الثلاثاء، 19 مارس، 2013

الساحر الصينى :مصر في مقدمة الدول المصدرة للأعضاء البشرية والسعودية من أوائل مستورديها والسمسار إسرائيلى:من سلسلة اللواء سامح سيف اليزل والفريق احمد شفيق والقوات الخاصة المصرية :-3: 373

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 16 نوفمبر 2012 الساعة: 13:35 م

بسم الله الرحمن الرحيم
http://www.almesryoon.com/permalink/49210.html
http://www.almesryoon.com/permalink/51733.html

http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2012/11/08/332092.html
http://vodafone.mujaz.me/coverages/5037742/fullstory/3043082/%D8%B6%D8%A8%D8%B7-%D8%B9%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D8%AE%D8%B7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A9
http://www.bbc.co.uk/arabic/middleeast/2012/09/120925_save_the_children_report_syria.shtml
http://www.aljazeera.net/humanrights/pages/074e647d-ae67-4254-9880-73aa294214fe
http://www.aljazeera.net/humanrights/pages/074e647d-ae67-4254-9880-73aa294214fe
http://vodafone.mujaz.me/coverages/5037742/fullstory/3043082/%D8%B6%D8%A8%D8%B7-%D8%B9%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D8%AE%D8%B7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D9%8A%D8%A7-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A9
https://www.google.com.eg/search?hl=ar&client=firefox-a&hs=WF8&rls=org.mozilla%3Aen-US%3Aofficial&q=%D8%AA%D8%B9%D8%B0%D9%8A%D8%A8+%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84+%D9%81%D9%89+%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7&oq=%D8%AA%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84+%D9%81%D9%89+%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7&gs_l=serp.1.0.0i7i30j0i13i5i30l2.417788.422202.0.424806.3.2.1.0.0.0.443.798.3-1j1.2.0…0.0…1c.1.vr7mi8JyjWk
http://www.facebook.com/sahyomas
http://www.klmty.net/2009/04/blog-post_424.html
http://www.alwafd.org/%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%AF%D8%AB-%D9%88%D9%82%D8%B6%D8%A7%D9%8A%D8%A7/142822-%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB%D8%A9-%D9%88%D8%B2%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D8%AF%D8%A7%D8%AE%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D9%8A%D9%81%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86-%D9%81%D9%89-%D9%88%D9%82%D9%81-%D9%86%D8%B2%D9%8A%D9%81-%D8%AE%D8%B7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84
http://www.almasryalyoum.com/node/1171281
http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=182575&
https://www.google.com.eg/search?hl=ar&client=firefox-a&hs=iMn&rls=org.mozilla%3Aen-US%3Aofficial&q=%D8%AE%D8%B7%D9%81+%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84+%D9%81%D9%89+%D9%85%D8%B5%D8%B1&oq=%D8%AE%D8%B7%D9%81+%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84&gs_l=serp.1.2.0l10.315953.329017.0.331751.34.25.6.3.3.2.455.4956.7j3j10j3j1.24.0…0.0…1c.1.ksInKYm6Ya8
http://deedat.wordpress.com/2007/03/07/%D9%85%D9%88%D8%A8%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D8%AF%D8%B9%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%86%D8%B5%D9%8A%D8%B1-%D9%8A%D8%A7-%D8%A3%D9%87%D9%84/
http://deedat.wordpress.com/2007/03/07/%D9%85%D9%88%D8%A8%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%AA%D8%AF%D8%B9%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%86%D8%B5%D9%8A%D8%B1-%D9%8A%D8%A7-%D8%A3%D9%87%D9%84/
http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2012/11/11/332857.html
http://www.nemsawy.com/arab/?p=48275
http://www.almasryalyoum.com/node/1198801
http://www.nemsawy.com/arab/?p=48557
http://www.almasryalyoum.com/node/1201396
http://arabic.rt.com/news_all_news/news/597785

http://www.nemsawy.com/arab/?p=47778

"أبو الريش" تشتكى سوء الأوضاع وتجاهل المحافظة
اشتكت د.هالة فؤاد، مدير مستشفى الأطفال الجامعي الياباني"أبو الريش"، من تجاهل محافظ القاهرة للمستشفى، وعدم رده على طلب مقابلته للحديث حول أوضاع المستشفى.
أوضحت مدير المستشفى، في حديثها لقناة النهار، أن الأطباء وأهالي المرضى يعانون من التنقل خلال شارع ضيق بين مبنيي المستشفى بنهاية القصر العيني، وبالمنيرة؛ حيث يرفض الأطباء الانتقال بين المبنيين ليلاً لسوء الطريق. 
وأضافت: الفاصل بين المبنيين شارع صغير بجوار الكوبري، يجب على المحافظة إغلاقه، حتى يتسنى للأطباء والمرضى الانتقال بسلامة بين المبنيين، "فالشارع الآن ممتلئ بالكلاب ومظلم مما يشكل خطراً على الأطباء والأطفال المرضى".
كما طالبت مدير المستشفى، المحافظ بأن يتدخل للقضاء على السويقة الموجودة أمام مبنى أبو الريش بالمنيرة؛ "حيث  ينتشر الباعة الجائلون لكل الأشياء حتى وصل الأمر أن جلب بائع عربة مسمط بالشارع".
يشار أن مستشفى أبو الريش متخصصة في علاج الأطفال، بجميع الأمراض التي يعانوها، وتستقبل عشرات الآلاف من الحالات سنوياً.

«اغتصاب الأطفال».. «إعصار» يجتاح الشرقية

الشرقية – محمود الفولي:
ظاهرة مريبة ومثيرة انتشرت خلال الآونة الماضية بالشرقية وهي اغتصاب الأطفال والتعدي عليهم جنسيا مما أثار غضب المواطنين تجاه الأشخاص الذين يقومون بفعل مثل هذه الأفعال الذي لا يقد رعلي فعلها سوي الذئاب البشرية معدومة الضمير والرحمة الإنسانية.

من المعروف على محافظة الشرقية أنهم أهل الكرم ومجتمع هادئ بطبيعته لا يعرف مثل هذه الأفعال الذي انتشرت بسرعة البرق، فمؤخرا قام طفل بتحرير محضر ضد مدرسان وسائق أتوبيس بذات المدرسة بتهمة الاعتداء علي نجله المعاق ذهنيا وذلك عندما وجد آثار دماء في جسد الطفل.
وفي واقعة مريبة أخري قام عامل بالاعتداء جنسيا عل طفلة لم يتجاوز عمرها سبع سنوات وقامت الشرطة بالقبض علية حيث اعترف في التحقيقات بأنة قام بارتكاب الواقعة ووقائع أخري كثيرة أفزعت المواطنين.
شبكة الإعلام العربية «محيط» سلطت الأضواء علي هذه الظاهرة التي انتابت أهالي محافظة الشرقية وأصابتهم بالذعر، حيث نقلت بعض أراء المواطنين وبعض من آراء الخبراء الأمنيين والأطباء النفسيين وعلماء الدين لمعرفة أسباب انتشار هذه الظاهرة.
وعلى الجانب الأمني قال اللواء محمد كمال جلال مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية بأنه لا يجب أن نطلق علي مثل هذه الحالات الفردية ونحكم علية بالظاهرة مشيرا بأن الشرقية لم تعتاد علي مثل الجرائم التي تصيب الرأي العام بالفزع نظرا لقيام بعض الأشخاص باستغلال الأطفال والتعدي علي جنسيا حيث أرجع جلال ذلك إلي انفلات أخلاقي للشخص الذي يقوم بارتكاب مثل هذه الوقائع لأن عامل التربية والنشأة الدينية الصحيحة تمنع الأشخاص من ارتكاب الوقائع غير الأخلاقية.
وأشار جلال بأن مديرية أمن الشرقية تلقت بلاغا من والد طفل معاق يفيد بقيام بعض المدرسين بالتعدي جنسيا علي نجله علي الفور قامت القوات بالقبض علي المتهمين وتقديمهم للنيابة موضحا بأن دور الأمن ينحصر في مثل هذه الحالات بالقبض علي المتهمين وتقديمهم للعدالة وأن أمكن منع الواقعة قبل حدوثها فهذا نادرا ما يحدث لدي الأجهزة الأمنية.
وفيما يتعلق بالجانب النفسي قالت الدكتور إيمان رشدي الصافي أستاذة علم النفس بجامعة الزقازيق إن مثل هذه الأفعال انتشرت بشدة خلال الآونة الاخيرة موضحا بأن قيام بعض الأشخاص بهذة الجرائم ترجع الي أسباب عديدة اثارة الاشخاص من وسائل الأعلام الذي أصبحت تذيع وتبث برامج ومشاهد خادشة تثير كل من ينظر اليها وتجعلة غير قادر علي التحكم بنفسة جسديا اذا شاهد طفلة أو فتاة فيقوم التعدي عليها جنسيا لأنة يرا في نظرة بأنها فريسة مشيرا بأن تعاطي المواد المخدرة الذي تهمين علي العقول وتروج لها بأن كل شئ أمامها مباح فيقومون بالتعدي علي اي شئ كاغتصاب الاطفال والفتيات وقتل الأرواح البرئية.
وأكدت الصافي بأن الظروف المجتمعية والمعيشية لة أثرسلبي علي قيام البعض بالتعدي جسديا وجنسيا علي الاطفال وذلك لعدم مقدرتة ماليا علي الزواج مشيرا بأنهم يصطادون الأطفال نظرا لصغر سنهم وعدم قدرتهم علي التعرف علي الجاني خلاف الفتاة التي قد تتعرف علية وتهاجمة بشراسة.
ومن الجانب الديني يؤكد الشيخ زكريا الخطيب وكيل مديرية أوقاف الشرقية بأن بعد الأشخاص عن الدين وعن التقرب الي الله والإهمال في استمرار أداء الفرائض وعدم حضور الدروس الدينية تؤدي في النهاية الي قيامة بجريمة خطيرة مثل “الاغتصاب” مشيرا بأنة نظرا لانتشار هذة الظاهرة خلال هذة الفترة سوف يقوم بالتنية علي ائمة المساجد بكافة مدن المحافظة بضرورة تناول مثل هذة الموضوعات في الدورس الدينية وحث المواطنين علي معرفة الأضرار الجسدية والعقاب علي مثل هذه الأفعال.
كما أضاف بأن المديرية تعمل بتكثيف الندوات في المدارس بمختلف مراحلها مشيرا بأن العملية التعليمية يقع علي عاتقها عامل كبير في الامتناع عن فعل هذة الظاهرة؛ أما أهالي الشرقية الذين حملوا الأجهزة الأمنية بالمحافظة المسئولية الكاملة عن انتشار مثل الأفعال مؤكدين علي ان النشاط الأمني لة دور واثر سلبي لدي المجرمين.
تقول ولاء سعيد ربة منزل ومقيمة بالزقازيق بأن من يقوم بفعل هذة الجرائم البشعة معدوم الضمير ولا يوجد أخلاق لدية وحملت ولاء الأجهزة الأمنية بالمحافظة المسئولية الكاملة عن مثل هذه الجرائم مشيرا بأن المجرم والجاني والبلطجي لو يعلم بأن الشرطة سوف تجعله عبرة لمن يعتبر لما قام بفعل هذه الجرائم مضيفا بأنها تخاف علي طفلتها للخروج من فى المنزل لشراء بعض لوازمها حتى ولو بجوار المنزل.
قال أحمد نوفل موظف بوزارة الري ومقيم بمركز صان الحجر بأن النازع الديني لدي الشخصية لة عامل كبير علي المواطنين مشيرا بأن الحياة المعيشية والمجتمعية تلهي اولياء الأمور عن متابعة أولادهم وبناتهم مما يتسبب في ضياع الاسرة وتشردهم بسبب انشغالهم بلقمة العيش.
أضاف نوفل بأن الاسرة عبارة عن سلسلة تكمل بعضها البعض أذا فقد أحد اعضائها فقدت الاسرة بكاملها كما حمل المسئولية عن هذة الظاهرة التي أصبحنا نتحدث عنها مثل “حوار يومي
/

مصر في مقدمة الدول المصدرة للأعضاء البشرية والسعودية من أوائل مستورديها والسمسار إسرائيلي

نشر موقع تلفزيون "نابلس" تحقيقاً حول تجارة الأعضاء البشرية، أشار من خلاله الى ان المملكة العربية السعودية أولى دول العالم "المستوردة" لها، فيما تتصدر مصر قائمة الدول المصدرة للأعضاء البشرية.

ويؤكد الموقع ان أهم السماسرة في هذه التجارة المواطن الإسرائيلي موشيه هارئيل الذي يتمتع بالجنسية التركية أيضاً، وأطلق عليه اسم "نسر"،  وهو يتعاون مع جراح تركي يدعى يوسف سونمز، وان مدينة بريشتينا، عاصمة كوسوفو، تعتبر مركزاً "دولياً" وحيوياً لهذه التجارة غير المشروعة، فيما أصبحت إيران الدولة الوحيدة في العالم التي تسمح بالتبرع بالأعضاء البشرية مقابل المال.
ولا تقتصر عمليات زراعة الأعضاء على كوسوفو فقط، اذ تُجرى هذه العمليات في قبرص وكازاخستان أيضاً. ولا يتم الكشف عن البلد حيث ستُجرى العملية للمريض إلا في قبل ساعات من القيام بها، تفادياً لتسرب أية معلومات.
وبحسب الموقع فإن تجارة الأعضاء البشرية قد انتعشت في الآونة الأخيرة بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية التي يعاني منها كثيرون، يبدون استعدادهم لبيع ما يمكنهم بيعه من أعضائهم مقابل "حفنة من الدولارات". كما أشار الموقع الى حرص التجار الشديد على سرية نشاطهم، وألا يُكشف عن "الصفقات" التي يجرونها "إلا في إطار ضيق للغاية وعلى فترات متباعدة جداً".
والمعروف عن الدكتور سومنز انه اعتقل في عام 2005 ووجهت له تهمة الحصول على أعضاء بشرية وبيعها لأثرياء في شرق أوروبا. وعلى الرغم من محاكمته إلا انه حصل على عفو قبل انتهاء فترة المحكومية. ويتباهى يوسف سومنز  بإجراء قرابة 2200 عملية زراعة كلية.
ويُذكر ان محققاً كندياً يُدعى يوناتن راتل توجه الى بريشتينا لخوض غمار هذه التجارة والكشف عن الجانب الخفي فيها، بهدف الإسهام في اعتماد منظومة قانونية تُجرم تجارة الأعضاء البشرية من خلال تطبيق القانون على كوسوفو، فزار مركز "مديكوس" في المدينة.
وكشفت تحقيقات راتل عن وجود أطباء وصفواً بأنهم "باعوا ضمائرهم" واستأصلوا عشرات الأعضاء البشرية بهدف زرعها في أجساد مرضى أثرياء، وان الكثير من المتبرعين من تركيا ومولدوفا وإسرائيل، وان بريشتينا تحولت الى مركز يقصده الراغبون لإجراء عمليات زراعة الأعضاء التي يتسنى الحصول عليها.
وخلصت متابعة يوناتن راتل لهذا الملف الى وجود ما وصفه بالفريق الطائر، الذي يتجول بين بلدان العالم الفقيرة بحثاً عن الراغبين ببيع أعضاءهم البشرية، مشيراً الى انه فريق مستعد دائماً لنقل نشاطه من بلد الى آخر في حال كُشف أمره.
ويبلغ سعر الكلية على سبيل المثال 160 ألف يورو تشمل مصاريف النقل والحفظ وغيرها من النفقات، لا يحصل المتبرع منها إلا على 750 يورو فقط، فيما يتعرض بعض المتبرعين للخداع ولا يحصلون حتى على هذا المبلغ الزهيد.
وتُجرى في أوروبا سنوياً 10 آلاف عملية زرع كلية، كما تشير تقارير هيئة الأمم المتحدة، فيما تؤكد تقارير أخرى ان عدد العمليات يبلغ ضعف هذا الرقم. وفي أوروبا أيضاً ينتظر 40 ألف مريض دوره للحصول على كلية جديدة ، بينهم 8 آلاف في ألمانيا وحدها، نجح 2850 فقط منهم بتحقيق هدفهم في العام الماضي. وتشير الإحصاءات المتعلقة بألمانيا أيضاً الى وفاة 3 أشخاص يومياً من المسجلين على قائمة الانتظار.        
ويُشار الى ان القاضية كارلا ديل بونتي، النائب الأول في المحكمة الدولية المعنية بالجرائم التي ارتكبت في يوغوسلافيا، والمحقق الخاص ديك مارتي، وجها تهمة الضلوع بتجارة الأعضاء البشرية لرئيس وزراء كوسوفو هاشم تاتشي، الذي كان يصدق على استئصال أعضاء من أسرى حرب صرب بعد قتلهم. وعلى الرغم من توجيه هذه التهمة إلاّ ان ديل بونتي ومارتي لم يتمكنا من تقديم أدلة قوية تؤكدها.
ألماسة "جوزيف" بـ ‬21.5 مليون دولار
تم بيع ألماسة "الأرشيدوق جوزيف" بـ ‬21.5 مليون دولار، التي طرحها رئيس مجموعة مولينا الأميركية للمجوهرات، ألفريدو مولينا، للبيع في مزاد أول أمس  في جنيف،، ولم تعلن دار كريستيز عن هوية مشتري الجوهرة الثمينة.
وحققت الجوهرة بذلك أعلى سعر لقيراط الألماس عديم اللون على الإطلاق. وتزن الألماسة ‬76.02 قيراطاً، وهي مستخرجة من مناجم جولكوندا في الهند، ويطلق عليها ألماسة الأرشيدوق جوزيف، على اسم الأمير الذي ينتمي إلى فرع عائلة هابسبورج في المجر.
يذكر أن الألماسة بيعت لأحد البنوك في عام ‬1936 وجرى تداولها مرات عدة، خلال العقود الماضية. وأخيراً طرحها رئيس مجموعة مولينا الأميركية للمجوهرات، ألفريدو مولينا، للبيع في مزاد.

مسؤول بجمعية رسالة يتهم مهندس كمبيوتر باغتصاب 8 أطفال

حرر مدير جمعية رسالة فرع الدقي، الجمعة، محضرًا بقسم شرطة الدقي اتهم فيه مهندس صيانة كمبيوتر بالاعتداء الجنسي على 8 أطفال من الأيتام الذين تأويهم الجمعية.
وقال صاحب البلاغ، إن المشكو في حقه ارتكب الوقائع المنسوبة له أثناء تردده على الجمعية لإجراء صيانة لأجهزة الحاسب الآلي.
وقرر المستشار محمد ذكري، المحامي العام لنيابات شمال الجيزة، استدعاء المشكو في حقه لسماع أقواله فيما هو منسوب إليه، وأمر بعرض الأطفال على الطب الشرعي للتأكد من صحة الواقعة.

لماذا يحرق المسلمين في بورما ؟ .. اقرأ القصة الكاملة

رام الله - دنيا الوطن
هناك امة مسلمة اسمها الروهينجا تعيش في ميانمار ’’بورما‘‘ التي يحكمها العسكر البوذيون وهذه الطائفة المسلمة تمثل حوالي 10% من السكان وهي تتعرض للابادة والتشريد، والقصة هذه ليست جديدة بل هي تاريخية حسب القصة التالية:

في عام 1784م احتُلت أراكان من قِبَل الملك البوذي (بوداباي) الذي قام بضم الإقليم إلى ميانمار خوفاً من انتشار الإسلام في المنطقة، واستمر البوذيون البورميون في اضطهاد المسلمين ونهب خيراتهم وتشجيع البوذيين الماغ (أصل هندي)على ذلك.
وفي عام (1824م) احتلت بريطانيا ميانمار، وضمّتها إلى حكومة الهند البريطانية الاستعمارية.
وفي عام (1937م) جعلت بريطانيا ميانمار مع أراكان مستعمرة مستقلة عن حكومة الهند البريطانية الاستعمارية كباقي مستعمراتها في الإمبراطورية آنذاك، وعُرفت بحكومة ميانمار البريطانية.
واجه المسلمون الاستعمار الإنجليزي بقوة مما جعل بريطانيا تخشاهم، فبدأت حملتها للتخلّص من نفوذ المسلمين باعتماد سياساتها المعروفة (فرِّق تَسُد) فعَمَدَتْ على تحريض البوذيين ضد المسلمين، وأمدّتهم بالسلاح حتى أوقعوا بالمسلمين مذبحةً عام 1942م فتكوا خلالها بحوالي مائة ألف مسلم في أراكان !
وفي عام 1948م منحت بريطانيا الاستقلال لميانمار شريطة أن تمنح لكل العرقيات الاستقلال عنها بعد عشر سنوات إذا رغبت في ذلك، ولكن ما أن حصلوا على الاستقلال حتى نقضوا عهودهم، ونكثوا وعودهم، واستمروا في احتلال أراكان بدون رغبة سكانها من المسلمين (الروهنجيا) والبوذيين (الماغ) أيضاً، وقاموا بأبشع الممارسات ضد المسلمين. ولم تتغير أحوال المسلمين الروهنجيا، بعد الانتخابات التي جرت في نوفمبر 2010م، حيث مازال مخطط إخراج المسلمين من أراكان موجوداً، وقد نجحت هذه الممارسات في تهجير 3ـ 4 مليون مسلم حتى الآن ومئات آلاف القتلى.
بورما: هي إحدى دول شرق آسيا وتقع على امتداد خليج البنغال.تحد بورما من الشمال الشرقي الصين، وتحدها الهند وبنغلاديش من الشمال الغربي ،وتشترك حدود بورما مع كل من لاوس وتايلاند ،أما حدودها الجنوبية فسواحل تطل على خليج البنغال والمحيط الهندي ويمتد ذراع من بورما نحو الجنوب الشرقي في شبه جزيرة الملايو ،وتنحصر أرضها بين دائرتي عشرة شمال الاستواء وثمانية وعشرين شمالأ ولقد احتلت بريطانيا بورما في نهاية القرن التاسع عشر وحتي استقلالها في 1948 وتعد يانغون (حاليا رانغون) أكبر مدنها كما كانت العاصمة السابقة للبلاد.

ضبط عصابات تخطف الاطفال بالغربية والمنيا والمنوفية



خبار مصر - إيهاب الشريف

قال مصدر امني لـ"أخبار مصر" اليوم الاحد انه تبلغ لقسم شرطة أول طنطا من ربة منزل مقيمة بدائرة القسم بأنه حال تواجدها أمام العقار محل سكنها وبرفقتها نجلها / عمرو خالد الشريف – البالغ من العمر 5 سنوات لإنتظار السيارة لتوصيله للحضانة فوجئت بشخصان مجهولان يستقلان سيارة ملاكى بدون لوحات وقاما بخطف نجلها وإستقلالهم السيارة والهرب .
على الفور تم تشكيل فريق بحث ووضع خطة بحث بالتنسيق مع قطاع مصلحة الأمن العام والإدارة العامة للمساعدات الفنية لكشف غموض الواقعة وتحديد وضبط مرتكبيها وإعادة الطفل إلى ذويه .. حيث أسفرت الجهود أن وراء إرتكاب الواقعة كلاً من :
1. المدعو/محمد عبدالفتاح أحمد بيومى – سن 37 – تاجر – ومقيم بدائرة القسم - سبق إتهامه فى عدد 5 قضايا ( شيك بدون رصيد ، إستعمال قوة ) .
2. المدعو/محمود السيد أحمد بيومى – سن 37 – سائق – ومقيم بدائرة قسم شرطة ثانى طنطا.

وعقب تقنين الإجراءات وإتخاذ كافة التدابير الأمنية اللازمة تم ضبط المتهمان بدائرة قسم شرطة ثان طنطا .. وقاما بإلإرشاد عن مكان إحتجاز الطفل بشقة بدائرة قسم شرطة ثان طنطا إستأجرها المتهم الأول خصيصاً لهذا الغرض ، وعلى الفور قامت القوات بمداهمة الشقة والعثور على الطفل المختطف بمكان إخفائه ، كما تم ضبط متعلقات الطفل بداخل المسكن وطبنجة صوت والسيارة المستخدمة فى الواقعة .
بمواجهة المتهمان إعترف الأول بقيامه بالإشتراك مع المتهم الثانى فى إرتكاب الواقعة لمروره بدائقه مالية وتضاعف ديونه ، وفى سبيل تنفيذه للجريمة أحضر صاعق كهربائى وطبنجة صوت وإستأجر سياره من أحد مكاتب تأجير السيارات بالمحلة ، وصباح يوم الحادث راقب نزول الطفل من مسكنه متوجهاً إلى الحضانة ، ولدى مشاهدته للطفل صحبة والدته قاما بإرهاب والدته بالصاعق الكهربائى وإختطاف الطفل ولاذا بالفرار وإخفياه بالشقة وقام بمساومة والده على دفع فدية قدرها (600 ألف دولار ) من خلال رسائل الهواتف المحمولة لإعادة الطفل .
تم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق … هذا وقد لاقت جهود الإجهزة الأمنية فى سرعة ضبط الجناه إستحسان والدى الطفل وأسرته وفرحة غامرة وترحاب غير مسبوق من قبل أهالى مدينة طنطا الذين توافدوا على المديرية لتقديم التهنئة والشكر لجهود الأجهزة الأمنية فى التوصل لمرتكبى الحادث وضبطهما .

المنيا

وفي مديرية أمن المنيا تم ضبط تشكيل عصابى تخصص فى خطف المواطنين ومساومة أهليتهم لدفع مبالغ مالية نظير إعادتهم، حيث أكدت تحريات مباحث مركز شرطة بنى مزار قيام كلٍ من :
1. المدعو/أحمد عبدالرحيم دياب حميدة – سن 55 – مزارع – ومقيم بدائرة المركز – مسجل شقى خطر مخدرات ، وسبق إتهامه فى عدد 5 قضايا ( مخدرات ، سلاح ، تبديد ) .
2. المدعو/جمعة فتحى عبدالسميع – وشهرته علاء - سن 23 – حاصل على دبلوم – ومقيم بدائرة المركز.
3. المدعو/شعبان فتحى ضاحى – سن 30 – مزارع – ومقيم بدائرة المركز – سبق إتهامه فى عدد 7 قضايا متنوعة .
4. المدعو/محمد حسن عبدالرحيم دياب – سن 27 – مزارع – ومقيم بدائرة المركز – سبق إتهامه فى قضية سلاح .
5. المدعو/عبدالبر أبوبكر عبدالرحيم دياب – سن 64 – عاطل – ومقيم بدائرة المركز – هارب من سجن ليمان 430 بوداى النطرون فى قضية قتل والمحكوم عليه فيها بالأشغال الشاقة المؤبدة .
6. المدعو/خيرى محمد حسن – سن 33 – عاطل – ومقيم بدائرة مركز شرطة مطاى .
7. المدعو/حسين ماضى عبدالعظيم على – سن 36 – مدرس – ومقيم بدائرة المركز.

بتكوين تشكيلاً عصابياً فيما بينهم تخصص فى إرتكاب وقائع خطف الأشخاص ومساومة ذويهم فى إعادتهم نظير مبالغ مالية .. وعقب تقنين الإجراءات وإتخاذ التدابير الأمنية اللازمة تم ضبط المتهمين الأول والثانى .. وبمواجهتهما إعترفا بقيامهما بالإشتراك مع باقى المتهمين بإرتكاب عدد 3 وقائع خطف مواطنين ومساومة أهليتهم لدفع مبالغ مالية نظير إطلاق سراحهم .. وبإستدعاء المجنى عليهم فى تلك الوقائع تعرفوا على المتهمان، وتم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق … هذا وجارى تكثيف الجهود لضبط باقى المتهمين .

المنوفية

اما في مديرية أمن المنوفية فقد تم ضبط مرتكبى واقعة إخطاف طفل بالمنوفية ومساومة أهله لدفع مبلغ مالى لإعادته، حيث تبلغ لمركز شرطة قوسنا من المواطن / أحمد محمد مرضى عبد المطلب – 42- موظف - ومقيم بدائرة المركز بإختطاف نجله / زياد – البالغ من العمر خمس سنوات ، وتلقيه إتصال تليفونى من مجهول يتضمن طلب مبلغ مالى قدره ( مائة ألف جنيهاً ) مقابل إعادة نجله .. والذى تم العُثور عليه بمعرفة الأهالى بمعدية الصيادين بقرية ميت بره- بدائرة المركز وذلك أثناء قيام المتهم / وائل سامى الطباخ - والمقيم بدائرة المركز - بنقله إلى القليوبية ,والذى إتهمه المبلغ بخطف طفله … وبالبحث والتحرى تبين أن وراء إرتكاب الواقعة كلاً من :-
1. المدعوه/ فاطمة محمد سيد أحمد – 20- ربة منزل - ومقيمه بدائرة المركز .
2. المدعو/ وائل سامى محمد أحمد – سن 29- عامل - ومقيم بدائرة المركز .
3. المدعو/ فوزى صلاح فوزى – سن 21- حاصل على مؤهل متوسط – ومقيم بدائرة المركز .

عقب تقنين الإجراءات وإعداد الأكمنه الثابته والمتحركة تم ضبط المتهمين وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكابهم الواقعة بناء على إتفاق مسبق بينهم مستغلين فى ذلك كون الأولى جاره ملاصقه للمجنى عليه بالسكن , حيث قامت بمتابعته وإستدراجه لكل من المتهمان الثانى والثالث واللذان قاما بإصطحابه مستقلين دراجه ناريه وقاموا بالإحتفاظ به داخل إحدى قوارب الصيد برياح قرية ميت بره –بدائرة المركز , وقاموا بعد ذلك بمساومة والده لإعاده الطفل مقابل الحصول على المبلغ المالى، تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة و العرض على النيابة التى باشرت التحقيق وقررت حبس المتهمين إربعة أيام إحتياطياً .
ووتش تدعو سوريا لوقف تعذيب الأطفال
   
أطفال يتظاهرون ويرفعون لافتات عليها صورة للرئيس الأسد وحول عنقه يلتف حبل المشنقة (رويترز)

دعت منظمة "
هيومان رايتس ووتش" المعنية  بحقوق الإنسان اليوم الجمعة سوريا إلى الكف عن تعذيب الأطفال واستخدام المدارس كمراكز اعتقال وقواعد وثكنات عسكرية أو مواقع قناصة.

وقال لوي وايتمان المسؤول عن ملف حقوق الأطفال في المنظمة ومقرها  نيويورك "لم يُستثن الأطفال من ويلات حملة القمع السورية".

وأضاف "قتلت قوات الأمن السورية واعتقلت وعذبت الأطفال في منازلهم  ومدارسهم أو في الشوارع. وفي الكثير من الحالات استهدفتهم مثل البالغين تماما".

ووثقت المنظمة 12 قضية على الأقل لأطفال اعتقلوا تحت ظروف غير إنسانية وعذبوا، كما أطلقت النار على بعضهم أثناء عودتهم إلى منازلهم أو في الشارع.

آثار حروق

ونقل التقرير رواية لصبي سوري يبلغ من العمر 15 عاما قال فيها إنه تعرض" للتعذيب في مدرسته القديمة التي تحولت الى مركز اعتقال لمدة 10 ايام أمضاها محروما من الطعام".
وأضاف الصبي " انظروا إلى هذه الحروق في جسدي، لقد أطفاوا السجائر على جسدي".
وقال صبي آخر إنه شاهد طفلا في السادسة من عمره يموت جراء تعذيبه وحرمانه من الطعام".
وجاء في بيان للمنظمة أن الأطفال وبعضهم أقل من 13 عاما أبلغوا هيومان رايتس ووتش بأن الضباط وضعوهم في سجن انفرادي وضربوهم بقسوة وصعقوهم  بالكهرباء وأحرقوهم بالسجائر وتركوهم يتدلون من أغلال معدنية لساعات على مسافة سنتيمترات فوق الأرض.

وذكر معتقل سابق كبير السن لهيومان رايتس ووتش أن بعض الأطفال تعرضوا للاغتصاب أثناء اعتقالهم. 

ونسبت المنظمة لطفل يبلغ من العمر 16 عاما من
تلكلخ بالقرب من الحدود اللبنانية قوله إنه اعتقل لثمانية أشهر في سبعة مراكز مختلفة للاعتقال بالإضافة إلى سجن حمص المركزي.

وتحدث الطفل الذي أعطته المنظمة اسم علاء عن تعرضه للتعذيب بتعليقه من يده اليسرى إلى سقف إحدى الزنازين ولمدة تقارب السبع ساعات وعلى بعد ما بين سنتيمتر ونصف السنتيمتر والسنتيمترين من الأرض الأمر الذي أجبره على الوقوف طوال تلك المدة على رؤوس أصابع قدميه.    

وقتل 384 طفلا على الأقل خلال 11 شهرا من العنف في سوريا، واعتقل نفس الرقم تقريبا وفقا لما ذكرته
منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) الأسبوع الماضي.

ونقلت المنظمة عن منشقين من الجيش قولهم إنه صدرت أوامر لهم باعتقال أي  شخص دون 14 أو 15 عاما عندما يداهمون أي منطقة عند ضواحي دمشق.

وتشهد سوريا أعمال عنف منذ بدء انتفاضة ضد نظام الرئيس
بشار الأسد منتصف مارس/ آذار الماضي. وأدت حملة القمع التي تشنها القوات الحكومية ضد المتظاهرين المطالبين  بالديمقراطية إلى سقوط أكثر من 5400 قتيل طبقا لتقديرات الأمم  المتحدة.

مروعة

وقالت كيت كارتر المتحدثة باسم المنظمة الدولية " ما سمعته من هؤلاء الأطفال أمر مرعب، لقد سمعت روايات عن أطفال في سن العاشرة تعرضوا للتعذيب. أطفال آخرون في الثامنة كانوا ينقلون جثثا من تحت الأطفال بأيديهم العارية".
أما جاسمن وايتبريد وهي مسؤولة أخرى في المنظمة فقالت إن "أعمال عنف مروعة ارتكبت بحق الأطفال في سوريا. هؤلاء الاطفال بحاجة لعناية خاصة لاخراجهم من هذه التجارب المرعبة".
وأضافت "يجب ان تسجل شهاداتهم كي يدفع الثمن من ارتكبوا أعمال العنف بحق الأطفال".
ودعت المنظمة غير الحكومية الأمم المتحدة إلى تسريع تحقيقها حول انتهاك حقوق الأطفال في سوريا.

خطير

اعرض الملف في مشغل آخر
وجاء التقرير تزامنا مع انطلاق أعمال الجمعية العامة الـ67 للأمم المتحدة في نيويورك التي من المتوقع أن تتطرق إلى قضايا سوريا وإيران.
كما جاء التقرير غداة، وصف المبعوث الاممي والعربي إلى سوريا الاخضر الابراهيمي الوضع هناك بأنه "خطير جدا وينحدر من سيء الى اسوأ".
وقال الابراهيمي أمام مجلس الأمن الدولي إن السجناء يتعرضون للتعذيب بشكل روتيني.
وأوضح الإبراهيمي أنه لم يبلور خطة متكاملة للتعامل مع العنف المستشري في سوريا منذ اكثر من سنة ونصف، رغم ان لديه جملة افكار.

حقيقة خطف الأطفال في مصر

 
 
 

منذ أشهر ترددت بقوة شائعات عن وجود عصابات لخطف الأطفال.. وخلال هذه الأشهر ضاعت الحقيقة ما بين صمت المسئولين تارة ونفيهم لما يتردد علي ألسنة المواطنين تارة أخري، ومن جانب آخر استفحلت الشائعات ووجدت من الحقائق ما يدعم صحتها ويدفع بها في مصاف الحوادث الموثقة.

لكن لا هذا ولا ذاك كان كافيًا بالنسبة للجهاز الأمني في مصر كي يتحرك فما بين الصمت التام والتصريحات النارية لا توجد مسافة تقريبًا.. ورغم ذلك طاب للأمن أن يستمر علي هذا النهج في الوقت الذي استمرت فيه الشائعات استفحالاً وجابت البلاد من أقصاها حتي أقصاها.. ثم تبدل مسار منحني الأحداث بشكل حاد مؤخرًا ووجدت هذه الشائعات ما يؤكد أنها حقائق.
ما بين القيل والقال والواقع والخيال وتصريحات المسئولين الجافة ودموع وآهات أهالي الضحايا لا يمكننا أن نقطع طبعًا بالتأكيد علي أنها شائعة ولا المبادرة بالجزم بأنها حقيقة.. لكن قبل أن نتعرف علي ملامح ما حدث ويحدث في محافظات مصر نسأل الأمن إذا ما كان الأمر شائعة فأين اختفي محمد وأحمد وإسلام ومريم وهبة وغيرهم من عشرات الأطفال؟.. وياله من حل مدهش إذا أصرت الداخلية علي موقفها «محصلش.. كله تحت السيطرة»!



 

منذ عدة أيام شهد مستشفي أم المصريين واقعة غريبة حيث تم خطف طفل حديث الولادة من أحضان أمه التي كانت ترقد داخل عنبر الولادة بعد أن أجريت لها عملية ولادة قيصرية.

دخلت مديحة رشاد المستشفي وهي تعاني من آلام شديدة قبل أن تضع مولودها الثالث بيوم واحد.. اضطر الأطباء إلي احتجازها نظرًا لسوء حالتها الصحية حتي وضعت مولودها «محمد» وفي اليوم التالي من ولادتها دخلت عليها سيدة في الثلاثين من عمرها ترتدي بالطو أبيض وتمسك في يدها دفترًا وراحت تفحصها وهي تسألها عما تعانيه؛ ثم أخرجت من جيبها عبوة دواء وقالت لها: استعمليه عند اللزوم وقامت بوضع حقنة في زجاجة الجلوكوز المعلقة في يدها ثم سألتها عن مولودها فأخبرتها أنه يعاني مرضًا في صدره فحملته الممرضة الوهمية بحجة عرضه علي الطبيب؛ لكنها خطفته وهربت به ولم يلتفت أفراد الأمن الذين يقفون أمام باب المستشفي إلي هذه السيدة التي تحمل طفلاً بين يديها وتخرج أمام أعين الجميع والغريب في الأمر أن إحدي العاملات بالمستشفي طلبت من السيدة التي كانت ترافق والدة الطفل أثناء قيام الأطباء بإجراء عملية الولادة بمغادرة المستشفي لوجودها في ميعاد غير مواعيد الزيارة وفي صباح اليوم التالي للولادة تم خطف الطفل من أحضان أمه حيث أقرَّ العديد من شهود العيان أمام النيابة أنهم شاهدوا سيدة ترتدي بالطو أبيض وتحمل طفلاً بين يديها وتتجه ناحية الباب الخارجي ومازالت النيابة تواصل تحقيقاتها من أجل كشف غموض الواقعة.

 
منذ أيام قليلة أيضًا وفي الأسبوع نفسه الذي حدثت فيه واقعة أم المصريين تمكنت محافظة الجيزة من القبض علي سيدة في العقد الخامس من عمرها أثناء قيامها بالتجول في قرية الإخصاص بمركز إمبابة حيث استطاع الأهالي محاصرتها والإمساك بها أثناء محاولتها خطف طفل عمره 3 سنوات كان يلعب أمام منزله وفوجئت والدة الطفل بأصوات العديد من المارة أثناء قيامهم بمطاردة المتهمة وعندما خرجت وجدت ابنها يبكي فأسرعت إلي المتهمة وتمكنت من تسلّم ابنها وتبين من التحقيقات التي أجرتها النيابة أن المتهمة عرضت علي أحد الأطفال أثناء تجولها في القرية أن يأخذ منها الحلوي؛ لكنه رفض وأسرع إلي منزله وعندما فشلت المتهمة في استدراج الطفل الذي يبلغ عمره 10 سنوات تمكنت من خطف طفل من أمام منزله لكن حظها العثر أوقعها في أيدي المارة.
 
أما محافظة القليوبية فهي تعتبر من أكثر المحافظات تعرضاً لشائعات خطف الأطفال حيث تسبب اختفاء طفلين من أمام مدرستيهما بقريتي منطاي وميت نما في حالة من الفوضي والهلع ورفض أولياء الأمور السماح لأولادهم بالذهاب إلي المدارس وخرجت خطب الجمعة في هذه القري تنادي الأهالي بعدم ترك أولادهم يذهبون بمفردهم إلي المدارس مما أدي إلي العديد من المشاكل بين الأزواج وكلما تغيب طفل عن منزله لبعض الوقت يقوم أهله بإبلاغ المباحث وتنتشر إشاعة بخطفه كما حدث في قليوب حيث تأخر طفل بعد عودته من المدرسة حيث دخل أحد محال «البلاي ستيشن» وظل يلعب لمدة ثلاث ساعات وأثناء لعب الطفل داخل المحل سمع أصوات الميكروفونات تنادي باسمه فخرج ليجد والدته تبكي!
 
وأدي سقوط فتاة فاقدة الوعي في حمام إحدي المدارس بالسلام في خروج شائعة في مجمع السلام بوجود فتاتين مذبوحتين داخل الحمام وتمت سرقة أعضائهما فغادرت الفتيات المدرسة وتم إبلاغ الشرطة التي أقامت كردوناً أمنياً حول المدارس ومازاد الأمر تعقيداً محاولة الأمن الدائمة إخفاء الحقائق ليس لطمأنة الأهالي ولكن لعدم إثارة أي حديث عن التقصير الأمني في التعامل مع هذه الحوادث وتعد واقعة اختطاف محمود إبراهيم 5 سنوات هي الأولي في القليوبية بعدما تم اختطافه من أمام منزله أثناء لعبه الكرة، وبعد مرور أيام فوجئ أهل الطفل المخطوف باتصال هاتفي من أفراد العصابة يطالبونهم بدفع فدية، فأبلغت أسرته مباحث طوخ التي تمكنت بعد ذلك من القبض علي المتهمين وإعادة الطفل، والغريب أن الداخلية نفت حدوث الواقعة ثم أعلنتها حينما عثرت علي الطفل.
 
وامتلأت شوارع محافظة الشرقية بصور الملصقات للتنويه عن الأطفال المفقودين وانطلقت السيارات تحمل مكبرات الصوت للنداء علي الأطفال المتغيبين وسط حالة من الذعر سادت قري ومراكز المحافظة بسبب انتشار شائعات خطف الأطفال وعصابات تجارة الأعضاء بعد أن تعددت البلاغات أمام الشرطة عن تغيب الكثير من الأطفال عن ذويهم ومعظمها يؤكد أن هؤلاء الأطفال تعرضوا للخطف، وهو ما أدي إلي ارتفاع نسبة الغياب في المدارس لتصل إلي 75% في الفترة الحالية، خاصة بعد اختفاء طفلين منذ عدة أيام من مركز أبوكبير وهما «أحمد سليمان عادل» 12 سنة بالصف الأول الإعدادي، وشقيقه «إسلام» 8 سنوات من منزلهما أثناء ذهاب والدتهما لزيارة جارتها المريضة وعادت لتفاجأ باختفائهما.
 
وأكدت الأم لـ «الدستور» أنها ذهبت فور عودتها للمنزل وعدم عثورها علي طفليها إلي الورشة التي يعمل بها والدهما لتخبره بالواقعة وحاولا مع الأهالي البحث عن الطفلين باستخدام سيارات تحمل مكبرات الصوت لكن دون جدوي ليبدأ البحث عنهما في المحافظات الأخري.
 
وزاد التوتر بين أهالي محافظة الشرقية بعد الإبلاغ عن اختفاء الطفل «أحمد جمال» 6 سنوات، الذي كان يلعب أمام منزل جده الذي يمتلك فرن مخبوزات وفوجئ الأهالي بانقطاع التيار الكهربائي عن المنطقة لمدة نصف ساعة لتعود الكهرباء بعدها لكن دون وجود الطفل لتتزايد أعداد السيارات وميكروفونات المساجد للنداء علي الطفل المتغيب.
 
ونفي اللواء حسين أبوشناق- مدير أمن الشرقية- وقائع الاختطاف التي يتعرض لها الأطفال والتي ترددت الأقاويل حولها في الفترة الأخيرة مؤكداً أنها مجرد شائعات يروجها المواطنون من حين لآخر، وزعم العميد عبدالرءوف الصيرفي أن الطفلين أحمد سليمان وإسلام سليمان من المرجح أنهما هربا من المنزل بسبب معاقبة الأب لهما قبلها بأيام بسبب الشقاوة، أما الطفل أحمد جمال فهو مختف منذ عدة أشهر وتم تشكيل فريق بحث جنائي والتحقيق مع كل المشتبه بهم لكن دون جدوي.
 
وترددت شائعات كثيرة عن عصابات خطف الأطفال والإتجار بأعضائهم، ومنها ما أثير حول إحدي السيدات التي تركت طفلاً ملفوفًا في شال بعيادة أحد أطباء الأطفال المشهورين وادعت ذهابها لدورة المياه، ثم اختفت وتركت الطفل ليفاجأ الموجودون بأن الطفل مفتوح البطن ومنزوع الأحشاء، ولم ينجح المؤتمر الصحفي الذي سارعت مديرية أمن المنيا لعقده للإعلان عن نجاحها في العثور علي فتاتين بالثانوية العامة قامت أسرتاهما بالإبلاغ عن تعرضهما للاختطاف، لإن أسرة إحدي الفتاتين وتدعي فاطمة صبري عبد العظيم «16 سنة» وتقيم بقرية أبطوجة مركز بني مزار قامت بمظاهرة ضمت أهالي القرية قطعوا فيها الطريق بين محكمة بني مزار ومركز الشرطة واتهموا خلالها أجهزة الأمن بالتقصير والإهمال في البحث عن الفتاة المختطفة وهو ما حدث من أسرة الفتاة الأخري وتدعي فاطمة «17 سنة» وتقيم بمركز ملاوي الذين اتهموا أجهزة الأمن أيضًا بالإهمال والتقاعس في البحث عن ابنتهم المختطفة، لكن فشل مؤتمر «مديرية الأمن» في القضاء علي حالة الذعر والقلق بين أهالي مراكز وقري المحافظة، خاصة بعد الفشل في العثور علي طفلتين أخريين اختفتا منذ العام الماضي وهما الطفلة رانيا رجب عبود «7 سنوات» التي تقيم بقرية عطف حيدر التابعة لمركز العدوة التي اختفت عقب خروجها من منزلها لشراء خبز، والطفلة غادة موسي «9 سنوات» وتقيم بقرية المسيد بمركز العدوة أيضا التي اختفت عقب خروجها لشراء دواء من صيدلية تبعد عن منزلها حوالي 100 متر فقط.
 
وأكدت محاضر الاختطاف التي حررت في أقسام ومراكز شرطة محافظة سوهاج التي تزايدت أعدادها لتصل إلي 10 بلاغات خلال شهر مارس الماضي فقط، أن الأمر لم يكن مصادفة وإنما برر ما تعلق بأذهان المواطنين حول وجود مافيا لتجارة الأعضاء تقوم بخطف الضحايا وتفريغ أجسادهم من الأعضاء لبيعها.
 
وعانت محافظة الدقهلية مما عانت منه باقي المحافظات وتصادف حدوث وقائع خطف الأطفال أو اختفائهم، الساعة الثانية ظهرًا مما يؤكد وجود عصابات تخطط لخطف الأطفال وسرقة الأعضاء، واكتفت الشرطة بتحرير محاضر اختفاء الأطفال ضد مجهول، حيث شهدت قرية كفر الأمير التابعة لمركز تمي الأمديد وتحديدًا في 26 مايو عام 2005 اختطاف طفل يدعي أحمد فتحي فكري «3 سنوات»، حيث عُثر عليه مذبوحا من الرقبة وقد شقت بطنه، وفي السنبلاوين ومنذ شهرين تم خطف طفل يدعي أحمد حاتم «4 سنوات» وتحديدا في 25 فبراير، حيث أكدت والدته وتدعي «مها حسن» أمام مباحث السنبلاوين أنها جاءت من القاهرة لزيارة أسرتها بقرية ديو الوسطي، بالسنبلاوين وهي متزوجة بالحلمية الجديدة وعندما توجهت لأداء صلاة الظهر طلب منها أحمد طفلها أن ينزل ليلعب بالشارع مع أقاربه لم يمض علي ذلك عشر دقائق وفوجئت باختفائه ولم يعثر عليه حتي الآن وتم تحرير محضر إداري رقم 2584 إداري السنبلاوين ولم يتوقف الأمر عند ذلك، حيث بالطريقة نفسها تم اختطاف الطفلة مريم حسن شلاطة «3 سنوات» من أمام ساحة مسجد الفتح أكبر مساجد المدينة التي كانت قد اعتادت اللعب أمام منزلها ومع أقاربها ظهرًا ولم يتم العثور عليها حتي الآن!


 

وعلي صعيد أخر



عقدت لجنة الأمن القومي بالبرلمان المصري جلسةً مخصصة لبحث ظاهرة خطف الأطفال، فيما تملأ الشارع شائعات عن عصابات منظمة تنشط في خطف الأطفال للمتاجرة بهم ببيعهم إلى أجانب بجوازات سفر مزورة، أو لبيع أعضائهم.
وبينما أكد مسؤولٌ في وزارة الداخلية المصرية تلقي بلاغات يومية عن حالات خطف، إلا أنه نفى وجود ظاهرة أو عصابات منظمة، معتبرًا أن "ثقافة الشائعات" صارت تشكل خطورةً على الاستقرار في البلاد.

 

وكان العديد من أهالي محافظات مصر، خاصةً في الصعيد، تقدموا ببلاغات إلى الشرطة خلال الأسابيع القليلة الماضية، تفيد بخطف أطفالهم، كما سرت حكايات عن قتل الأطفال وبيع أعضائهم، مما أدى إلى حالةٍ من الذعر.



ووصل الأمر إلى أن تظاهرت نحو 300 أسرة في قرية أبطوج، بمركز بني مزار محافظة المنيا 300 كم جنوب القاهرة، يومي السبت والأحد الماضيين احتجاجًا على ما اعتبروه تخاذل رجال الشرطة في البحث عن الأطفال المخطوفين. 
وندد أعضاء مجلس محلي بني سويف (جنوب القاهرة) بما اعتبروه "صمتًا أمنيًّا على شائعة أصبحت حديث الشارع في كل مكان بمصر"، كما انتقدوا صمت الوزارة تجاه وقائع وبلاغات اختفاء أطفال حرر أهاليهم محاضر شرطة منذ أشهر دون أن يعثر لهم علي أثر.
وقال عضو مجلس الشعب المصري محسن راضى لـ"العربية نت": لقد ناقشنا في لجنة الأمن القومي بالبرلمان ظاهرة خطف الأطفال من بين أسرهم وفي وضح النهار، حتى أن المواطنين يروون لنا حكايات لا تصدق؛ إذ لم يعد الفاعلون يكتفون باختطاف الأطفال أثناء سيرهم في الشارع وحدهم، بل وقعت حالات اختطاف أمام أعين أباء وأمهات الأطفال… مما جعل المواطنين يعيشون في ذعر".
وأكد راضى أن "هناك عصابات لخطف الأطفال في مصر بغض النظر عن أهدافها، سواء كانت بغرض الاتجار فيهم أو قتلهم، وبيع أعضائهم أو نظرًا لتدهور الأوضاع الاقتصادية".
وأضاف "هناك أيضًا بلاغات نشرتها صحفٌ مصرية بوجود حالات تهتك لجثث أطفال كانت متغيبة ومخطوفة تم العثور عليها في شبرا الخيمة شمال القاهرة، حيث أفادت بلاغات الأهالي عن العثور على 4 أطفال مقتولين ومنزوعة أعضاؤهم في قها ومنيا القمح بالشرقية، لكن لم يتم العثور على هذه الجثث وفق ما أفادت به الجهات الأمنية في تلك المناطق".

واتهم صابر عبد العظيم، والد الطفلة فاطمة التي اختطفت منذ 4 أيام، القوى الأمنية بتجاهل بلاغات الأهالي عن عمليات اختطاف البنات، "ويرفض الإفصاح لنا عن أي خطوة اتخذها حتى ترتاح نفوسنا، وهذا يجعلنا نعيش في ذعرٍ ليل نهار"، بحسب ما يقول لـ"العربية.نت".

 

وشرح الوالد أن ابنته كانت في طريقها لتحصيل درس الرياضيات في بني مزار، لكنها لم تعد، ويضيف: "تقدمت ببلاغات وشكاوى إلى الشرطة، واستدعتني النيابة، لكن لم يحدث أي تقدم حتى الآن". وتضامن مع الرجل أكثر من 300 أسرة، مشوا في مسيرةٍ سلمية إلى قسم الشرطة للتحقيق في اختفاء أطفالنا واحتجاجًا على بطء التحقيقات.

 

أما ممدوح زارع والد الطفلة مريم فيقول لـ"العربية.نت" إن ابنته ذات الأربع سنوات "خرجت أثناء تناولنا الغداء قبل 3 أيام لشراء أحد مستلزمات المنزل، ولم تعد حتى الآن، ولا ندرى أين اختفت، وهل صحيح أن هناك عصابات لبيع أعضاء الأطفال أم لا".
 
كما اختفت الطفلة رانيا رجب عبود (7سنوات) منذ 7 أشهر، وغادة رجب موسى من قرية بنفس المركز عمرها 9 سنوات، التي كانت قد خرجت لشراء دواء من صيدلية قرب منزلها، لكنها لم تعد حتى الآن، بحسب البلاغات التي تقدم بها أهالي الطفلتين.

ومؤخرًا، تم القبض على امرأة في قرية زاوية المصلوب بمركز الواسطى في محافظة بني سويف، بتهمة محاولة اختطاف طفلتين من القرية هما نورهان سيد عطا بالصف الثاني الابتدائي وأسرار حسين عبد النبي (7 سنوات).

 

وروى والد الطفلة أسرار لـ"العربية نت" أن الفاعلة حاولت اصطحاب الطفلتين من أمام المدرسة الأسبوع الماضي بحجة شراء حلوى لهما، ولكن الطفلتين امتنعا عن السير معها، حيث انتابهما شعور بالخوف فصرختا، وتجمع الأهالي، وألقي القبض عليها، واتضح بعد ذلك أنها "مسجل خطر"، وجاري التحقيق معها لمعرفة أسباب إقدامها على هذا الفعل.

 

ورفض مصدرٌ أمني في مباحث بني سويف الإفصاح عن أية معلومات إضافية في الوقت الحالي، حفاظًا على سرية التحقيقات، مؤكدًا أنه سيتم كشف ملابسات عمليات الاختطاف المختلفة، في وقتٍ لاحق.


وأدى تزايد هذه الحالات إلى عقد جلسة للجنة الأمن القومي في البرلمان المصري، الثلاثاء 7-4-2009، لمناقشة بلاغات خطف الأطفال التي تتلقاها أقسام الشرطة في المحافظات.

 

وردًّا على تساؤلات أعضاء اللجنة، اعترف اللواء حامد راشد مساعد وزير الداخلية بأن أقسام الشرطة تتلقى بلاغات يومية عن اختفاء أطفال، "ولكن هذا لا يعني أن هناك ظاهرة اتجار فيهم".

 

وأكد راشد أن "مصر ليس بها تجارة الأطفال، لكننا نواجه ثقافة الشائعات التي تمثل خطورة على الاستقرار والأمن داخل المجتمع". 
 
وكشف اللواء أن العصابة التي تخصصت بخطف الأطفال، بزعامة سيدة مصرية، كانت تقوم باستخراج جوازات سفر لحديثي الولادة بهدف بيعهم لأمريكية من أصول مصرية، مؤكدًا أننا "جريمة واحدة وليست ظاهرة".
 
وخلال الجلسة، أعلنت وزيرة الأسرة والسكان مشيرة خطاب اتخاذ إجراءات جديدة تمنع خطف الأطفال خاصةً حديثي الولادة، خاصةً بعد اكتشاف حالة السيدة الأمريكية التي حاولت تهريب طفل بجوار مزور، قبل أن يكشف الأمن المحاولة، ويحيلها إلى التحقيق.
 
وخلال حلقة نقاشية الاثنين الماضي عن ظاهرة تجارة الأعضاء عقدت بالمجلس، حذر عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان نبيل حلمي "أن مصر أصبحت في مصاف الدول سيئة السمعة، واحتلت المركز الرابع في الاتجار بالبشر بعد الصين والفلبين وبنغلاديش"، وتحدث عن "وجود عصابات منظمة تعمل في الاتجار والسمسرة، مما أنشأ ما يسمى بـ"سياحة تجارة الأعضاء" لصالح الأثرياء العرب داخل مصر".



ثلاثة وزراء داخلية يفشلون فى وقف نزيف خطف الأطفال

كتبت – رشا حمدي
السبت , 31 ديسمبر 2011 15:29
بالرغم من توافد ثلاثة وزراء تولوا حقبة وزارة الداخلية منذ قيام ثورة 25 يناير وحتى الآن، إلا أن مسلسل خطف الاطفال مازال مستمراً، لدرجة أن البعض وصف عام 2011 بأنه "عام خطف الاطفال" وذلك بعدما انتشرت عصابات خطف الأطفال في مصر بسبب الانفلات الأمني والفوضي التي شهدتها البلاد منذ يوم 28يناير حيث هروب آلاف المساجين وحرق أقسام الشرطة والسجون وحتي نهاية العام .
وتنتاب الأسر المصرية بسبب انتشار عصابات خطف الاطفال الذين يطلبون من أسرهم فدية تقدر بملايين الجنيهات أو التهديد بقتلهم حالة من القلق والخوف والذعر, لدرجة أن هناك شائعات انتشرت في محافظة القليوبية عن وجود مافيا لسرقة الاطفال للاتجار بأعضائهم وذلك بخطفهم من الشوارع أثناء الذهاب الى المدرسة أو التجول أو العودة من الدروس مما دفع الاهالي لتجنب إرسال ابنائهم للمدارس.
وتعد محافظة دمياط من أكثر المحافظات التي  شهدت عددًا كبيرًا من حوادث خطف الأطفال لطلب فدية، من قبل بعض البلطجية الذين استغلوا الفراغ الأمنى، وقد نجحت الشرطة في إعادة بعض الاطفال، وقد عاد البعض الآخر بعد دفع فدية لخاطفيه.
وتمكنت الأجهزة الأمنية بمحافظات الغربية والمنيا والمنوفية من ضبط عصابات تخصصت في خطف مواطنين للمطالبة بفدية مالية من ذويهم.
وألقت مباحث الإسماعيلية منذ أيام القبض على عصابة لخطف الاطفال في قرية جلبانة بالإسماعيلية وكذلك ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن بني سويف القبض على تشكيل عصابي تخصص في خطف الأطفال لمساومة أسرهم على دفع مبالغ مالية كفدية لإطلاق سراحهم.
وحتي في ميدان التحرير ألقي المتظاهرون القبض الخميس قبل الماضي  على سائق سيارة، يقوم باختطاف الأطفال المتواجدين بـ"ميدان التحرير"، وحاول المتظاهرون إجباره على الاعتراف على الجهة التي يعمل لحسابها، دون جدوى , وأودعه المتظاهرون مسجد عمر مكرم خوفا من الفتك به، دون الحصول على اعتراف واضح، عن الجهة التي تدفعه لخطف الأطفال من الميدان .
وحتي الشخصيات العامة لم تسلم من التعرض لجرائم الاختطاف حيث تعرضت ابنه عصمت السادات للإختطاف، وطلب الخاطفون فدية قدرها خمسة ملايين جنيه، نظير إطلاق سراحها أو قتلها, الا أن قوات الامن كثفت جهودها سريعاً، وألقت القبض على العصابة، وتمت إعادة مبلغ الخمسة ملايين جنيه لنجل شقيق السادات.
ولا يوجد دليل أكبر من خطورة وانتشار ظاهرة خطف الاطفال من أن المجلس العسكري قدم تهنئة لوزارة الداخلية على نجاحها في إلقاء القبض على إحدى أخطر تلك العصابات عبر بيانه رقم 33، وقال فيه "يهنئ المجلس الأعلى للقوات المسلحة وزارة الداخلية بكل عناصرها لنجاحها في القبض على عصابة خطف الأطفال، التي روّعت المواطنين خلال الفترة الماضية، متمنين لهم دوام التوفيق، ويهيب المجلس الأعلى للقوات المسلحة بكل طوائف شعب مصر العظيم التعاون مع عناصر وزارة الداخلية ودعمهم من أجل استعادة الاستقرار والأمن لمصرنا العزيزة والقضاء على كل أعمال البلطجة وترويع المواطنين".
وعلي الرغم من أن المدانين بجريمة خطف الأطفال يتعرضون لعقوبة السجن المشدد لمدد تتراوح ما بين 5 و10 سنوات، وقد تصل العقوبة إلى الإعدام إذا اقترنت الجريمة بالاعتداء الجنسي أو القتل , وإجراء المجلس العسكري تعديلات  على قانون العقوبات في شهر مارس الماضي لمواجهة تلك الجرائم التي تستهدف الأطفال الا أن الظاهرة مازالت مستمرة ويأمل الجميع أن يكون عام 2012 وقت انتهائها وعودة الامن والانضباط للشارع المصري.


اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية
الوفد - ثلاثة وزراء داخلية يفشلون فى وقف نزيف خطف الأطفال

القبض على عصابة خطف الأطفال من الرحاب

تمكنت أجهزة الأمن في القاهرة، الجمعة، من كشف غموض اختطاف طفلين من منطقة المطاعم المفتوحة بمدينة الرحاب، حيث دلت التحريات أن وراء ارتكاب الحادث كهربائيا، وزوج شقيقته، و2 آخرين.
وتبين أن المتهمين كونوا تشكيلًا عصابيًا تخصص في اختطاف الأطفال لمساومة ذويهم للحصول على مبالغ مالية.
وأوضحت التحريات أن الجناة اختطفوا الضحيتين أثناء تواجدهما أمام أحد المطاعم الشهيرة القريبة من منزليهما، وأن الجناة اتصلوا بوالد أحد الطفلين، وحصلوا منه على 35 ألف جنيه فدية.
وتبين أن وراء ارتكاب الحادث كلا من «فريد. ص»، 27 عامًا، كهربائي، وزوج شقيقته «أمين. م»، 24 عامًا، عامل طباعة، السابق اتهامه في القضية رقم «31745 / 2009م السلام أول»، مخدرات، و«أحمد. ن»، 23 عامًا، عامل، و«محمد. م»، 28 عامًا.
وتمكنت قوات الأمن من القبض على ثلاثة من المتهمين، وجار ضبط المتهم الرابع، وأعادت الطفلين لأسرتيهما.

خريطة عصابات خطف الأطفال فى مصر

محمود المملوك
◄◄48 منطقة ومدينة فى 12 محافظة.. والاتجار بالبشر يمتد من القاهرة إلى واشنطن وهايتى مروراً بتل أبيب
من «واشنطن« إلى «بورت أوبرنس»، ومن «أسوان» و«الشرقية» و«الغربية» و«الدقهلية» و«الجيزة» و6 أكتوبر و«القاهرة« وأخيراً «سيناء« إلى «تل أبيب«.. هكذا يكتمل الخط الساخن لعصابات خطف الأطفال والاتجار بالبشر، وهنا أيضاً تكمن «الأزمة»، فبعد أن كشف الصحفى السويدى دونالد بوستروم فى أغسطس الماضى قيام إسرائيل بسرقة الأعضاء البشرية للشهداء الفلسطينيين، وهو ما أثار ردود أفعال عالمية واسعة النطاق رافضة لما حدث، بقى جانب غامض من القضية لم يدركه أحد، لكن 3 حوادث منفصلة وقعت فى مناطق بعيدة جغرافية ومتناثرة على خريطة الكرة الأرضية، أكدت أنه يجب الالتفات إليه، الأولى عندما ضرب الزلازل هاييتى وخلف أكثر من 150 ألف قتيل، ولفتت تقارير إلى أن بعض عصابات الاتجار فى الأعضاء البشرية استفادت من هذه الكارثة الطبيعية ونشطت للقيام بوظيفتها، والثانية بدأت نيابة العمرانية التحقيق مع سيدة يرجح أنها تنتمى لعصابة تخطف الأطفال لبيعها، والثالثة ما ذكرته صحيفة معاريف الإسرائيلية، حول توقيف الشرطة هناك لإريتريين تسللوا لتل أبيب من خلال عصابات للاتجار فى البشر يقودها مجموعة من بدو سيناء.
ورغم «التباعد« الزمنى والمكانى فإن خطوط القضية بدأت تنكشف شيئاً فشيئا، أولها وجود عصابات دولية منظمة للاتجار فى البشر وعابرة للقارات وتتخطى حاجز الدول، لكن المهم فى ذلك هو ما يحدث فى مصر التى وصفتها تقارير الخارجية الأمريكية بأنها دولة «ترانزيت« للاتجار فى البشر، بدأت تتحول إلى محطة مؤثرة فى هذا المجال، حيث انتشرت، ظاهرة خطف الأطفال فى شوارع محافظات جمهورية مصر العربية، نتيجة 3 تفسيرات مترابطة يكمل بعضها البعض، التفسير الأول يتعلق باستخدام هؤلاء الأطفال فى التسول والأعمال الإجرامية وبيع أعضائهم لآخرين، والتفسير الثانى يشير إلى بيع هؤلاء الأطفال إلى السيدات العاقرات والأسر التى حُرمت من الإنجاب، وأيضاً تصدير الفتيات منهن للعمل فى الدعارة فى دول أخرى والتفسير الثالث خاص بقيام تجار الآثار بذبح هؤلاء الأطفال على المقابر ليتمكنوا من نهبها حسب ما هو متعارف عليه فى الصعيد وعند أهل المهنة.
خريطة المحافظات التى تنتشر بها عصابات الاتجار بالبشر، توضح أن مدن «مينا القمح» و«الزقازيق» و«ههيا» فى الشرقية، وقريتى «شبرا البحرية» و«شبرابيل» فى «السنطة» و«طنطا» و«كفر الزيات» و«بسيون» فى الغربية، و«دكرنس« و«شربين« و«المنصورة« و«السنبلاوين» فى الدقهلية، و«سيدى بشر« و«القبارى» و«بحرى» و«الأنفوشى» بالإسكندرية، و«أكتوبر» و«الشيخ زايد« و«العياط« بـ6 أكتوبر، و«إمبابة» و«بولاق الدكرور وأرض اللواء» و«العجوزة» و«الهرم» فى الجيزة، و«باب الشعرية» و«السيدة زينب» و«القلعة» «وحلمية الزيتون» و«الأميرية» و«وسط البلد» فى القاهرة، و«شبرا الخيمة» و«المرج» و«بنها» فى القليوبية، و«مغاغة» و«بنى مزار» و«مطاى» فى المنيا، و«دار السلام» و«جهينة« و«طهطا» فى سوهاج، و«الكرنك» و«إسنا» و«أرمنت» فى الأقصر، و«بهاريف» و«كوم أمبو» و«إدفو» و«السباعية» فى أسوان هى الأبرز فى هذه القضية وحسب البلاغات التى حررها الأهالى وتناقلتها تقارير منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى أيضاً. ورغم تأكيدات اللواء حامد راشد مساعد وزير الداخلية، بأن أقسام الشرطة تتلقى بلاغات يومية عن اختفاء أطفال، «ولكن هذا لا يعنى أن هناك ظاهرة اتجار فيهم» لكننا نؤكد أن الأمر تحول إلى ظاهرة وبدأت فى التوسع، والدليل على ذلك قضية الاتجار بالأطفال المتهم فيها سيدات أمريكيات يحاكمن الآن أمام محكمة الجنايات المصرية أن خريطة خطف الأطفال تكشف أن هذه العصابات تنشط فى الموالد الضخمة، وأهمها مولد الحسين والسيدة نفيسة والسيدة زينب، ولك أن تتخيل أن الأخير أجبر أهالى المنطقة على عدم إخراج أطفالهم من المنازل بل إن أهالى منطقة السيدة زينب يعتبرون آخر خميس من شهر رجب موعد المولد إجازة رسمية للطلبة فى المدارس بقرار شعبى وليس رسميا. وحسب تقارير حقوقية فى هذا الصدد، فإن الاتجار فى البشر أصبح ثالث أكبر جريمة منظمة بعد تجارة السلاح والمخدرات.
لكن يبقى دور وزارة الأسرة والسكان والمجلس القومى للأمومة والطفولة هى الحقيقة الأبرز فى مواجهة هذه الأزمة، حيث يقومان بدور فى تأهيل وحصر ظاهرة أطفال الشوارع، وأكدت السفيرة مشيرة خطاب وزيرة الأسرة والسكان فى تصريحات خاصة لـ«اليوم السابع»، أنه يتم استغلال أطفال الشوارع من قبل عصابات منظمة سواء فى ترويج المخدرات أو بيعهم لأشخاص آخرين، موضحة أن الوزارة معنية برسم وتخطيط السياسات فقط، لكن الجهة المنوط بها التنفيذ هى وزارة التضامن الاجتماعى.

 


محاضر الشرطة تؤكد أن ظاهرة خطف الأطفال في مصر ليست شائعة




شائعة اختطاف الأطفال ونزع أعضائهم والاتجار بها انتشرت في الشارع المصري بشكل غريب، فأصابت المواطنين بالفزع والهلع وازدادت الشائعات حده وازداد المواطنون خوفا أمام صمت وتجاهل من وزارة الداخلية للشائعة وما ترتب عليها من نتائج فتقاعست عن إصدار بيان للرأي العام سواء بنفي الشائعات إذا كانت فعلا شائعات أو تحذير المواطنين من عصابات الأطفال إذا كانت فعلا هناك عصابات وراء الظاهرة.
في الوقت نفسه أكدت محاضر الشرطة خلال الأيام الماضية اختفاء عدد من الأطفال في أكثر من محافظة،ففي محافظة بني سويف حرر المواطن محمد ابراهيم المحضر رقم رقم 1638 إداري الواسطي، باختفاء ابنته مريم من أمام المنزل أثناء لهوها يوم 8 مارس الماضي ولم يستدل على مكانها حتى اليوم، وفي15 مارس الماضي ألقت الشرطة القبض علي امرأة بتهمة خطف طفلتين من أمام مدرسة زاوية المصلوب، وأعادت الشرطة الطفلتين نورهان هارون «7 سنوات» وإسراء حسين عبدالنبي «7 سنوات» إلي أسرتيهما، وتبين للشرطة أن المواطنة المتهمة بخطف الطفلتين لديها 4 عناوين، الأول في قسم ثالث الإسماعيلية، والثاني في قرية هوارة بالفيوم فضلاً عن عنوانين مختلفين في محافظة بني سويف، وقد أثبتت الشرطة العناوين والواقعة في المحضر رقم 1786 إداري الواسطي لسنة 2009.
وفي قرية ديو الوسطي بمركز السنبلاوين في الدقهلية تقدم حاتم عبدالمنعم محمود ببلاغ رقم 2584 إداري السنبلاوين بتاريخ 20 مارس الماضي باختطاف ابنه من أمام منزل جده أثناء لعبه مع أصدقائه، بينما تمكن أهالي قرية المطرية بالسنبلاوين من القبض على «محمد.أ» يعمل طباخاً بالمستشفي العام بالمطرية يوم الخميس 26 مارس الماضي وهو يحمل طفلين علي دراجته البخارية ويحاول الهروب بهما وتم تسليمه للشرطة.
وفي الحامول، محافظة كفر الشيخ، تقدم أحمد إبراهيم محمد ببلاغ لمركز شرطة الحامول بتاريخ 15 مارس حول اختفاء ابنته سمر (20 سنة). قال الاب في بلاغة ان ابنته خرجت للذهاب لطبيب الأسنان لعلاج أسنانها ومن وقتها لم ترجع للمنزل وبعد تأخرها يوم الاختفاء اتصلنا بها علي هاتفها المحمول فلم تجب علينا في البداية ثم بعد فترة وجدنا الهاتف مغلقا، فسألنا عند الطبيب الذي يقع بالقرب من منزلنا، كما أننا نعرفه جيدا فأخبرنا أنها لم تأت.
وفي قرية الصبية بمحافظة البحيرة تقدم أحمد فراج علي بمحضر رقم 31 أحوال بتاريخ 24 مارس حول اختفاء ابنته مروة (19 سنة).
فيما تجمهر أكثر من مائه مواطن أمام نيابة بني مزار يوم الخميس3 ابريل الجاري للمطالبة بسرعة كشف مصير فاطمة صابر (16 سنة) الطالبة بالصف الثاني الثانوي بعد اختفائها يوم الأربعاء 25 مارس الماضي.
وفي محافظة المنيا تغيبت الطفلة رانيا رجب عبود «٧ سنوات» من قرية عطف حيدر، طالبة في مدرسة العطف الابتدائية تغيبت يوم ١٥ أغسطس الماضي ولم يحدد مصيرها حتى اليوم، وكذلك الطفلة غادة رجب السيد موسي «٩ سنوات» من قرية «المسيد» مركز العدوة تغيبت يوم ٣١ أغسطس الماضي،وأيضا مروة عبد العظيم مصطفي عبد الحفيظ «٥ سنوات» من قرية «عطف حيدر» والتي اختفت يوم 6 سبتمبر الماضي وجميعهم لم يتم الكشف عن مصيرهم حتى اليوم.
وفي الشرقية اختفى الطفل احمد جمال حسن على (5 سنوات) يوم 27أغسطس الماضي من أمام منزل جدة لامه بمركز بلبيس.


عصابة في مصر تتاجر بأطفال السفاح وأعضائهم البشرية:باعت 350 رضيعاً وخططت لتوسيع نشاطها في الدول العربية

رام الله - دنيا الوطن-وكالات
ألقت الشرطة المصرية القبض على عصابة مكوّنة من طبيبين وممرضة وسيدتين أخريين، احترفوا جميعاً المتاجرة في الأطفال حديثي الولادة، الذين جاؤوا نتيحة ارتكاب أمهاتهم جريمة الزنا. وقال مصدر أمني لـ«ايلاف» ان العصابة كانت تحترف العمل في هذه الجريمة منذ أكثر من ثلاثة أعوام، مشيراً الى أن الشرطة تلقت بلاغات تفيد بتردد الساقطات والفتيات اللائي وقعن في الحب الحرام على مستشفى خاص في منطقة عين شمس في القاهرة.
ولفت المصدر الى أن البلاغات أفادت بأن هناك ممرضة تسرق الأطفال بعد الولادة مباشرة، وتقوم بتسويقهم على السيدات العاقرات. وأضاف أن الشرطة راقبت المستشفى لفترة تصل الى نحو الشهرين، وأسفرت المراقبة والتحريات عن قيام طبيبين وممرضة، أحدهما مدير المستشفى، باجراء عمليات الولادة مجاناً للفتيات أو النساء اللاتي وقعن في ممارسة الجنس الحرام، مقابل ترك الطفل للمستشفى.
وأشار المصدر الى أن الطبيبين يتوليان عملية الولادة ورعاية الأم، فيما تتولى الممرضة عمليات التسويق والبيع بالاشتراك مع سيدتين أخريين في وسط السيدات العاقرات، أو اللاتي ينجبن البنات، وفي حاجة الى انجاب الذكور.
وأوضح أن ثمن بيع الطفل الذكر يتراوح ما بين خمسة وعشرة آلاف جنيه مصري، أي ما يتراوح بين 800 و1600 دولار أميركي، فيما يتراوح سعر الطفلة ما بين 2500 وخمسة آلاف جنيه، يحصل الطبيبان على نسبة 50 في المئة من المبلغ، بينما تحصل الممرضة والسيدتان على نسبة 50 في المئة الأخرى.
وأشار المصدر الى أن الممرضة اعترفت ببيع 300 طفل، مرجّحاً أن يزداد الرقم الى نحو يصل الى 350 طفلاً على الأقل، جرى بيعهم الى سيدات عاقرات في القاهرة والمحافظات، أو قتل بعضهم، وتحويلهم الى قطع غيار بشرية، منوهاً بأن الشرطة ألقت القبض عليهم، في حالة تلبس.
وأوضح أن الممرضة كانت تستعد لبيع طفل عمره خمسة أيام لسيدة عاقر من القاهرة، ونبّه المصدر الى أنه كانت هناك ثمة ما تشبه بروتوكولات التعاون مع عصابة الدعارة، حيث يتم الاتفاق مع القوادين أو القوادات على توريد الساقطات الى المستشفى لاجراء عمليات الولادة مجاناً مقابل التنازل عن الطفل، أو اجراء عمليات الاجهاض مقابل أجر أقل من المتعارف عليه في المستشفيات الأخرى.
وأشار المصدر الى أن التحريات مازالت جارية بحثاً عن متهمين جدد، لاسيما أن نشاط العصابة امتد لأكثر من ثلاثة أعوام، وكان يشمل شتى محافظات الجمهورية، لافتاً الى أن العصابة كانت تخطط لتوسيع النشاط، ليشمل الدول العربية والأجنبية، عبر شبكات الاتجار في البشر.
وأضاف المصدر أن النيابة وجّهت الى المتهمين المقبوض عليهم، وهم طبيب وممرضة وسيدة أخرى، اتهامات تتعلق بالاتجار في البشر، واجراء عمليات اجهاض غير قانونية، والتزوير في محررات رسمية، وأمرت بفحص المستشفى لتبيان ما اذا كانت تتبع الاشتراطات الطبية الملزمة لها طبقاً للقانون أم لا، كما أمرت باغلاق المستشفى الى أجل غير مسمى.
ووفقاً لتحقيقات النيابة العامة في القضية، فان الطبيب نفى ارتكابه للجريمة، مشيراً الى أنه يمارس مهنة الطب منذ أكثر من 25 عاماً، ويمتلك سجلاً ناصع البياض، متهماً الممرضة بالاتجار في الأطفال السفاح.
فيما قالت الممرضة ان الطبيب ومدير المستشفى على علم بعمليات الاتجار، وانه كان يحصل على نسبة 50 في المئة من ثمن الطفل. وكشفت أن الطبيب كان يحتفظ بالأطفال الذين قد يتوفون أثناء عمليات الولادة، ورجّحت أن يكون ذلك بغرض الاتجار في أعضائهم البشرية.
وكشفت أيضاً أن الطبيب تخصصه المسالك البولية، وليس تخصصه نساء وتوليد، وأنه كان يرفض تسجيل حالات الولادة في سجلات المستشفى، ولا يتم تدوين أي بيانات على الاطلاق خشية اكتشاف الأمر من قبل وزارة الصحة.
ومازالت التحقيقات في القضية جارية، فيما أمرت النيابة العامة بحبس المتهمين، وطلبت من الشرطة استمرار التحريات للبحث عن متهمين جدد.

تورط 7 أطباء كبار فى عصابة «تجارة الأطفال»


كتب ــ أحمد على :
معلومات جديدة فى واقعة الكشف عن بيع اطفال فى مستشفى الامراء الطبى بضاحية ” عين شمس” ، وتمكنت مباحث القاهرة من أثبات تورط متهمين جدد فى تجارة الاطفال بمنطقة” النهضه” و” عين شمس” فى الواقعة.

كشفت تحريات المباحث بالتنسيق مع مباحث السلام عن تورط 7 من اطباء بمستشفى ” الامراء” بعين شمس فى تجارة الاطفال حديثى الولادة والرضع حيث تبين ان القائمة تضم مدير عام المستشفى ويدعى وفيق وجيه و مالكى المستشفى.
واكد تحريات الرائد حسام ناصر، رئيس مباحث قسم شرطة السلام ثان أن أطباء المستشفى كانوا على علم بما يدور داخل المستشفى من بيع للاطفال الرضع وحديثى الولادة واطباء أخرين جارى ضبطهم أشتركوا فى إجراء عمليات الاجهاض للعديد من الفتيات اللاتى حملن سفاحا وأردن التخلص من الجنين .
وتوصلت معلومات الادارة العامة لمباحث القاهرة الى ان المتهمين باشروا نشاطهم الاجرامى منذ اكثر من سنتين بمعرفة مالكى المستشفى وجميع الاطباء الذين باشروا عمليات الاجهاض وأشتركوا فى عمليات البيع الا أن التحريات لم تتوصل الا ل7 أطباء متورطين فى ارتكاب الجرائم باشراف المدير العام وبضوء أخضر منه .
وأضافت التحريات التى باشرها مفتش مباحث السلام العقيد هشام قدرى الى أن المتهمين باشروا مئات الجرائم ولكن لم يضبط سوى ثلاث حالات تلبس وضبط المبالغ .
وجاء الكشف عن خيوط الجريمة بمعلومات تلقاها ضباط مباحث قسم السلام ثانى بوجود سيدة تعرض طفل للبيع ب5 آلاف جنيه فتم تصعيد المعلومات لقيادات البحث الجنائى باشراف اللواء سيد شفيق مدير الادارة العامة للمباحث والعميد عصام سعد رئيس البحث الجنائى وقررا تشكيل فريق بحث مكبر للوصول الى خيوط الجريمة وتم إستصدار إذن من النيابة العامة للقبض على المتهمين وتم مداهمة منزل سيدة مسجل خطر مخدرات تدعى ” باتعة ” التى كانت تقوم بجلب البنات والنساء التى تحملن سفاحا ويردن التخلص من الجنين وتقوم بالتنسيق مع ممرضة تدعى زينب تعمل بمستشفى الامراء باصطحابهن الى الاطباء وتجرى العملية مجانا للفتاه او المرأة حملة السفاح مقابل أن يحصل الاطباء على المولود ويقوموا ببيعه للممرضه زينب بسعر يتراوح من 2500الى 3500 وتقوم زينب ببيعه الى راغبى الاطفال الصغار ممن لاينجبوا مقابل مبلغ مالى يبدأ من خمسة آلاف جنيه فأكثر على حسب الزبون .
وإعترفت زينب أمام النقيب أحمد الضبع معاون مباحث القسم باجراء مئات العمليات لتلك الفتيات والنسوة وأن المستشفى تخصص نشاطها فى إجراء عمليات الاجهاض وأقبلت الكثير من النسوة والفتيات عليه نظرا لاجرائها العمليات مجانا .
واعترفت المتهمة بجلب العشرات من الفتيات والنسوه بمنطقة النهضة لاجراء عمليات الاجهاض بالمستشفى وقامت بتحديد أمهات الاطفال الثلاثة الذين تم بيعهم مؤخرا ، ويقوم رجال المباحث بعمل عدة أكمنة لهن لالقاء القبض عليهن نظرا لتغيبهن عن محل الاقامة بعد علمهن بالجريمة

التحقيقات: المتهمة بالاتجار في أطفال السفاح باعت 300 طفل خلال 3 أعوام

وأضافت المتهمة في التحقيقات، الخميس، أنها كانت تقوم بأخذ هؤلاء الأطفال وبيعهم للسيدات العاقرات مقابل مبالغ مالية، وأكدت المتهمة في التحقيقات أنها باعت أكثر من 300 طفل خلال الـ 3 أعوام الماضية، وأن المتهمة «باتعة. م»، التي قامت بشراء أحد الأطفال واستخراج شهادة ميلاد باسمها وآخر لشقيقها، كانت تعلم أنها تقوم ببيع الأطفال.
وتبين من التحقيقات أن الطبيب المتهم الأول تخصص مسالك بولية، وأنه يمارس هذا النشاط مع المتهم الثاني مقابل الحصول على مبالغ مالية، وألقي القبض على الطبيب، وجار التحقيق معه.
«المصري اليوم»، التقت المتهمين، وقال الدكتور «م. ب»: «أعمل في مهنة الطب منذ 25عامًا بكل أمانة ولم يحرر ضدي محضر واحد في أي قسم شرطة ولي ابن في بكالوريوس الطب والثاني في كلية الصيدلة، وأن قصة بيع أطفال السفاح الذين يولدون داخل المستشفى تتولاها ممرضة تدعى «زينب»، تعمل بالمستشفى منذ عام تقريبًا، وأنها تولت التصرف في آخر 3 أطفال ولدوا على يديها داخل المستشفى، الأول «حسام»، والثاني «فهد» والثالثة طفلة عمرها 4 أيام، رفضت أسرهم أن تتسلمهم وغادرت أمهاتهم فور انتهاء عملية الولادة، وأن الطفلة الأخيرة كانت من طرف دكتورة زميلة تدعى «سحر»، أستاذة نساء وتوليد، رفضت أسرة الطفلة استلامها فور ولادتها.
وأضاف، كنت أشك في الممرضة لأنها كررت طلب حصولها على الأطفال حديثي الولادة الذين رفضت أسرهم استلامهم لأنهم ولدوا سفاحا ولم أسألها عن شيء لأن همي الوحيد كان خروج الطفل من المستشفى فور ولادته خاصة بعد هروب والدته فور والدته.
أما «زينب» الممرضة قالت: «يتولى الأطباء المتهمون في القضية مهمة جلب الساقطات للولادة داخل المستشفى بعد إتمام الـ 9 شهور حمل، أو إجهاضهن بناءً على رغبتهن, وأنهم لم يتقاضوا أي مبالغ مالية من الساقطات أو راغبات الإجهاض أو الولادة سفاحا، وتتولى المستشفى كافة المصاريف».
وأضافت أن الأطباء يأخذون الطفل مقابل عملية الولادة أو الإجهاض، وهى تتولى مهمة التصرف فيهم، مشيرة إلى أنها حصلت على مبالغ مالية من بعض الأمهات اللاتي لم ينجبن أطفالا وكانت من بين هذه الحالات منح الطفل الأول «حسام» لأم مطلقة أخذ زوجها أولادها وسجلته باسم شقيقها واستخرجت له شهادة ميلاد مزورة، والطفل «فهد» لأم لم تنجب إلا 4 بنات، وأخيرا الطفلة التي لم تسمى بعد، لأن الشرطة ألقت القبض على السيدة التي أخذته قبل تحرير شهادة ميلاد لها.
وأوضحت أن الطبيبين المتهمين لم يحررا أي بيانات داخل المستشفى بأسماء الساقطات اللاتي يدخلن للولادة سفاحا أو للإجهاض، حتى لا يصل أحد أو أي جهة رسمية إليهم إذا افتضح أمرهم، وأن الأطباء يأخذون الأطفال الذين يتم إجهاضهم رغم وفاتهم، متساءلة: «لا أدري إن كانوا يبيعون أعضائهم أو يستولون على قرنياتهم فور الإجهاض».
من جانبه قال العقيد هشام قدري، مفتش مباحث السلام، إن معلومات وردت له بقيام ممرضه ببيع طفلة عمرها 4 أيام لسيدة بالاشتراك مع طبيبين، فتحركت قوة على الفور وألقت القبض على الممرضة، وأرشدت عن الطبيبين المشتركين معهما في الواقعة واتهمتهما بجلب الساقطات وتوليدهن وإجهاضهن داخل المستشفى دون مقابل مادي، وإن مباحث القسم ألقت القبض على أحد الأطباء المتهمين ويدعى «م. ب»، وجار ضبط المتهم الثاني وباقي المتورطين في الواقعة.

جيران المتهمَين بالاتجار في الأعضاء: شقيقهما الأكبر «زعيم العصابة»

امرت نيابة مدينة نصرب بحبس 3 من المتهمين فى عصابة الاتجار فى الأعضاء البشرية، ٤ أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت سرعة إنهاء تحريات المباحث والقبض على المتهمين الهاربين.


وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهمين الثلاثة بينهم شقيقان قام أحدهما ببيع كليته مقابل مبلغ مالى قبل 7 سنوات، فيما كان الثانى يعمل لحساب آخر فى جلب الضحايا وإقناعهم بإجراء العملية مقابل 10 آلاف جنيه، فيما نفى الممرض معرفته بتلك الوقائع، وأنه يسمعها للمرة الأولى.



انتقلت «المصرى اليوم» إلى منطقة جامع الريس بالمطرية حيث يعيش المتهمان الأول والثانى، وقال فرج أبوالسعود 50 سنة، خال زوج شقيقة المتهمين الذى ساعد رجال المباحث فى القبض عليهما: بداية معرفتى بالموضوع كانت أثناء جلوسى فى البيت مع زوجتى، حيث قالت لى إن هناك أشياء غريبة تحدث فى الشقة التى قامت زوجة ابن اختى بتأجيرها، حيث يدخل بها رجال غرباء ويظلون داخل الشقة لأكثر من أسبوعين دون أن نسمع لهم صوتاً».



وتابع «فرج» فوجئت بعدها برئيس مباحث القسم هانى أبوعلم يدخل المنزل فاستوقفته وأخبرنى عن الجريمة التى يرتكبوها وقال لى إنهم يأخذون الكلى بأوراق تبرع مزورة ويحصلون على 50 ألف جنيه ثمنا لها، فاتصلت بهما وقلت لهما: تعالا حالا أريدكما فى أمر مهم، لكنهما تاخرا فقام الضابط بالقبض على زوجتيهما، فاتصلت بهما وأخبرتهما بما حدث وعندما حضرا أقامت المباحث بالقبض عليهما.



وقال محروس محمود «26 سنة» أحد أصدقاء المتهمين «كنت ألاحظ وجود مبالغ مالية كبيرة مع عمرو وحسام وكانا يلعبان القمار بأموال كثيرة تصل إلى آلاف الجنيهات، لكننى لم أكن أسألهما عن هذه الأموال، ظنا منى أن أخوهما هشام هو من يعطيها لهم».

ويواصل «محروس»: اكتشفت بعد ذلك أن هشام هو من يحركهما، وهو من علمهما هذه المهنة، بل وهو من يدير هذه العصابة ويخطط لها جميع خططها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق