل” بمحافظة الفيوم، وبدأ النادى فى جمع التبرعات والأموال من الهيئات والبنوك للمساهمة فى تنمية القرية.
قررت شركة "جود نيوز فور ميوزيك" الاحتفال مع نجومها جنات وحاتم فهمي وإيساف بالطفل اليتيم بشكل مختلف، حيث دعت 30 طفل من دار الأورمان للأيتام الأسوياء والمعوقين لحضور عرض السيرك المصري الأوروبي مع نجوم الشركة.

وكانت إدارة الشركة قد قامت بالاتفاق تم مع دار الأورمان على ذهاب الأطفال إلى السيرك بمقره بجانب نادي الشمس الرياضي يوم الأربعاء الأول من أبريل وبحضور كل من جنات وحاتم وإيساف ".
وبالفعل ذهب الأطفال لعرض السيرك القومي بقيادة المدربة العالمية فاتن الحلو التي لم تتردد في قبول استضافة نجوم الشركة والأطفال المدعويين وأصرت على أن تتحمل هى كل تكاليف استضافتهم
من المعروف ان شركة جود نيوز يشارك فيها نجيب ساويرس
أعلنت الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" وصاحبها نجيب ساويرس ( الكاره للمسلمين )عن نتائج حملتها التضامنية
التى أطلقتها فى شهر رمضان الماضى لمساعدة محدودى الدخل والفئات الغير قادرة، والنساء المعيلات، مثل أطفال الشوارع والشباب الذين يبدأون حياتهم العملية بمشروعات صغيرة، وغيرهم من الفئات محدودة الدخل، وذلك بالتعاون مع 4 جمعيات ومؤسسات أهلية معروفة.
قامت الشركة باقتطاع مبلغ من مدخرات الشركة الناتجة عن تعاملات العملاء الذين يقوموا بشحن رصيد الكروت أو سداد الفواتير أو غيرها من التعاملات مع موبينيل طوال شهر رمضان.
وقال حسان قبانى أحد أعضاءجمعية الأورمان و العضو المنتدب لموبينيل خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته الشركة مساء أمس، إن حصيلة الحملة التضامنية قد بلغت 24 مليون جنيه، وستقوم الشركة بتسليمها للمؤسسات الاجتماعية الأربع، وهى 9 ملايين جنيه لجمعية دار الأورمان، و7 ملايين جنيه لمؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، و5 ملايين جنيه للجمعية المصرية لرجال الأعمال، وأخيرا 3 ملايين جنيه لجمعية أنا المصرى
وأيضا : دار الأورمان تتعاون مع الروتاري الأن لعمل وقفة مع 5000 طفل يتيم عند الأهرامات وذلك تحت رعاية الروتاري والأمم المتحدة لاعتراف بيوم اليتيم عالميا وبهذه الطريقة ستدخل دار الأورمان موسوعه جينيس لكونها أول جمعية قامت بذلك وعلى الرغم من المساجد الكثيرة التى جعلها الله سبحانه سببا لمساعدة اليتامى بعيدا عن الشعارات الزائفة التى تحاول دار الأورمان فعلها فماذا يعني أن يعترف العالم بيوم اليتيم عالميا ونحن فى الاسلام من عقيدتنا وأساس ديننا طرق خير كثيرة للتعامل مع اليتيم وبالتالي فان الهدف الأساسي التمنظره أمام العالم لتظهر بالثوب الشريف ( الأورمان + الروتاري ) ويمشي على خطاها جمعية رسالة الخيرية والدليل ان دار الأورمان تبدأ بفعل شئ معين تقوم بعده رسالة بعمل نفس الطريقة مثل حملة كساء نصف مليون محتاج بالاشتراك مع شركة تايد والتى كانت فى رمضان 2009 كان سفير الحملة لجمعية رسالة هو المطرب حكيم قبلها بعامين عام 2007 م قامت دار الأورمان بنفس الحملة مع تايد أيضا وكان سفير الحملة تامر حسني ولنتذكر أن من المنتجات التى كنا نقاطعها فى الحرب على غزة منتج تايد الذي يدعم الصهيونية وبالتالي العلاقة واضحة بين هذا المثلث المرعب ( الروتاري + دار الأورمان + جمعية رسالة )
[IMG]file:///I:/جديد%203/دار%20الأورمان%20تتعاون%20مع%20الروتاري%20-%20منتدى%20فتكات5%20%20منتدى%20نسائي%20للمرأة%20فق ط_files/ab.jpg[/IMG]
آخر سطرين بدقة يوم ليس له طابع ديني أوسياسي
وكذلك ماتقوله جمعية رسالة انها جمعية ليست ذات طابع ديني وسؤالي الأن اذا كان كلا الجمعيتين لايتدخل الدين فى خيرهم على أي أساس الناس تتبرع يعني الناس بتتبرع ليه بس من أجل الخير/ طيب ما (الملحد) الذي ليس له دين لما قلبه بيرق ممكن يعمل خير من غير النظر لوجود اله بالنسبة له ومع ذلك نجد تلك الجمعيات عندما تفتح باب التبرعات تلعب بشعور ديني للمتبرعين فتأتي بأحاديث وآيات قرآنيه ثم ترجع لتقول ليس لها طابع ديني وهو نفس اتجاه الروتاري فعل الخير بعيدا عن الأديان

منها مصر وسوريا والأردن ..
الكشف عن وجود سجون سرية أمريكية في 66 دولة حول العالم 









عواصم - وكالات: كشفت صحيفة "فرانكفورتر روندشاو" الألمانية في تقرير لها نشر الاثنين عن انتشار السجون السرية الأمريكية في 66 دولة على الأقل حول العالم.



وذكرت الصحيفة أن دراسة دولية أعدها أربعة محققين دوليين تناولت استخدام هذه السجون التي أقامتها وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي ايه" في احتجاز أشخاص تحت دعاوى كاذبة، ومعارضين لدول موالية لواشنطن، والتحقيق معهم باستخدام وسائل تعذيب مروعة.



وحسبما ذكرت جريدة "الراية" القطرية، أوضحت الصحيفة أن المحققين قدموا بعد تحريات مكثفة أدلة دامغة وموثقة على وجود السجون السرية التابعة للاستخبارات الأمريكية في مصر والأردن وسوريا والمغرب وباكستان وجيبوتي وإثيوبيا وتايلند ورومانيا وبولندا.



وأكدت الصحيفة أن سجونا سرية أخرى أقيمت في مصر وليبيا والسودان والجزائر وإيران والهند والصين وروسيا وزيمبابوي.



وأشارت إلى أنّه كان من المقرر مناقشة هذه الدراسة داخل مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف خلال الأيام الحالية، لكن المفوضية أجلّت المناقشة إلى يونيو القادم رضوخًا لمعارضة عنيفة أبدتها الدول المتهمة بوجود السجون السرية فوق أراضيها.



واعتبرت الدراسة أن الـ "سي اي ايه" أسهمت عبر سجونها السرية في تأسيس شبكة عالمية لتعذيب الأعداء المفترضين للولايات المتحدة وللأنظمة الحليفة لها.



وخلص معدو الدراسة إلى اتهام الأجهزة الأمنية في الدول التي أقيمت فيها السجون السرية بمناهضة مبادئ حقوق الإنسان والقانون الدولي، ووصفوا هذه الأجهزة بأنها باتت تمثل مشكلة عالمية جدية.



وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الأمريكية كشفت في وقت سابق عن قيام مجموعة البلدان الأفريقية ومنظمة المؤتمر الإسلامي بإرسال خطاب لرئيس المجلس الدولي لحقوق الإنسان تطالبه فيه بعدم مناقشة تقرير حول "الممارسات العالمية فيما يتعلق بالاعتقال والاحتجاز في أماكن سرية في سياق مكافحة الإرهاب" أو إقراره كوثيقة صادرة عن المجلس.



وحسبما ذكرت صحيفة "الدستور" المصرية المستقلة، يرصد التقرير في أحد فصوله السجون السرية في مصر وكيف تعاونت مصر مع الاستخبارات الأمريكية في اعتقال وتعذيب واستجواب بعض الأشخاص الذين اعتقلتهم الولايات المتحدة في إطار سياسات مكافحة الإرهاب التي انتهجتها عقب أحداث الحادي عشر من سبتمبر.



وأكدت المنظمة أن ما جاء بالتقرير يثير العديد من المخاوف بشأن انتهاكات حقوق الإنسان التي تتم في سرية وخفية وتؤدي إلي عواقب شديدة علي الضحايا، الأمر الذي يجعل مناقشة التقرير علنا أمرا شديد الأهمية للحيلولة دون تكرار استخدام مثل هذه المراكز.



ويرى التقرير أن "الحرب ضد الإرهاب، التي أطلقها الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش”، بعد 11 سبتمبر، عملت على "خلق نظام سجون سرية تطور تدريجيا وبطريقة منسقة لاعتقال كل من يشتبه في ممارسته للإرهاب، وهذا ليس فقط من قبل السلطات الأمريكية، بل أيضا من سلطات دول أخرى في كل أنحاء العالم".



ويوصي التقرير بمحاكمة وإدانة كل من شجع أو وافق علي الاعتقالات السرية، كما يجب تعويض ضحايا الاحتجاز السري وإنصافهم قضائيا وفقا للمعايير الدولية التي تؤكد ضرورة جبر الضرر فوريا بحيث يتناسب مع ما تعرض له المعتقل أو المحتجز من انتهاكات لحقوقه.



وكانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية نقلت في عدد سابق لها عن مصادر أمريكية وأجنبية مطلعة، قولها ان المخابرات المركزية الأمريكية تدير شبكة من السجون السرية في ثماني دول منها تايلاند وأفغانستان وعدة دول "ديمقراطية" في أوروبا الشرقية طُلب عدم ذكر أسمائها لاعتبارات أمنية.



ويعتقد إن وكالة الاستخبارات الأمريكية أرسلت أكثر من 100 مشتبه به إلى هذه السجون السرية التي تقول مصادر "واشنطن بوست" انه تم إغلاق اثنين منها خلال العامين الماضيين.



وتشير معلومات الصحيفة إلى انه يوجد نحو 30 شخصا يشتبه في أنهم إرهابيون رئيسيون محتجزون في هذه السجون بينما يوجد أكثر من 70 معتقلا آخرين يعتبرون أقل أهمية تم تسليمهم إلى أجهزة مخابرات أجنبية بموجب عملية يطلق عليها اسم "التسليم".



يذكر أن معلومات كانت قد تسربت في وقت سابق بان المخابرات الأمريكية تنظم رحلات "تعذيب سياحية" إلى دول من العالم الثالث لسجناء يتم هناك التحقيق معهم كون مخابرات هذه الدول لديها خبرات طويلة في استخلاص الاعترافات تحت وطأة التعذيب.



وتتهم منظمات لحقوق الإنسان، مثل منظمة العفو الدولية، الولايات المتحدة، بإقامة شبكة سجون سرية عبر العالم. وأعربت منظمة الدفاع عن حقوق الإنسان "هيومان رايتس ووتش" عن قناعتها "عمليا" بوجود مثل هذه السجون على الأقل في رومانيا وبولندا. أما لجنة الصليب الأحمر، ومقرها جنيف، فتشعر "بالقلق لمصير عدد غير معلوم" من الذين احتجزوا في إطار ما يطلق عليه الحرب على الإرهاب والمحتجزين في أماكن اعتقال لم يكشف عنها.

وطالبت اللجنة الدولية بالسماح لها بالوصول للمشتبه بهم "كأولوية إنسانية مهمة" لها. وتدين منظمات لحقوق الإنسان منذ فترة وجود ما تسميهم "سجناء أشباح" تعتقلهم المخابرات الأمريكية في أماكن مجهولة.


أشهرت إسلامها في عين شمس…
أجهزة الأمن تلقي القبض على مسيحية وتسلمها للكنيسة



كتب: طارق قاسم :: بتاريخ: 2009-03-07



كريستين المصري: أنا مسلمة بكامل إرادتي ومش مخطوفة و خارجة من البيت بكامل قوايا العقلية ولا حد ورايا ولا حد جنبي ولا حد قدامى.
قالت مصادر مطلعة أن أجهزة الأمن ألقت القبض على فتاة مسيحية أشهرت إسلامها في حي عين شمس وتدعي كريستين المصري وسلمتها إلى الكنيسة التي احتجزتها بأحد الأديرة.
وأكدت المصادر أن  كريستين المصري التي تبلغ من العمر 18 عاما تركت منزل أسرتها بعد أن أعلنت إسلامها خوفاً من بطش أهلها وأقامت في بيت صديقة مسلمة إلا أن والدها أبلغ أجهزة الأمن، واتهم بعض المسلمين بخطفها وإجبارها على اعتناق  الإسلام.
وأشارت المصادر إلى أن أجهزة الأمن داهمت منزل صديقة كريستين التي كانت تقيم فيه منذ منتصف الشهر الماضي بحي عين شمس وألقت القبض عليها بناء على البلاغ الذي تقدم به والدها.
وكانت كريستين وجهت رسالة بالصوت والصورة بثها موقع اليوتيوب على شبكة الانترنت قبل أسبوعين قال فيها :” أنا مسلمة وبكامل إرادتي ومش مخطوفة وأنا اللي خارجة من البيت بكامل قوايا العقلية ولا حد ورايا ولا حد جنبي ولا حد قدامى“.
وناشدت كريستين التي ظهرت في الفيديو وهى ترتدي الحجاب والدها بالتوقف عن إيذاء بعض المسلمين في المنطقة مؤكدة انه لا يوجد احد يقف خلف إشهار إسلامها.
ووجهت كريستين لوالدها:” أنا مشيت في طريقي والله العظيم ومش هرجع لأي سبب وبجد مش هتعرف ترجعنى وبلاش المشاكل اللي انت بتعملها لأنه ما لوش أي داعي “.
وأكدت كريستين أنها أعلنت إسلامها منذ فترة طويلة في السر ثم اضطرت أن تترك منزل والدها بعد انكشاف أمرها خوفا على حياتها من الموت.
واتهمت كريستين والدها بإخفاء خطاب كتبته بخط يدها له قبل أن تترك المنزل وأكدت فيه أنها أسلمت بإرادتها الكاملة.
وقالت كريستين:” وياريت يا بابا الجواب اللي أنا كاتباه يطلع عشان تكون كل الأدلة طالعة مش تطلع اللي على مزاجك واللى مش على مزاجك ما تطلعوش
وأضافت:”أنا مسلمة غصب عن عين أي حد وده علاقة بيني وبين ربنا ومحدش ليه حق إنه يدخل فيها“.
شاهد كلمة الأخت المسلمة الجديدة فك الله أسرها على هذا الرابط

ضبط ٥٠ صاروخاً و٩٦ ألف طلقة ورشاش جرينوف و١٠ طلقات مضادة للطائرات

    يسرى البدرى، والمحافظات ــ على الشوكى ومحمد فرغلى ومحمود عمر    ٢٢/ ٥/ ٢٠١٢
واصلت الأجهزة الأمنية حملاتها، وضبطت القوات المسلحة مع الشرطة ٥٠ صاروخاً و٣ أسلحة آلية و٩٦ ألف طلقة ذخيرة فى مطروح و١٠ طلقات مضادة للطائرات فى سيناء، ورشاش جرينوف فى الفيوم،


ونفذت ٨٣٨٩ حكما وأعادت ١٨ سيارة مسروقة، وضبطت أحد أعوان عصابة ياسر الحمبولى، كما ضبطت ٣٥ تمثالاً أثرياً، جنوب منطقة حور محب الأثرية بسقارة، تبين أنها مسروقة وقت الثورة، وضبطت عصابة لاستغلال أطفال الشوارع، تم تحرير محاضر وأحالها اللواء أحمد جمال الدين، مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، إلى النيابة التى تولت التحقيق.
شن قطاع الأمن العام، أمس، حملات بالتنسيق مع مديريات الأمن وقطاع الأمن المركزى والقوات المسلحة فى المحافظات، أسفرت عن تنفيذ ٨٣٨٩ حكما قضائيا، وأعادت ١٨ سيارة مسروقة.
وفى سيناء، ضبطت الحملات ٤ قضايا مخدرات و١٠ طلقات مضادة للطائرات من مخلفات الحروب بمنطقة صحراوية غير آهلة بالسكان بدائرة قسم شرطة الحسنة، كما نفذت ٣١ حكما و٨٢ مخالفة مرورية، كما ضبطت أجهزة الأمن بالفيوم رشاش جرينوف عقب مطاردة مع شخصين. وفى الأقصر تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط «رمضان. ا» عامل، أحد أعوان عصابة ياسر الحمبولى، والمحكوم عليه بالمؤبد، وسبق اتهامه فى ٢٢ قضية.
وفى مطروح، تمكنت القوات المسلحة من إحباط تهريب ٥٠ صاروخاً و٣ قطع رشاش ألى و٩٦ ألف طلقة ذخيرة بحوزة مهربين قادمين من ليبيا عبر بحر الرمال الأعظم بسيوة، وتولت النيابة التحقيق معهم.
وصرح اللواء مدحت النحاس، قائد المنطقة الغربية العسكرية، بأنه تم ضبط ٥٠ صاروخ أرض أرض و٣ قطع رشاش آلى خفيف وحوالى ٩٦٤٠٠ طلقة ذخيرة مختلفة الأنواع وعثر بداخل السيارة أيضا على ١٢ صندوقاً بداخلها كميات من الحشيش بلغت حوالى ١٢٠ كيلوجراماً، وتم تحويل المضبوطات إلى نيابة مطروح العسكرية، وأمر أشرف الشيخ، مدير النيابة العسكرية، بحصر كميات الأسلحة والذخيرة المضبوطة ومضاهاتها بالأسلحة والذخيرة الموجودة بمخازن القوات المسلحة والتحفظ على كميات الحشيش المضبوطة.
 بعد تورط كنائس وأديرة في قضية تجارة الأطفال وتسليم فتاة بعد إسلامها لأحد الأديرة
وحسبنا الله ونعم الوكيل
فالكاتدرائيات والكنائس أصبحت معتقلات وفيها أماكن سرية جدا
فكثير من الرهبان والقساوسة الذين أسلموا أفصحوا عن أنه يوجد أماكن سرية وتطرق تعذيب قذرة تفوق الخيال.. وهذه الأديرة والكاتدرائيات تمثل دولة داخل دولة
وإن شاء الله سيأتى اليوم على الطاغية شنوده وأتباعه وكشف ستره وسترهم .. وسوف يحاسبون على كل ما فعلوه من إشعال فتن بين النصارى والمسلمين وسرقة ونهب الأموال والإعتقالات والقتل والتعذيب
وأخيرا
"إن بطش ربك لشديد"


الرقابة على الأديرة أصبحت ضرورة

لماذا تخشى الكنيسة من تفتيش الأديرة والكنائس؟
بعد
تفجر قضية بيع الأطفال المصريين وتسفيرهم لأمريكا بمساعدة قساوسة وراهبات
وتورط كنائس وأديرة في هذه الجريمة البشعة بالإضافة إلى قضية وفاء
وفاء قسطنطين
التي تسربت أنباء عن مقتلها داخل أحد الأديرة بدون قدرة الكنيسة على إثبات العكس وأخيراً قضية تسليم
عبير ناجح إبراهيم
لأحد الأديرة لرغبتها في إعتناق الإسلام، أصبحت الأديرة محل إتهام وتساؤل عن تحولها إلى غرض آخر غير الغرض الذي تدّعيه الكنيسة وهو الرهبنة التي أصبحت – هي والكهنوت – “سبوبة” على حد تعبير الأنبا مرقس التحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية.
ومما يزيد من الشكوك حول الأديرة هو حرص الكنيسة على
ضم آلاف الأفدنة لها
مع إحاطتها بأسوار شاهقة مما يجعلها مثل الثكنات العسكرية التي تخفي ما يحدث داخلها. وكذلك الحديث عن وجود أسلحة داخلها خاصة بعد مقتل مسلم على أيدي الرهبان أثناء أحداث
دير أبو فانا، وكأنهم قد تحولوا إلى ميليشيات قبطية مسلحة!!!
بالنسبة لقضية الإتجار بالأطفال فإننا نجد أن تحقيقات النيابة أثبتت تورط قساوسة وراهبات ودور أيتام ومستشفيات قبطية وأطباء أقباط في عصابة دولية للإتجار في الأطفال المصريين وبيعهم لأمريكيين عن طريق التزوير في الأوراق الرسمية.
والأغرب من ذلك أننا نجد أن إثنين من مستشاري البابا شنودة هما من يتوليان الدفاع عن المتهمين وهما رمسيس النجار ونجيب جبرائيل! بل ونجد أن نجيب جبرائيل يدافع عنهم بدفاع غريب وهو أنهم لا يعلمون أن القانون المصري يمنع التبني مع علمه بالقاعدة القانونية المعروفة “الجهل بالقانون لا يعفي من المسئولية” وبالتالي لا يوجد مبرر لهذه الجريمة حتى لو كان بعض من تورط فيها من جنسيات اخرى. ويضيف جبرائيل “أن ما حدث مخالفة للقوانين والمعاهدات الدولية التى وقعتها مصر حيث لا يوجد ما يحظر التبنى فى تلك القوانين” وهذا كلام لا معنى له حيث أنه يفترض أن القانون الدولي مقدم على القانون المصري وكأن مصر دولة ناقصة السيادة. وتناسى جبرائيل أيضاً أن مصر دولة ذات اغلبية مسلمة وأن المادة الثانية من الدستور تنص على أن الشريعة الإسلامية – التي تحرّم التبني – مصدر رئيسي للتشريع ولذلك يجب على جميع المواطنين إحترام ذلك حتى وإن كان لا يرضي أقلية منهم.
على الجانب الآخر نجد أن جمعيات حقوق الإنسان – التي تدّعي المطالبة بدولة القانون – صامتة عن تلك القضية؛ بل على العكس من ذلك نجد أن نجيب جبرائيل – محامي المتهمين – هو رئيس منظمة الاتحاد المصرى لحقوق الإنسان. وكذلك نجد أن ممدوح نخلة – رئيس مركز الكلمة لحقوق الانسان – يدافع عن هذه الجريمة بإعتبار هؤلاء الأطفال ثمار زواج عرفي بين مسلمين ومسيحيات، وهذا كلام لا دليل عليه بل هو محاولة لإتهام المسلمين بأنهم سبب المشكلة كعادة المنظمات القبطية. ثم يناقض نخلة نفسه بإدعاء أن هؤلاء الأطفال ليسوا مسلمين ولكنهم مسيحيين، فكيف يا أستاذ نخلة يكون آبائهم مسلمين وهم مسيحيون؟!!! ثم ينهي نخلة دفاعه عن تلك الجريمة البشعة بزعمه أن تبني الأسر الأمريكية لهؤلاء الأطفال وضمان حياة كريمة لهم أفضل من بقائهم في مصر!!! وهذا الكلام تعجز الكلمات عن وصفه لأنه مهما كانت المشاكل في مصر فإنه لا يوجد مبرر واحد لبيع أطفالنا – سواء مسلمين أو نصارى – ومهما كانت الأسباب ويجب البحث عن جذور المشاكل وليس التخلص من نتائجها. وليتبنى الأمريكي الذي يريد التنني أطفالاً من داخل أمريكا المليئة بأولاد السفاح الذين تتنازل عنهم أمهاتهم ولا يحرّم ذلك القانون وتتواجد آلاف المنظمات التي تساعد على ذلك بدون دفع أموال أو تزوير كما فعل هؤلاء المجرمون في مصر.
الجريمة الثانية التي تحدث في الأديرة هي إحتجاز من يعتنق الإسلام ثم يقع تحت يد الكنيسة بطريقة أو بأخرى داخل معتقلات يطلق عليها “بيوت الحالات
”. ولعل أشهر محتجزة هي وفاء قسطنطين التي صاحب إعتناقها للإسلام مظاهرات قبطية في جميع أرجاء مصر أدى لتسليمها للكنيسة التي حبستها داخل أحد الأديرة. وبعد مرور سنوات عديدة تسربت أنباء عن مقتلها ولم تستطع الكنيسة إظهارها لإثبات العكس. ومؤخراً تم تسليم فتاة أخرى من ملوي لأحد الأديرة تدعى عبير ناجح إبراهيم بعد تظاهر الأقباط هناك!!! ولو كانت الفتاة مُجبرة على إعتناق الإسلام – كما يدّعي النصارى دائماً – لكان الوضع الطبيعي هو عودتها لأسرتها مباشرةً، ولكن تسليمها لأحد الأديرة يؤكد أن الفتاة ترغب في إعتناق الإسلام بكامل إرادتها ولذلك إستوجب الأمر تسليمها لأحد الأديرة من أجل الضغط عليها وإجبارها – بطريقة أو بأخرى – على الإستمرار على نصرانيتها بالإكراه!!!
وكالعادة، صمت تام من جانب مؤسسات حقوق الإنسان التي تصرخ ليل نهار لصالح أي شيء يخالف الإسلام تحت راية “حرية العقيدة”. ولكن عندما يتعلق الأمر بالكنيسة أو بحرية إعتقاد نصراني في إختيار دين آخر، فإن الصمت هو التعليق والتجاهل هو الحل. ولنا أن نتخيل رد فعل هؤلاء إذا طلب الأزهر مثلاً أن يتسلم أحد المتنصرين “القلائل” التي تصنع الكنيسة ضجة إعلامية عندما تغري الكنيسة فرداً يأساليب التنصير المعروفة بأن يتنصر. أما أن تكون هناك معتقلات في الأديرة وأخبار عن مقتل إحدى هؤلاء المعتقلات، فهؤلاء في نظرهم ليسوا بشراً ولا يستحقون حقوق إنسان!!! هذه هي منظمات “حقوق الإنسان” أو بالأحرى “حقوق الكنيسة”.
هذه مجرد أمثلة قليلة على حقيقة تحول الأديرة فعلياً إلى دولة داخل دولة للدرجة التي جعلت البابا شنودة يغلق التحقيق في مصرع راهبة بدون أي تدخل من الشرطة أو النيابة بالرغم من شكوى أهلها بأن الوفاة جنائية!!! ألهذا الحد وصلت سلطة الكنيسة بحيث يتم إلغاء القانون وتطبق قانونها الخاص؟!!
المطلوب هو أن تكون هناك شفافية لما يحدث في الأديرة وألا تكون مناطق محرمة على السلطات بحجة الحفاظ على خلوة الرهبان بعكس المساجد. فيمكن أن يتم كل هذا في إطار قانوني وبطريقة هادئة لا تؤثر على الرهبان كما أمرنا الإسلام وذلك حتى يتأكد الجميع أن الأديرة لا زالت تحتفظ بالغرض التي أُنشئت من أجله وعدم وجود أي محتجزين بالقوة داخلها أو ما يهدد الوطن وبأنها ليست مرتعاً للمجرمين والإرهابيين والخارجين على القانون والمطلوبين للعدالة. أعتقد أن هذا مطلب عادل وليس هناك ما يبرر رفضه من الكنيسة إلا الخوف من إنكشاف شيء ما

قال رئيس فريق المراقبين الدوليين في سوريا روبرت مود إنه تم العثور 13 جثة في دير الزور شرق سوريا… وعبر مود في بيان له عن استيائه الشديد من هذا العمل المروع وغير المبرر.
وأشار البيان الى أن الجثث تم اكتشافها في منطقة تبعد 50 كيلومترا شرق مدينة الزور، وكانت جميعها مكبلة خلف ظهورها، ويبدو على بعضها آثار إصابتها بعيار ناري من مسافة قصيرة.
يذكر أن وفدا من المراقبين الدوليين زاربالامس منطقة الحجر الأسود بريف دمشق والتقى الأهالي، وزار وفد آخر بلدة رنكوس بريف دمشق والتقى الأهالي… كما زار وفد آخر فرع منظمة الهلال الأحمر بمحافظة حمص ومدينتي الرستن والحولة في ريف المحافظة.
فيما زار وفد من المراقبين المستشفى العسكري بحلب ومدينتي حيان والسفيرة بريف المحافظة.
تحقيقات مع 24 مسئولاً بوزارة البترول لتهريبهم كميات كبيرة من البنزين
كشفت مصادر قضائية لـ "المصريون" عن إجراء تحقيقات موسعة مع 24 مسئولاً بوزارة البترول لتسببهم فى أزمة السولار والبنزين التى تمر بها البلاد منذ شهور، بعد أن كشفت تحقيقات النيابة العامة عن ضلوعهم فى عمليات تهريب ضخمة اللترات إلى دول سوريا وتركيا والمغرب، بالإضافة إلى عمليات فى السوق السوداء داخل مصر.
وذكرت المصادر، أن من بين المتهمين موظفين بالهيئة العامة للبترول ممن قاموا بتسهيل حصول شركة إمارات مصر على كمية تفوق سعتها التخزينية وتلاعب الشركة فى الكميات المنصرفة والاتجار بها فى السوق السوداء بواسطة وكلاء ومتعهدى التوزيع دون أى ضوابط أو سجلات.
وأشار إلى أنه تم ضبط صاحب شركتى مينا هوم والمتحدة للتجارة الدولية بكميات تقدر بأكثر من مليون لتر بنزين وسولار وضبط متعهد نقل فرع وسط الدلتا الكائن ببركة السبع وبحوزته آلاف اللترات من البنزين والسولار وتم ضبط متعهد نقل البحيرة، وفى منطقة ميناء دمياط البحرى تم ضبط صاحب شركة الإسكندرية الدولية  للاستيراد والتصدير بـ98ألف لتر بنزين بقصد تهريبها إلى سوريا والمغرب، وفى ميناء الإسكندرية البحرى.
كما تم ضبط صاحب مصنع دريم بالمنطقة الصناعية الثانية برج العرب يصنع التنر من البنزين المدعم وتعبئته بعلامات تجارية الجوكر ودريم والذهبى لتهريبها خارج البلاد وضبط مسؤلى المجموعة التركية المصرية بمدينة نصر بكمية قدرها 281ألف لتر سولار وبنزين، حاولوا تهريبها إلى تركيا وتم إلقاء القبض على الممثل القانونى لشركة تؤام الدولية الهولندية بحوزته كميات كبيرة داخل 6حاويات لتهريبها خارج البلاد.
وتم ضبط الممثل القانونى لشركة خليل للكيماويات بالعجمى وصاحب شركة تيفانو ـ قام بثلاث محاولات للتهريب خارج البلاد ـ كما تم ضبط صاحب إحدى شركات نقل المواد البترولية بمحافظة مرسى مطروح، بالاستيلاء على كميات كبيرة من السولار المُدعم بالتواطؤ مع موظفى الجمعية التعاونية للبترول بالإسكندرية للاتجار به فى السوق السوداء وباستهداف الجمعية التعاونية للبترول بدائرة قسم شرطة المنشية بالإسكندرية أسفر التفتيش عن قيام مالك المحطة بصرف كمية قدرها مليون لتر سولار بدون وجه حق، وبمواجهة أخصائى المبيعات بالجمعية التعاونية اعترف بصحة الواقعة وقرر أنه تم الصرف بناءً على توجيهات من مدير عام منطقة الإسكندرية السابق وتباشر النيابة التحقيق مع المتهمين18

تاريخ المخابرات العامة المصرية كاملا منذ نشأتها حتى اليوم

مُساهمة من طرف احمدعبدالعليم في الخميس أبريل 08, 2010 11:42 am
المخابرات العامة المصرية
هي هيئة المخابرات في مصر، أو جهاز الدفاع الوطني. شعارها يتكون من عين حورس الشهيرة في الأعلى، وأسفلها مباشرة نسر قوي ينقض على أفعى سامة لينتزعها من الأرض، وغالبًا يرمز الشعار لقوة الجهاز وصرامته في مواجهة الأخطار والشرور التي تواجه الأمن القومي للبلاد. أنشئ الجهاز بعد ثورة يوليو 1952 لكي ينهض بحال الاستخبارات المصرية، حيث أصدر الرئيس المصري السابق جمال عبد الناصر (1918 - 1970) قراراً رسمياً بإنشاء جهاز استخباري حمل اسم "المخابرات العامة" في عام 1954 وأسند إلى زكريا محي الدين مهمة إنشائه بحيث يكون جهاز مخابرات قوي لديه القدرة على حماية الأمن القومي المصري
. و رغم جهود كل من زكريا محي الدين وخلفه المباشر علي صبري ؛ إلا أن الانطلاقة الحقيقية للجهاز كانت مع تولي صلاح نصر رئاسته عام 1957 حيث قام بتأسيس فعلي لمخابرات قوية واعتمد على منهجه من جاء بعده، فقد قام بإنشاء مبنى منفصل للجهاز وإنشاء وحدات منفصلة للراديو والكمبيوتر والتزوير والخداع. قام الجهاز بأدوار بطولية عظيمة قبل وبعد نكسة 1967 ؛ وهذه العمليات هي التي ساهمت بدورها بشكل كبير في القيام بـ حرب أكتوبر سنة 1973م.
لتغطية نفقات عمل الجهاز الباهظة في ذلك الوقت؛ قام صلاح نصر بإنشاء "شركة النصر للاستيراد والتصدير" لتكون ستاراً لأعمال المخابرات المصرية، بالإضافة إلى الاستفادة منها في تمويل عملياته، وبمرور الوقت تضخمت الشركة واستقلت عن الجهاز وأصبحت ذات إدارة منفصلة. الجدير بالذكر أن المخابرات العامة المصرية تملك شركات أخرى داخل مصر أغلبها للسياحة والطيران والمقاولات.هذا ويعد جهاز المخابرات العامة المصري من أقوى الأجهزة قي العالم
كما تعود تبعية الجهاز لرئاسة الجمهورية بشكل مباشر
حتى وقت قريب كانت تعتبر شخصية رئيس المخابرات المصرية سرية وغير معروفة إلا لكبار قيادات الجيش ولرئيس الجمهورية بالطبع، الذي يقوم بتعيينه بقرار جمهوري، ولكن رئيسها الحالي اللواء عمر سليمان كسر هذا التقليد حيث أعلنت الصحافة اسمه عدة مرات قبل أن يصبح شخصية معروفة بعد مصاحبته للرئيس مبارك في جولاته إلى فلسطين والولايات المتحدة.
نقسم الهيكل التنظيمي للمخابرات العامة المصرية إلى عدة مجموعات، بحيث يرأس كل مجموعة أحد الوكلاء ممثلاً لرئيس الجهاز. كما يحتوى الجهاز على مبنى يحوي لمكتبة ضخمة وآخر للمعامل.
يقع المقر الرئيسى للجهاز بضاحية حدائق القبة بالقاهرة، وهو مركز محصن نتيجة لوجود قصر القبة قي الجهة الشرقية، ومستشفى وادى النيل (التابعة للجهاز) قي الجهة الغربية، وإسكان الضباط قي الجهتين الشمالية والجنوبية، فضلاً عن الحراسة المشددة عليه والكاميرات التلفزيونية المسلطة على المنطقة المحيطة ليلاً ونهاراً. يحيط بالمبنى سور يبلغ ارتفاعه خمسة أمتار.
رؤساء المخابرات العامة منذ إنشائها
زكريا محيي الدين 1954 - 1956
علي صبري 1956 - 1957
صلاح نصر 1957 - 1967
أمين هويدي 1967 - 1970
محمد حافظ إسماعيل 1970
أحمد كامل 1970 - 1971
أحمد إسماعيل علي 1971 - 1973
أحمد عبد السلام توفيق 1973 - 1975
كمال حسن علي 1975 - 1978
محمد سعيد الماحي 1978 - 1981
محمد فؤاد نصار 1981 - 1983
رفعت جبريل 1983 - 1986
أمين نمر 1986 - 1989
عمر نجم 1989 - 1991
نور الدين عفيفي 1991 - 1993
عمر سليمان 1993 - إلى الآن
و سنسرد تاريخ كل منهم على حدة
أسلوب العمل
ستخدم الجهاز مختلف وسائل التجسس الحديثة عبر قيام مجموعته الفنية بتطوير الأجهزة المستخدمة وإنتاج وسائل تجسس غير متعارف عليها. إضافة إلى ذلك، يتم استخدام عملاء مباشرين سواء كانوا دبلوماسيين أو غير دبلوماسيين وذلك بغية الحصول على المعلومات.
تناولت عدة أعمال تلفزيونية وسينمائية بعضاً من بطولات وعمليات الجهاز، منها على سبيل المثال لا الحصر: رأفت الهجان، دموع في عيون وقحة، العميل 1001، السقوط في بئر سبع، الصعود إلى الهاوية، حرب الجواسيس والثعلب.


زكريا محى الدين

زكريا عبد المجيد محيي الدين (1918-) أحد أبرز الضباط الأحرار على الساحة السياسية في مصر منذ قيام ثورة يوليو، ورئيس وزراء ونائب رئيس جمهورية مصر العربية، عرف بميوله يمين الوسط.

ولد زكريا محيي الدين في 7 مايو عام 1918 في كفر شكر في محافظة القليوبية بمصر. تلقى تعليمه الأولي في إحدى كتاتيب قريته، ثم انتقل بعدها لمدرسة العباسية الإبتدائية، ليكمل تعليمة الثانوية في مدرسة فؤاد الأول الثانوية. إلتحق بالمدرسة الحربية في 6 أكتوبر عام 1936، ليتخرج منها برتبة ملازم ثاني في 6 فبراير 1938. تم تعيينه في كتيبة بنادق المشاة في الإسكندرية. انتقل إلى منقباد في العام 1939 ليلتقي هناك بجمال عبد الناصر، ثم سافر إلى السودان في العام 1940 ليلتقي مرة أخرى بجمال عبدالناصر ويتعرف بعبد الحكيم عامر.
خرج محيي الدين من كلية أركان الحرب عام 1948، وسافر مباشرة إلى فلسطين، فأبلى بلاءً حسناً في المجدل وعراق وسويدان والفالوجا ودير سنيد وبيت جبريل، وقد تطوع أثناء حرب فلسطين ومعه صلاح سالم بتنفيذ مهمة الإتصال بالقوة المحاصرة في الفالوجا وتوصيل إمدادات الطعام والدواء لها. بعد انتهاء الحرب عاد للقاهرة ليعمل مدرساً في الكلية الحربية ومدرسة المشاة.
إنضم زكريا محيي الدين إلى تنظيم الضباط الأحرار قبل قيام الثورة بحوالي ثلاثة أشهر، وكان ضمن خلية جمال عبد الناصر. شارك في وضع خطة التحرك للقوات وكان المسؤول على عملية تحرك الوحدات العسكرية وقاد عملية محاصرة القصور الملكية في الإسكندرية وذلك أثناء تواجد الملك فاروق الأول بالإسكندرية.
ولى محيي الدين منصب مدير المخابرات الحربية بين عامي 1952و 1953، ثم عين وزيراً للداخلية عام 1953. أُسند إليه إنشاء جهاز المخابرات العامة المصرية من قبل الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في 1954. عين بعد ذلك وزيراً لداخلية الوحدة مع سوريا 1958. تم تعينه رئيس اللجنة العليا للسد العالي في 26 مارس 1960. قام الرئيس جمال عبد الناصر بتعيين زكريا محيي الدين نائباً لرئيس الجمهورية للمؤسسات ووزيراً للداخلية للمرة الثانية عام 1961. وفي عام 1965 أصدر جمال عبد الناصر قراراً بتعينه رئيسا للوزراء ونائبا لرئيس الجمهورية.
عندما تنحى عبد الناصر عن الحكم عقب هزيمة 1967 ليلة 9 يونيو أسند الحكم إلى زكريا محي الدين، ولكن الجماهير خرجت في مظاهرات تطالب ببقاء عبد الناصر في الحكم. قدم محيي الدين إستقالته، وأعلن اعتزاله الحياة السياسية عام 1968.
شهد زكريا محيي الدين، مؤتمر باندونج وجميع مؤتمرات القمة العربية والإفريقية ودول عدم الانحياز. ورأس وفد الجمهورية العربية المتحدة في مؤتمر رؤساء الحكومات العربية في يناير ومايو 1965. وفي أبريل 1965، رأس وفد الجمهورية العربية المتحدة في الإحتفال بذكرى مرور عشر سنوات على المؤتمر الأسيوي ـ الأفريقي الأول.
عرف عن زكريا محي الدين لدى الرأي العام المصري بالقبضة القوية والصارمة نظرا للمهام التي أوكلت إليه كوزير للداخلية ومديراً لجهاز المخابرات العامة، ولم يعرف عنه ما يشين سلوكه الشخصي أو السياسي وكان يتم الترويج له على انه يميل للسياسة الليبرالية، كما كان رئيساً لرابطة الصداقة المصرية-اليونانية.




علي صبري

لي صبري (1917 - 3 أغسطس 1991) كان سياسي مصري وأحد قيادات الصف الثاني في مجلس قيادة الثورة المصرية وأحد مؤسسي المخابرات العامة المصرية ومديرا لها منذ 1956 إلى غاية 13 مايو من سنة 1957.
ولي رئاسة الوزراء عام 1964 فكان أول رئيس وزراء في تاريخ مصر يحقق بنجاح تنفيذ الخطة الخماسية الوحيدة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية نجحت بنسبة 20 % كما قال سامي شرف.
عين نائبا لرئيس الجمهورية ورئيسا للاتحاد الاشتراكي العربي من 1965 حتى 1967، وأصبح عضوا في اللجنة التنفيذية العليا، ومساعدا لرئيس الجمهورية لشؤون الدفاع الجوي، ومسئول الاتصال بين القوات المسلحة المصرية والقيادة السوفيتية في كل ما يخص التسليح والتدريب والخبراء، وعضو مجلس الدفاع الوطني الذي تشكل في نوفمبر 1970 ويتعلق دوره ما يختص بقضيتي الحرب والسلام
توفي علي صبري في 3 أغسطس عام 1991 عن عمر 73 .



صلاح نصر
صلاح الدين بن محمد بن نصر بن سيد أحمد النجومي بن هلال الشويخ من قبيلة جذام (8 أكتوبر 1920 - 5 مارس 1982) كان رئيس المخابرات المصرية بين أعوام 1957-1967.
عتبر صلاح نصر أشهر رئيس للمخابرات المصرية وله دور بارز في رفع شأن المخابرات العامة المصرية فقد تم في عهده العديد من العمليات الناجحة، تمنت أسرته المتوسطة الحال أن يصبح طبيباً لكنه فضل أن يدخل المدرسة الحربية ليتخرج ضابطاً.
ولد صلاح نصر في 8 أكتوبر 1920 في قرية سنتماي، مركز ميت غمر، محافظة الدقهلية وكان والده أول من حصل من قريتهم على تعليم عال، وكان صلاح أكبر أخوته لذا كان مميزا كابن بكر بالنسبة لأبيه وأمه. وتلقى صلاح تعليمه الابتدائي في مدرسة طنطا الابتدائية وتلقى تعليمه الثانوي في عدة مدارس نظرا لتنقل أبيه من بلدة لأخرى فقد درس في مدارس طنطا الثانوية، وقنا الثانوية، وبمبة قادن الثانوية بالقاهرة، ونشأ في طبقته الوسطى وأمضى طفولته وصباه في مدينة طنطا، كان يرى حرص أبيه وأمه على الصلاة والصوم فحرص عليهما، وكانت أول هدية حصل عليها من أبيه كاميرا تصوير ماركة «نورتون» ثمنها اثنا عشر قرشا عام 1927.

ين عامي 1935 و1936 كان صلاح نصر يدرس في محافظة قنا جنوب مصر وتعرف كثيرا على الصعيد وبهرته أسوان والأقصر ودندرة وأدفو وكوم أمبو، وبعد عام في قنا عاد مع والده إلى القاهرة لينهي دراسته الثانوية ويلتحق بالكلية الحربية في دفعة أكتوبر عام 1936 ولم يكن والده مرحبا بدخوله الكلية الحربية.
ومرت في هذا الوقت أحداث عديدة عاصرها صلاح نصر وتأثر بها ومنها نشوب الحرب العالمية الثانية والوزارة الائتلافية ووزارة حسين سري وحادث 4 فبراير عام 1942والأحكام العرفية وانقسام الوفد وكتابة مكرم عبيد للكتاب الأسود ضد النحاس وإقالة وزارة النحاس واغتيال أحمد ماهر ثم قرار الأمم المتحدة بتقسيم فلسطين وحرب 1948 وعودة الوفد للحكم.
كانت الحياة السياسية في مصر مضطربة في ذلك الوقت، والشباب ثائر يبحث عن دور، وكان صلاح نصر صديقاً لعبد الحكيم عامر منذ عام 1938 أثناء دراستهما في الكلية الحربية، وفي أحد لقاءات عامر ونصر، فاتحه عامر بالانضمام إلى تنظيم الضباط الأحرار فتحمس صلاح نصر للفكرة وانضم إلى التنظيم، وكان جمال عبد الناصر يدرس لهم مادة الشؤون الإدارية في الكلية الحربية.
وليلة ثورة 23 يوليو عام 1952 قاد صلاح نصر الكتيبة 13 التي كان فيها أغلب الضباط الأحرار وعينه عبد الناصر في 23 أكتوبر عام 1956 نائبا لرئيس المخابرات وكان علي صبري مديرا للمخابرات، وكان زكريا محيي الدين مشرفا على المخابرات والمحرك الفعلي لها لانشغال علي صبري بإدارة أعمال مكتب عبد الناصر، ثم عينه رئيسا للمخابرات العامة المصرية في 13 مايو عام 1957 وعين علي صبري وزيرا للدولة وزكريا محيي الدين وزيرا للداخلية. وهكذا بدأ صعود صلاح نصر.
تم اعتقاله وقدم استقالته ثلاث مرات، وكانت الاستقالة الأولى نتيجة استقالة المشير عامر عام 1962 لأن صلاح نصر انحاز للمشير على الرغم من أن صلاح نصر كان وسيطا نزيها في التعامل بين الصديقين ناصر وعامر وهو الذي أقنع عامر بالعودة، والاستقالة الثانية كانت بسبب قضية الأخوان المسلمين حيث كان عبد الناصر يريد أن يوكلها للمخابرات العامة، ،وقد تم الحكم عليه بعد انتحار أو قتل عبد الحكيم عامر بالمؤبد.
ي 23 أكتوبر 1956 استدعاه جمال عبد الناصر وطلب منه أن يذهب إلى المخابرات العامة ليصبح نائباً للمدير. وكان المدير وقتها هو علي صبري. وبعد عدة شهور أصبح علي صبري وزير دولة. وتولى صلاح نصر رئاسة الجهاز في 13 مايو عام 1957، والمعروف أنه كان مديراً لمكتب عبد الحكيم عامر نائب جمال عبد الناصر وقائد قواته المسلحة.
ان بناء جهاز المخابرات المصرية يحتاج تكاليف باهظة من المال والخبرة والأخطر من ذلك هو توفير كفاءات بشرية مدربة تدريبا عاليا وكانت التدريبات هي أولى المشكلات التي واجهها الجهاز الوليد واستطاع صلاح نصر باتصالاته المباشرة مع رؤساء أجهزة المخابرات في بعض دول العالم أن يقدموا عونا كبيرا، تحفظ صلاح نصر الوحيد كان الخوف من إرسال البعثات إلى الخارج بإعداد ضخمة حتى لا تستطيع أي من أجهزة المخابرات في العالم اختراق الجهاز مع نشأته أو زرع بعض عملائها به. فاكتفى صلاح نصر بإرسال عناصر من كبار الشخصيات داخل الجهاز بإعداد قليلة لتلقى الخبرات والعودة لنقلها بدورهم إلى العاملين في الجهاز.
واستطاع الجهاز بمجهوده الخاص أن يبحث عن المعدات الفنية التي مكنته من تحقيق أهدافه وقام صلاح نصر بالتغلب على مشكلة التمويل حين قام بإنشاء شركة للنقل برأسمال 300 ألف جنيه مصري تحول أرباحها لجهاز المخابرات، وحين اخبر صلاح نصر جمال عبد الناصر بأمر هذه الشركة طلب منه زيادة رأسمالها واتفق معه على أن يدفع من حساب الرئاسة 100 ألف جنيه مساهمة في رأس المال على أن يدفع عبد الحكيم عامر مبلغا آخر من الجيش وتقسم أرباح الشركة على الجهات الثلاث.
اهتم صلاح نصر بعد ذلك بتحديد أنشطته ومهامه الرئيسية خاصة وان المخابرات الحربية تتبع القائد الأعلى للقوات المسلحة والمباحث العامة لها دورها الآخر في الأمن الداخلي. إذن كانت مهمة المخابرات الوحيدة جمع المعلومات وتحليلها وتقديمها لصانع القرار. إسرائيل كانت هما شاغلا لهذا الجهاز منذ تأسيسه فصلاح نصر منذ اللحظة الأولى له في المخابرات جمع كل ماكتب عن إسرائيل والموساد وقرأته حيث قامت المخابرات في هذه الفترة بأهم عملياتها ضد إسرائيل تلك العمليات التي أصبحت فيما بعد تدرس في معهد المخابرات الدولية من أشهر تلك العمليات وأهمها عملية لوتز الذي قبض عليه عام 1965.

صلاح نصر فى شبابه
مؤلفاته
لحرب النفسية - الجزء الأول: معركة الكلمة
الحرب النفسية - الجزء الثاني: معركة المعتقد
تاريخ المخابرات - الجزء الأول: حرب العقل والمعرفة
تاريخ المخابرات - الجزء الثاني: الحرب الخفية
الحرب الشيوعية الثورية
مقالات سياسية
مذكرات صلاح نصر - الجزء الأول: الصعود
مذكرات صلاح نصر - الجزء الثاني: الانطلاق
مذكرات صلاح نصر - الجزء الثالث: العام الحزين
مذكرات صلاح نصر - الجزء الرابع (تحت الطبع)
عملاء الخيانة وحديث الإفك
الحرب الاقتصادية في المجتمع الإنساني
عبد الناصر وتجربة الوحدة
ثورة 23 يوليو بين المسير والمصير
أوراق صلاح نصر
أمر الرئيس المصري جمال عبد الناصر باعتقال صلاح نصر وقدمه للمحاكمة وأدانه في قضية انحراف المخابرات بالسجن لمدة 15 سنة وغرامة مالية قدرها 2500 جنيه مصري، وحكم عليه أيضا لمدة 25 سنة في قضية مؤامرة المشير عبد الحكيم عامر. لكنه لم يقض المدة كاملة، إذ أفرج عنه الرئيس المصري أنور السادات في 22 أكتوبر 1974 ضمن قائمة أخرى وكان ذلك بمناسبة عيد النصر.
ن مدير المخابرات المصرية صلاح نصر على موعد مع أزمة صحية مفاجئة فقد سقط في مكتبه في صباح 13 يوليو عام 1967 مصابا بجلطة دموية شديدة في الشريان التاجي، هزت تلك الأزمة الصحية صلاح نصر من الأعماق فهو لم يكن يتوقع أن يداهمه المرض بكل هذه القوة وهو في مكتبه الخاص في جهاز المخابرات العامة، وبقى مع معاناته مع المرض إلى أن توفي عام 1982.

0 12:09 pm
10 12:10 pm
احمدعبدالعليم
سوبر ستار المنتدى

رد: حصريا و بالصور : تاريخ المخابرات العامة المصرية كاملا منذ نشأتها حتى اليوم

مُساهمة من طرف احمدعبدالعليم في الخميس أبريل 08, 2010 12:11 pm
 

مع اسرته فى نزهة

رد: حصريا و بالصور : تاريخ المخابرات العامة المصرية كاملا منذ نشأتها حتى اليوم

مُساهمة من طرف احمدعبدالعليم في الخميس أبريل 08, 2010 12:12 pm
 

يتناقش مع محاميه اثناء محاكمته
احمدعبدالعليم
سوبر ستار المنتدى

رد: حصريا و بالصور : تاريخ المخابرات العامة المصرية كاملا منذ نشأتها حتى اليوم

مُساهمة من طرف احمدعبدالعليم في الخميس أبريل 08, 2010 12:16 pm
 

فى جلسة بمشيخة الازهر
 
 

علاقات فنانين مصريين بالموساد بقلم:د . سمير محمود قديح
3/1/2007 10:52:00 AM
تلفزيون نابلس

د . سمير محمود قديح
باحث في الشئون الامنية والاستراتيجية
تبادل المصالح·· أساس أي علاقة·· حتى أن الفلاسفة والمفكرين يرون في علاقات الحب بين الجنسين، مصلحة·· فكلاهما يرغب في الوصول الى حالة الإشباع العاطفي ··!! لكن·· هل ينطبق ذلك على العلاقة بين الفن والسياسة؟ بين السلطة في بلد ما، والمشاهير من النجوم والنجمات··؟ ! الواقع يقول إن هناك تزاوجا بين الطرفين·· فالسلطة تحتاج دائما إلى من يسهل لها الوصول بأفكارها للناس·· ليكون قناة تمرر من خلالها سياساتها ومشروعاتها·· كما أن الفنان يحتاج أيضا لمن يسانده·· ويوفر له الأرضية الصلبة التي يستطيع عن طريقها تدعيم نفسه·· والانطلاق الى عالم أرحب من الشهرة والمجد، تحت غطاء آمن · هكذا يمتزج الثراء والشهرة في جانب مع النفوذ والسلطة في جانب آخر·· داخل إطار علاقة تكاملية تحقق لكليهما المصلحة والهدف·· ذلك ما تؤيده أحداث التاريخ في الشرق والغرب·· تلك الأحداث التي تؤكد حتمية هذه العلاقة !! لا شك أن فتح ملف هذه القضية يكشف عن حقائق غائبة عن الكثيرين من خلال استقراء أحداث وتفاعلات الوسط الفني بالسلطة منذ عصور مضت نستطيع أن نخرج بنتائج أكثر وضوحا عن شكل تلك العلاقة الخاصة جدا ·
إسمــهان ضابـطة مخــــابرات
من هذه الأسماء المطربة السورية >أسمهان< أو >آمال فهد الأطرش<، شقيقة المطرب >فريد الأطرش<، فرغم حياتها القصيرة ـ حيث ماتت في سن الـ23 ـ إلا أن مشوارها كان مليئا بالأحداث المثيرة·· يؤكد المقربون منها أنها لم تكن تحب الفن بقدر عشقها لكونها أميرة·· وربما هذا ما استهواها في اللعب مع الكبار خلف كواليس السياسة·· لكنها لم تكن تتقن أصول اللعبة·· فدفعت حياتها ثمنا لحفنة جنيهات استرلينية·· وكان من أبرز أدوارها السياسية ما قامت به أثناء الحرب العالمية الثانية لتحقيق استقلال بلادها·· وتعرضت لموت محقق عشرات المرات·· وقيل إنها كانت ضابطة في المخابرات البريطانية·· وقد قام قائد المخابرات بتجنيدها، حيث طلب منها السفر الى الدروز بصفتها زوجة الأمير >حسن الأطرش< وزير دفاع سوريا للتحدث في أمور تتعلق بعدم اعتداء الدروز على الجيش البريطاني أثناء دخوله البلاد·· خوفا من اجتياح جيوش المحور للبلاد ·
برعت >أسمهان< في تقديم المعلومات للاستخبارات·· حتى حكم عليها بالإعدام من قبل الألمان لما ألحقته بهم من أضرار·· فانتقلت للعمل في فلسطين وكان يرافقها بصفة دائمة ضابط بريطاني·· وحينما أصبح الألمان على أبواب مصر خشيت بريطانيا وقوعها في الأسر، فقرروا التخلص منها خشية أن تفضح ما سمعته وشاهدته·· فماتت أسمهان غرقا !!
وكانت >أسمهان< ماهرة في التخفي، وقد شكلت حرسا خاصا بزي خاص من الدروز شاركوا في حماية الانجليز·· وكانت تحصل على أموال كثيرة نظير هذه الخدمات·· لكن نظرا لبذخها الشديد رفض الانجليز الإنفاق عليها·· فحاولت الاتصال بالألمان لكنها أعيدت من على نقطة الحدود، وقد ماتت أسمهان غرقا عام 4491 إثر حادث بسيارتها في طريق القاهرة ـ الاسكندرية الزراعي، بعد خلاف مع المنتج والممثل أحمد سالم ـ خامس أزواجها ـ وبعد شهرين من موتها أصر شقيقها >فريد الأطرش< على فتح ملف الحادث·· ولكنه فاجأ الجميع بإعلانه في الصحف أن أسمهان لم تقتل·· وبعد 26 عاما على هذه التراجيديا مازال السؤال المحيّر يطرح نفسه·· من قتل اسمهان؟ قد يكونون الألمان لاتصالها بالإنجليز·· وقد يكونون الانجليز خشية فضح أسرارهم·· أو بسبب صراعها مع الملكة نازلي على حب رئيس الديوان الملكي المصري آنذاك >أحمد باشا حسنين <·
ويقول الكاتب الراحل >مصطفى أمين< عن أسمهان: إنها كانت ذات شهية غريبة·· كانت تفطر في الصباح طبق فول وفي المساء تأكل الكافيار، تشرب الشمبانيا وتنفق ببذخ فتبيع أزياءها لتسديد ديونها· وقد قالت عرافة لوالدتها ـ حينما كانت أسمهان طفلة صغيرة ـ إن ابنتها ستموت غرقا·· ونتيجة لهذا أحاطت الأسرة أسمهان بحالة من التشاؤم والخوف من الموت·· وذكرت أخصائية في الصحة النفسية تدعى >سوزان سعد رزق< في تحليلها لشخصيتها، أن أسمهان شخصية مليئة بالمتناقضات نتيجة الانقلاب المفاجئ الذي حدث لأسرتها وانتقالها من حياة الترف الى الفقر، وانفصال الوالد عن الأسرة·· كل هذه العوامل جعلت أسمهان انبساطية المزاج تحب الظهور والشهرة، والاتصال بعلية القوم ·
جـاسـوسة في فــراش المـــلك
أما >كاميليا< أو >ليليان ليفي كوهين<·· غريمة >أسمهان< في عشق >أحمد سالم<·· كانت فنانة وراقصة استعراضية تنبّأ لها الجميع بمستقبل زاهر مع النجومية·· وفي الوقت نفسه اتهمت بالتجسس لصالح اسرائيل، والحكاية تقول إن الملك فاروق ـ آخر ملوك مصر قبل الثورة ـ أعجب بها أثناء مرافقتها لأحمد سالم في إحدى الحفلات الخيرية، وأصبحت محظية له وذلك عام 1946 ، مما جعل الوكالة اليهودية تنتبه لكاميليا وعلاقتها بفاروق·· فحاولت تجنيدها !!
وقد وصفها الكاتب >حنفي المحلاوي< في كتابه >فنانات في الشارع السياسي< بأنها عميلة من الدرجة الممتازة للمخابرات الإسرائيلية، ولم يكن ارتباطها بالموساد عاطفيا ولكن باعتبارها يهودية، وقد لعبت دورا خطيرا منذ عام 1948 حتى 1950 ، ولو امتد بها العمر لهاجرت الى إسرائيل·· كانت كاميليا تعبد المال وتصلّي للذهب·· واستطاعت خلال خمس سنوات أن تجمع ثروة هائلة خلفتها وراءها·· وكانت في آخر أيامها تعاني من مرض السل بسبب إفراطها في تناول الخمور والتدخين·· ماتت وعمرها 12 عاما وكان ذلك عام 1950 محترقة داخل طائرة·· وقد تناولت السينما حياتها من خلال فيلم >حافية على جسر الذهب <·
استغلت كاميليا علاقتها بالملك·· وكانت تمد اسرائيل بالأسرار التي كان يبوح بها فاروق ·· وحينما اتهمتها الصحافة بالتجسس لصالح اسرائيل، أعلنت أنها لم تسافر لإسرائيل أو القدس·· وقامت بجمع تبرعات للجيش المصري المحارب في فلسطين·· ولم يكن اتهامها آنذاك مبنيا على دليل مادي وإنما على أساس تصورات عامة·· منها كونها يهودية، وبراعتها في الاتصال بكبار الشخصيات، والتصاقها بالملك، وكذلك ثراؤها الفاحش ·
يقول الكاتب >محمود متولي<: إنها ظلت طوال 03 سنوات تحصل على معلومات عن سير حرب فلسطين من >فاروق<·· وكانت في نفس الوقت عضو في شبكة للإساءة بسمعة العرب·· ونظير تلك الخدمات كانت كاميليا تطمح في الوصول للسينما العالمية·· ونجحت الوكالة اليهودية في الاتفاق لها على بطولة فيلم عالمي·· على أن تظل بانجلترا·· ولكن عادت الوكالة تطلب منها السفر لمصر تمهيدا للاشتراك في عملية >صفقة الأسلحة الفاسدة< والتي اشترتها مصر عام 1948 وكانت سببا مباشرا في هزيمة الجيش المصري في حرب فلسطين 1948 · وظلت كاميليا على علاقتها بالموساد، وبعد الحرب وتأسيس دولة اسرائيل انضمت للجمعيات الخيرية لجمع التبرعات·· وأكد البعض أن موتها كان مدبرا من قبل الحرس الجديد للملك ـ سواء بعلمه أو بدون علمه ـ بينما أكد آخرون أن مقتلها كان بتخطيط أجنبي ·
ليلى مــراد تجمـــع تـــبرعات للجيـــش الصهيـــوني
في عام 1952 اتهمت المطربة الشهيرة >ليلى مراد< بالتجسس لصالح الموساد واستغلال علاقتها بالملك لإمداد المخابرات الاسرائيلية بالمعلومات، وذلك بعد نشر خبر تسرّب الى الصحافة مفاده أن >ليلى مراد< زارت اسرائيل وجمعت تبرعات تقدر بـ( 50 ألف جنيه) لتمويل الجيش الصهيوني، وشجع على انتشار الخبر أنها يهودية الأصل·· وأحدث الخبر ردود فعل غاضبة منعت على إثرها أغاني ليلى مراد وأفلامها في سوريا، مما جعلها تقدم على إنتاج فيلم (الحياة حب) الذي تدور أحداثه حول ارتباطها وتعاطفها مع الجيش المصري لتحرير فلسطين·· وكان الفيلم ضعيف المستوى ولم يضف لتاريخها شيئا·· ونتيجة الحملة الشعواء ضدها تركت >ليلى< الأضواء عام 1955 ، وأكدت وسائل الاعلام ساعتها أن دوائر الأمن السوري وراء تلك الشائعة لمنع أفلامها في سوريا·· وقد وصل تأثير الشائعات لدرجة أن السلطات المصرية عزمت على اعتقالها ومصادرة أموالها·· وبعد تحريات قام بها مجلس قيادة الثورة تأكدت براءتها·· وتوسط >جمال عبد الناصر< لدى سوريا عام 1958 لرفع الحظر عن أغانيها وأفلامها ·
ويذكر أن >ليلى مراد< عقب سماعها الخبر أغمي عليها وقالت: >الله يجازيك يا أنور< ـ تقصد أنور وجدي ـ، وعقدت ليلى مراد مؤتمرا صحفيا نفت فيه جمع تبرعات لاسرائيل·· وبعد 74 عاما استطاع أحد الباحثين تجميع أدلة براءتها·· وهناك رسالة من >أنور وجدي< قال فيه إنه لم يطلق ليلى مراد بسبب خلاف ديني لأنها أشهرت إسلامها، أو بسبب خلاف سياسي أو ميول وطنية·· بل كان الطلاق لأسباب عاطفية·· وكانت الشبهات تدور حول تورط >أنور وجدي< في هذه الشائعة انتقاما منها بعد طلاقها منه ·
راقصــة في بــــلاط هتـــلر
تتفق الأسانيد المختلفة على أن >بديعة مصباني< أول ممثلة وراقصة عربية ـ قد رحلت من لبنان الى مصر في مطلع القرن العشرين لتضع الكازينو الخاص بها وجميع العاملين به تحت تصرف القوات البريطانية طوال مدة الحرب العالمية الثانية· ومن الطريف أيضا، أن كازينو >بديعة< قدم ثلاث راقصات أصبح لهن ارتباطات سياسية بشكل أو بآخر ·
أولهن >حكمت فهمي< التي قامت قبل نشوب الحرب العالمية برحلة لإيطاليا وألمانيا والمجر·· ورقصت أمام هتلر وموسوليني·· وتعرفت على شاب ألماني أمّه مصريه، اسمه >حسين جعفر< وكان جاسوسا لألمانيا، فتعرف بدوره على >أنور السادات< والفريق >عزيز المصري<، وعرفت عوامة >حكمت فهمي< اجتماعات هؤلاء الذين كانوا يرغبون في الاتصال بالألمان من أجل طرد الانجليز من مصر·· إلا أنهم وقعوا في يد المخابرات البريطانية، فصدر حكم ضد الراقصة >حكمت فهمي< بالسجن لمدة 30 شهرا·· وطرد السادات من الخدمة العسكرية ·
ملــــكة لليــلة واحــــدة
أما الراقصة الثانية فهي >سامية جمال<، واسمها الحقيقي >زينب خليل<·· وضعها النخاس الإيطالي >أنطوان بوللي< في طريق الملك فاروق·· فبدأت ترقص له·· وقد ذكر >مصطفى أمين< في كتابه >ليالي فاروق< بعنوان >ملكة لليلة واحدة< أن سامية جمال أمضت ليلة في غرفة الملك واستيقظت فلم تجده·· فقد اختفى دون أن يودعها·· بعد أن أمضى الساعات وهو راكع تحت قدميها يبثها غرامه·· فبحثت عنه في كل مكان قد تجده فيه ولكنه كان يتجاهلها·· وبسبب حبها لفاروق أنهت علاقتها بفريد الأطرش·· وهي الأخرى اتهمت بزيارة اسرائيل، فمثلت فيلمها عن فلسطين لدرء هذه التهمة ·
من المــلاهي الى المعتقــــلات
الراقصة الثالثة التي تخرجت من > كازينو بديعة< هي >تحية كاريوكا<·· فلم تكن مجرد راقصة ولكنها شخصية معتزة بنفسها متفرّدة بتصرفاتها·· ولها باع طويل في المعترك السياسي·· فوالدها قضى بعض الوقت في المعتقلات، وعمّها قتل على يد الانجليز·· وفي الأربعينيات والخمسينيات كانت شديدة القرب من الحزب الشيوعي، وإن كانت قد نفت انضمامها لأي حزب ·
دخلت >كاريوكا< السجن في مطلع الثورة بتهمة التآمر على قلب نظام الحكم عام 1954 ، حينما كانت متزوجة من الضابط >مصطفى صدقي<·· فقد كان موضوعا تحت المراقبة·· وعندما هاجم البوليس الحربي منزل الزوجية، عثروا على منشورات معادية للثورة·· فألقي القبض على الزوجين، وخرجت كاريوكا من السجن بعد ثلاثة أشهر ·
وكان لكاريوكا نشاط مع الفدائيين المصريين عام 1951 وعرفت السادات·· وظل مختبئا بمعرفة الفدائيين لفترة طويلة·· وكانت هي واحدة ضمن من ساعده على الهرب·· وفي أحد لقاءاتهما معا عام 1978 قال لها السادات وهو رئيس جمهورية: >إني كنت أعمل مع شقيقك<، وهنا وقفت وقالت: >لا يا ريّس·· أنت كنت هربان<·· فضحك السادات !!
ضـــد الحـكـــــومــة
في عام 1968 أصدر وزير الداخلية المصري >شعراوي جمعة< قرارا بمنع عرض مسرحية (كدابين الزفة)·· فقررت >تحية كاريوكا< الاعتصام والاضراب عن الطعام·· حتى رفع قرار المنع بعد حذف ما يقرب من نصف النص المسرحي · وفي عام 1972 وفي أعقاب قرار الرئيس المصري السادات طرد الخبراء السوفييت·· قدمت (كاريوكا) مسرحية (يحيا الوفد) بالتعاون مع زوجها (فايز حلاوة)·· وكانت المسرحية تحوي انتقادا صريحا لعبد الناصر وسياساته فتم اتهام كاريوكا بأنها قدمت هذه المسرحية كبوق دعاية للسادات·· وعرف عن كاريوكا تماسكها وشجاعتها في مواجهة فترة السجن·· فقامت في سجن النساء بنشاط لمحو الأمية·· وقال عنها المفكر الفلسطيني >ادوارد سعيد<: إن تحية كاريوكا مثل أم كلثوم ·· تحتل موقع الرمز المرموق في الثقافة الوطنية·· ويبدو أن نشأتها الصعبة وصعودها من قاع المجتمع وما لقيته من قسوة، إضافة الى رغبتها الملحة في أن تكون شيئا ذا قيمة للفئات الشعبية، والحس الوطني، والسعي الى التعرف برموز المجتمع السياسية والثقافية·· وقد حدث أن رقصت أمام الملكة >نازلي< فقالت: >لقد رقصت أمام ملكة مصر ولن أرقص مرة أخرى<·· واعتذرت عن العروض المقدمة لها متعللة بوعكة ألمت بها ·
عـلاقـة >وردة< بـوزير الـدفـــاع
في منتصف الستينيات انطلقت أقاويل تؤكد علاقة وزير الدفاع المصري آنذاك المشير عبد الحكيم عامر بالمطربة الجزائرية وردة·· وقيل إن المشير يعيش معها قصة حب·· قيل أيضا إن مثل هذه العلاقات لا يطلق عليها وصف الحب إلا من باب التأدب مع القادة والشخصيات العامة الكبيرة·· ومن كتاب >ما لم تنشره الصحف< للكاتب >محمد رجب< قيل إن جمال عبد الناصر اختلف مع المشير حول هذه العلاقة، بل وخيّره بين أن يعزله، أو يطرد >وردة< من مصر·· وحينما أصدرت القيادة السياسية المصرية قرارا يتعلق بمستقبل >وردة< الفني في مصر·· كثرت الحكايات وتأكدت الأقاويل، وتأزم موقف وردة التي لم تكن تتوقع تدخل القيادة السياسية المصرية بهذا الشكل المثير·· وكانت البداية حينما اقتربت سيارة المشير من امرأة شابة تقف أمام سيارتها المعطلة وكان ذلك في دمشق·· فأمر ضباطه بإصلاحها·· وعندما سأل عنها، أبلغوه بأنها مطربة جزائرية تقوم بإحياء حفلات في دمشق وبيروت·· وبعد أسابيع من اللقاء استقرت >وردة< بالقاهرة، واستغلت شائعة ارتباطها بالمشير واستثمرتها جيدا·· فانهالت عليها العروض السينمائية والحفلات العامة·· ولم يستمر الحال طويلا، حيث أمر >عبد الناصر< بطردها من مصر، في حين نشرت الصحف، تقول إنها غادرت القاهرة في جولة فنية طويلة، لم تنته إلا بموت عبد الناصر ·
زواج الفـــن بالسيــــاسـة
أما الفنانة >برلنتي عبد الحميد< فقد تزوجت من المشير عامر عرفيا لدواعي الأمن، والتي تتطلب عدم معرفة مكان المشير وتحركاته·· وقد كان حريصا على ألا يعرفه الناس، وكذلك كانت رغبة عبد الناصر· وأكدت برلنتي أن عبد الناصر لم يحضر العرس، ولكنه كان دائم الزيارة لهما هي وزوجها·· وكان يشاركهما في المناسبات العائلية·· وقال للمشير مداعبا >بيقولوا عليها حلوة قوي<·· وكان يتصل بهما أكثر من مرة في اليوم الواحد أحيانا·· وفي أحيان كثيرة كان يداعب برلنتي ـ حسب قولها ـ بعبارة: >اتركيه لعمله يا متوحشة<· وقد قام جهاز المخابرات ـ آنذاك ـ بقيادة >صلاح نصر< بجمع تحريات عن برلنتي عبد الحميد، خوفا من أن تكون جاسوسة مدسوسة، تستغل علاقتها بالمشير لتسريب أسرار البلاد·· وأثبتت التحريات براءتها من كل تلك التهم· والغريب أن الصحف ساعتها تجاهلت الخبر وتظاهرت بأنها لا تسمع ولا ترى ولا تتكلم، وكانت هذه أول سابقة لزواج السياسة بالفن في العالم العربي· وكانت >برلنتي عبد الحميد< تلقب بملكة الإغراء والتمثيل، إلا أنها تركت الأضواء والشهرة، عندما بلغ أجرها عن الفيلم الواحد وقتها ( 1500 جنيه) أي ما يعادل أعلى أجر تتقاضاه فنانات اليوم·· لتعيش بعد ذلك كزوجة وأم، ولتصبح شاهدة وأحيانا شريكة في أدق وأحرج لحظات هذا العصر ·
وشهدت هذه الفترة أيضا زواجا عرفيا آخر بين مطربة كبيرة وأحد ضباط مكتب الوزير، واعتزلت التمثيل إلا أنها كانت سعيدة بمميزات هذه الزيجة التي جعلتها تأمر وتنهي تحت حماية المنصب الجديد ·
وفي حقبة الستينيات من القرن الماضي أيضا قام >صلاح نصر<، مدير المخابرات المصرية آنذاك، بالزواج عرفيا من النجمة >اعتماد خورشد< ـ عمة شريهان ـ وذلك بعد أن أجبر زوجها على تطليقها·· وقد شهدت >خورشد< ضده عند محاكمته، وقالت بأنها طارد عددا كبيرا من النجمات·· لدرجة أن البعض منهن هربن خارج البلاد خوفا من بطشه·· وقد أنكر >صلاح نصر< من جانبه كل هذه الاتهامات، بما فيها زواجه العرفي ·
أم كلثـوم·· الـوزيـرة المـوقـوفة
ما لا يعرفه الكثيرون أن كوكب الشرق >أم كلثوم< كانت ستكون أول وزيرة في حكومة جمال عبد الناصر، حيث رشحها ضمن 10 شخصيات نسائية أخرى لاعتلاء وزارة الشؤون الاجتماعية·· لكن المشير عامر اعترض على فكرة أن تكون هناك امرأة ضمن التشكيل الوزاري، فأرجأ عبد الناصر الفكرة·· حتى عرضها على الكاتب >مصطفى أمين<، والذي اقترح بدوره أن تكون أم كلثوم وزيرة للثقافة·· لكن عبد الناصر أراد أن تكون بمصر وزيرة واحدة، فاختار >حكمت أبو زيد<· والغريب أن أم كلثوم علمت بالخبر بعد أن رفض عبد الناصر الفكرة·· وكانت لأم كلثوم مواقف وطنية، وكانت قريبة من السلطة، فقبل قيام الثورة منحها الملك فاروق أحد الألقاب الرسمية، وبعد الثورة اعتبرها البعض معادية لها·· وقرروا عدم إذاعة أغانيها حتى تدخل عبد الناصر·· وكان لها موقف بطولي في أحداث حصار ضباط الجيش المصري في الفالوجا بفلسطين عام , 1948 · وقامت بجولات فنية في العديد من الدول العربية والغربية لجمع تبرعات لبناء وتسليح الجيش المصري عقب هزيمة , 1967 · وفي عهد السادات تبوّأت مكانة عالية أثارت غيرة الكثيرين ·
الفنانـــون أبــواق دعـايــة
في فترة ثورة جويلية بمصر·· جندت أصوات المطربين المعروفين أمثال عبد الحليم حافظ، محمد عبد الوهاب، شادية، أم كلثوم·· لتعريف الناس بمبادئ الثورة وبث الحماس في نفوسهم، كما حدث في حرب 1956 وبناء السد العالي، فكان الفن بوق دعاية للثورة وأهدافها·· كما شهد هذا العصر تقاربا كبيرا بين أهل الفن والسلطة·· فقد كان عبد الحليم حافظ من الأصدقاء المقربين لعبد الناصر، وكان الأخير يطلبه لكي يلعب معه الشطرنج، وكان عبد الحليم ـ كما تردد ـ يستغل صداقته لكبار الشخصيات والقادة في الانتصار على منافسيه في المجال الفني، فكان العندليب الأسمر أحد أعمدة نشر مبادئ الثورة، وغنى العديد من الأغنيات الوطنية والحماسية·· وقد تأثرت علاقته بالسادات نتيجة اعتقاد السادات القديم بولاء عبد الحليم لعبد الناصر ·
من الأسماء اللامعة، والتي قامت المخابرات المصرية بتجنيدها لصالحها، المطرب >سمير الاسكندراني<·· فأثناء وجوده في باريس حاول الموساد تجنيده وإغراءه بالمال·· فأبلغ المخابرات المصرية التي جنّدته كعميل مزدوج، فحصل على معلومات خطيرة، وكان على اتصال بالجاسوس المصري >رأفت الهجان< داخل اسرائيل ·
كذلك وظفت المخابرات المصرية الفن لصالحها، وقامت بتهريب بعض المعدات المهمة داخل أجهزة التصوير ومتعلقات العاملين بفيلم (عماشة في الأدغال ·· والفيلم برمته كان من تدبير المخابرات، واستطاعت من خلاله تنفيذ عملية تفجير الحفار الاسرائيلي في شواطئ غرب افريقيا، وعندما عرض الفيلم داخل دور العرض·· استهجنه الناس فقد كان شيئا جديدا أن يتم تصوير فيلم مصري بالكامل داخل الأدغال الافريقية ·
اللـغـــــز المحـــــــير
ومن القصص التي مازالت لغزا محيرا·· علاقة مارلين مونرو وجون كيندي الذي كانت تلتقي معه داخل إحدى الغرف الخاصة بالبيت الأبيض·· فعرفت مارلين الكثير من الأسرار من خلال علاقتها بكندي·· وعندما حاول إنهاء علاقته بها فشل، فقد وقعت في غرامه، ويقال إنها لم تمت منتحرة، ولكن قتلها رجال كيندي، ويقال أيضا إن إدمانها الخمور وفشلها العاطفي وراء انتحارها ومازال سر نجمة الإغراء غامضا برغم مرور أكثر من 55 عاما على رحيلها ··
وهناك حاليا الصداقة التي تربط عائلة كلينتون بالمطربين مايكل جاكسون والتون جون، وكان مايكل جاكسون يرافق كلينتون في حملاته الدعائية لرئاسة الولايات المتحدة ·
المصلحـــة والمتـعـــــــة
الكاتب الراحل >مصطفى أمين< فسر هذا التزاوج بين الفن والسياسة بأنه من الطبيعي أن يجتمع المال والشهرة متمثلة في الفنانين مع النفوذ والسلطة·· فكل منهما يحتاج الآخر ومكمل له·· فالسلطة تريد بوقا دعائيا لأفكارها، وليس هناك أداة أسهل من فنان يتمتع بجماهيرية وشعبية طاغية يمكن عن طريقه توصيل أفكارها، كما أن الفنان كحالة تعويضية يحتاج الى سلطة ونفوذ يساعدانه لتحقيق طموحاته الفنية والشخصية·· بدليل أن أغلب الفنانين ـ وهم من قاع المجتمع ـ يسعون دائما للالتصاق بالقادة والشخصيات الكبيرة، كحالة تعويضية عن الذل والمهانة والفقر الذي عاشوا فيه ·
أما علماء الاجتماع فيقولون إن الفن والسلطة لا يفترقان، فكلاهما يسعى نحو الآخر، والعلاقة بينهما علاقة نفعية قائمة على المصلحة والمتعة·· سواء الخاصة أو العامة، فالفنان يحتاج الى سلطة ونفوذ لتعظيم حجمه وتعويضه عن حياته السابقة·· وهو باتصال بالسلطة يستفيد لأنه يصبح من أصحاب النفوذ ويحمي بذلك عالمه الفني والخاص ··
والسلطة من جانبها تريد حماية أفكارها ومبادئها، كما حدث في عهد الثورة المصرية ونكسة 7691 ، فقد استغل الساسة الفن لتحميس الناس ونشر الأفكار الثورية·· وهناك جاذبية ما بين الشهرة والثراء من جانب والنفوذ من جانب آخر·· فكل منهما يكمل ويعوض الآخر·· وكل منهما يسعى لمغازلة واجتذاب الطرف الآخر ·
***
ما زالت أصداء اتهام بعض الفنانات المصريات بالتعاون مع جهاز الموساد الإسرائيلي مستمرة؛ حيث أعلن مؤخرا عن أسمائهن، ونفت كل منهن صلتها تماما بهذا الجهاز. جدير بالذكر أن هذه ليست هي المرة الأولى التي يدعي فيها الموساد صلته بفنانين مصريين، لكن في المقابل نستطيع أن نرصد تاريخا طويلا لحكايات ترددت عن علاقات فنانين بأجهزة مخابرات مختلفة، وتمتد جذور تلك الحكايات إلى الحرب العالمية الثانية، ونروي في السطور التالية التفاصيل الكاملة لذلك الملف الأسود، سواء كانت أكاذيب رددتها الشائعات أو فيها جزء من الحقيقة.
بداية لا ننكر أن هناك بعضا من رموز الفن المصري كانوا يعتنقون الديانة اليهودية، وأرادت إسرائيل أن تجندهم لخدمتها، ولكنها فشلت في ذلك، وفى السرد التاريخي الذي نقدمه نبدأ من مطربة ذات صوت جميل، ماتت في ريعان شبابها وكانت على منافسة مع مطربة كبيرة، وحققت شهرة واسعة النطاق في سنوات قليلة من عمرها الفني بعد أن جاءت إلى مصر، وهى طفلة صغيرة مع شقيقها ووالدتها؛ هربا من الاحتلال الفرنسي لبلدها، واتهمت بأنها على علاقة بالمخابرات الألمانية في بداية الحرب العالمية الثانية، ووصلت هذه الأقاويل إلى حد التأكيد، لكن لم تكن هناك أي مستندات أو صور أو شيكات بأنها كانت جاسوسة للألمان إبان الحرب العالمية الثانية، التي انتهت عام 1945وقد رحلت هذه المطربة عن عالمنا بعد انتهاء الحرب بقليل في حادث مأساوي، وقيل: إن المخابرات كانت وراء ذلك الحادث الأليم .
مكالمة بيريز
أما الفنانة ليلى مراد – اليهودية الأصل – فقد أعلنت إسلامها عام 1947 وتزوجت ثلاث مرات من فطين عبد الوهاب وأنور وجدي ووجيه أباظة، واتهمت بأنها على ديانتها اليهودية وأردات أن تدفن في إسرائيل وأنها دفعت 50 ألف جنيه تبرعات لإسرائيل، لكنها قبل وفاتها نفت ذلك تماما، وأكدت أنها مسلمة ومصرية وتريد أن تدفن في مقابر المسلمين بالقاهرة،
وقيل: إن "شمعون بيريز" اتصل بها ذات مرة في أعقاب محادثات السلام المصرية – الإسرائيلية، التي بدأت في عام 1977 بزيارة السادات للقدس والكنيست الإسرائيلي، والتي أدت إلى توقيع معاهدة السلام في كامب ديفيد عام 1979 ولكن المطربة قالت للخادمة: أغلقي الخط في وجه بيريز ولم ترد عليه في أي محادثة تلفونية.
أما الفنان اليهودي الأصل "ديفيد حاييم ليفي" الشهير بـ "داود حسنى" وهو ذلك الملحن المشهور الذي أشيع أن له علاقة بالموساد، فهل كان الموساد وقتها موجودا؛ وهو المولود 1870 وتوفى عن عمر ناهز 37 عاما، ولم يكن له أي نشاط سياسي في حياته، ولكن إسرائيل استطاعت أن تحصل على تراثه وألحانه، واعتبرته جزءا من تراثها الفني، والمعروف أن ابن داود حسنى المسمى "بديع هاجر"ذهب بالفعل إلى إسرائيل وعمل هناك مذيعا في الإذاعة لإسرائيلية.
وأشيع أن اليهودية "راشيل إبراهيم" الشهيرة بـ "راقية إبراهيم" كانت على علاقة بالموساد، وهذه الفنانة بدأت حياتها الفنية مع محمد عبد الوهاب والمخرج محمد كريم في فيلم "رصاصة في القلب" مع بداية الأربعينيات وأعلنت إسلامها وتزوجت المهندس المصري المسلم "مصطفى والى" ثم انفصلت عنه وهاجرت إلى أمريكا بدون أسباب واضحة ثم عادت وتزوجت هناك من يهودي، وعملت في سكرتارية الأمم المتحدة إلى أن تقاعدت وافتتحت محلا للحلوى الشرقية، ولكن في السنوات العشر الأخيرة لا أحد يعلم عنها شيئا
وكذلك تم ترويج إشاعة تتهم الفنان المصري "محمود المليجي" بأنه كان على علاقة بالموساد الإسرائيلي، وهى قصة كاذبة كالقصص والإشاعات الأخيرة؛ لأنه فنان وطني ومسلم يحترم عقيدته ووطنيته، وكان يشاهدـ في آخر أيامه ـ يوقف التصوير؛ من أجل أن يصلي الفريضة في وقتها بعد الأذان مباشرة، وربما انطلقت هذه الإشاعة من واقعة زواجه من الفنانة اليهودية الأصل "علوية جميل" التي أعلنت إسلامها، وهذه الواقعة لا تعيبه، كما أن جذوره الأصيلةـ وهو صاحب فيلم "الأرض" الذي يمثل الفلاح المصري ـ تجعله لا يمكن مطلقا أن يفكر مجرد التفكير في خيانة وطنه والتعامل مع الموساد مهما كانت الإغراءات؛ خاصة وأنه كان نجما وقاسما مشتركا في كل أفلام السينما في عصرها الذهبي
تجنيد سمير الإسكندراني
لكن القصة الحقيقية في هذا السياق، هي تجنيد الفنان "سمير الإسكندرانى" على يد الموساد الإسرائيلي عندما كان يدرس في إيطاليا خلال حقبة الستينيات وقد أوقع" سمير الإسكندرانى" من أرادوا تجنيده لحساب الموساد بدوره في شباك المخابرات المصرية، وعمل بالفعل معهم ولكن تحت رعاية المخابرات المصرية، حتى استطاعت المخابرات المصرية أن تسقط أكبر شبكة للتجسس الإسرائيلي في القاهرة، وطوال الفترة لم تكتشف المخابرات الإسرائيلية علاقة" سمير الإسكندرانى" بالمخابرات المصرية، وقد أعلن "الإسكندرانى" عن ذلك بعد أن تم تأمينه تماما
وفى إطار الشائعات والمزاعم نفسها، قيل: إن هناك مطربة عربية من دول المغرب العربي تم تجنيدها ضد مسئول ليبي؛ لخدمة أحد أجهزة المخابرات؛ لذلك منع دخولهاـ خلال فترة من الفترات ـ لعاصمة عربية قبل أن يسمح لها بدخولها بعد أن تم التأكد بأن ما أشيع عن علاقتها بمخابرات بلادها ليس صحيحا ولا يخرج عن كونه من الإشاعات الكاذبة التي استهدفت فنانين آخرين،

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق