الجمعة، 1 مارس، 2013

اليهودية الصوفية الامريكية للامن القومى الصانع للدعاية الرئاسية المصرية :من سلسلة الغاز مصر الصوفية :10 :208

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 23 أبريل 2010 الساعة: 13:31 م

بسم الله الرحمن الرحيم
 http://www.fgf.org.eg/More_Details_arb.aspx?ID=202&type=Events
 http://www.aljazeeratalk.net/forum/showthread.php?t=215356


 
حفل الإفطار الرابع لمركز أعداد القيادات التنفيذية  المتميز
 طارق نور.. وزير "الدعاية والتجميل" السياسي بمصر!
في إجتماع رباعي بالقصر الجمهوري لمدة ساعتين….

مبارك يوجه لوما شديدا لجمال وأحمد عز بسبب خطابهما المستفز خلال المؤتمر العام للحزب


>> صفوت الشريف يوجه لأحمد عز لكمات موجعة ويسرب تفاصيل جلسة التوبيخ للصحافة

>> مبارك يطلب من الشريف مراقبة جمال وعز داخل الحزب وموافاته بتحركاتهم فورا

>> الشريف يعد خطة مستقبلية لإصلاح ما أفسده جمال وصديقة مع المعارضة والإخوان والرأي العام

عماد فواز


خطاب أحمد عز أمين التنظيم بالحزب الوطني لم يثير إستياء الرأي العام وقوى المعارضة فقط وإنما أثار إستياء الرئيس مبارك رئيس الجمهورية ورئيس الحزب وصفوت الشريف الأمين العام للحزب والذي إستغل خطاب غز ليقلل من رصيده لدى الرئيس مبارك وليوجه إليه ضربه قاسمة أقوى من تلك الضربات التي وجهها عز إليه خلال السنوات القليلة الماضية والتي تسببت في تقهقر نفوذ الشريف داخل الحزب وخارجة،ومن هنا وجد الشريف في خطاب عز فرصة جيدة ليرد له الطعنات بالطعنات، وعلى الفور تطوع لنقل ردود أفعال المعارضة والشارع حول خطاب عز "المستفذ" للرئيس مبارك، وهو الأمر الذي دفع الرئيس مبارك إلى عقد إجتماع رباعي يوم الإثنين 2 نوفمبر الجاري في مقر القصر الجمهوري ناقش خلاله خطاب أحمد عز أمين التنظيم بالحزب الوطني وردود الأفعال التي خلفها لدى المعارضة والرأي العام.
بدأ الإجتماع بحسب ما أكده مصدر مقرب "لصفوت الشريف"، في تمام الساعة الثالثة والنصف عصرا وأستمر حتى الساعة الخامسة والنصف، تحدث خلاله الرئيس مبارك في حين جلس الأطراف الثلاثة مستمعين أغلب الوقت، ووجه الرئيس مبارك لوماً شديداً لأمين التنظيم أحمد عز بسبب ما أورده في خطابه أثناء إنعقاد مؤتمر الحزب الوطني السادس مؤخرا، وطالب الرئيس مبارك من الحضور أن يلتزم كل طرف منهم بحدوده وأن لا "يشطح" بعيدا عن موقعة أو يقرر من خياله أو يصرح كما يشاء دون الرجوع له، مهددا من يخالف التعليمات بقطع رقبته.
وأشار المصدر إلى أن الرئيس مبارك قال لأحمد عز تفصيلا " أنت أكدت للرأي العام أن هناك معارضة قوية في مصر وأننا نعمل لها حساب ونقيم لها وزن بل وأظهرت أن الإخوان المسلمين "بعبع" يرعبنا، وبكلامك الغير مسئول أعلنت صراحة بأننا من منطلق رعبنا من الإخوان سوف نزور الإنتخابات القادمة، معبراً عن ذلك بعبارة "يالي شاكك إتأكد".
وأضاف مبارك في وصلة توبيخه لعز: انت وصفت الإعلام بأنه مثل المعارضة مما يمثل إستعداء غير مسئول للإعلام المصري الخاص وللإعلاميين في وقت ينبغي فيه استمالة وسائل الإعلام للوقوف إلى جانب الحزب تماما كما حدث مع قناة المحور الخاصة التي تميل للنظام وللحزب الوطني والتي قامت بنقل فعاليات المؤتمر الوطني للحزب هذا العام وكان يجب عليكم – والكلام لعز وجمال – أن تضعوا خطة مستقبلية لآستقطاب القائمين على الوسائل الإعلامية الخاصة وذلك للوقوف إلى جانب الحزب والحكومة خلال الفترة القادمة.
وأشار مبارك إلى أن الحديث عن أن جمال مبارك مفجر الثورة كلاما غير مسئولا وهراء غير مقبول وأتى بنتيجة عكسية لأنه نفر المؤيدين وفتح المجال للمعارضة لكي تنال من شعبية جمال مبارك وأظهر كثير من المبالغة الفجة التي أدركها وشعر بها الرأي العام ورجل الشارع البسيط قبل المعارضة بمنتهى البساطة والوضوح مما يصعب أمامه تحويل المفاهيم مرة أخرى أو الدفع عن الحزب أمامة.
أمام عم جزئية الهجوم على الإخوان المسلمين فقد انتقد مبارك هجوم أحمد عز على جماعة الإخوان المسلمين بشكل خاص قائلا: أن الحديث عن الإخوان بشكل سطحي وبطريقة تسفه قواهم أمر أكد للجميع على أن الإنتخابات القادمة سوف يتم تزويرها وفتح المجال للمعارضين للتشكيك في الإنتخابات القادمة سواء كانت شعب أو شورى أو رئاسية، والحديث مبكرا من قبل المعارضة عن وجود نوايا مؤكدة لدى الحزب الوطني لتزوير الإنتخابات بدليل عدم إشراف القضاء عليها، كما أن الهجوم على الإخوان خلال مؤتمر الحزب هو دعاية مجانية لهم ولفت الأنظار إليهم وفتح مجال لتعاطف المواطنين معهم بأعتبارهم قوة مقهورة.
وأستنكر مبارك فجاجة النفاق في خطاب عز قائلا: بالحديث عن أن جمال مفجر الثورة وغيرها من العبارات التي أستفزت الرأي العام ظهر أن لمصر رئيسان، واحد رسمي – وأشار على جمال- والثاني شرفي – وأشار على نفسه- ، ووصف مبارك الشعارات التي أطلقها عز بأنها شعارات مستفزة وأنها وضعت جمال في غير موضعه وبالتالي فإنها أعادته للخلف أكثر من خمسة أعوام ماضية.
كما رفض الرئيس مبارك حديث عز عن شن هجوم مضاد على المعارضة خلال الأيام القادمة متسائلا " من قرر ذلك" وقال أنه رفض هذا الحديث من قبل عندما أعلنه جمال مبارك في المؤتمر العام للحزب العام الماضي وحذر من إرتكاب مثل هذه الأفعال والدخول مع المعارضة في صراعات ووصلات سباب، وبالرغم هذا التنبية عاد عز وقرر الإعلان عن إرتكاب ما سبق وأن رفضه الرئيس مبارك من قبل.
وفي نهاية الإجتماع قال مبارك أن أي خطابات أو تصريحات رسمية لجمال أو أحمد عز يجب أن تكون مدروسة ومكتوبة ويجب أن تمر عليه – أي الرئيس مبارك – قبل إطلاقها، ووجه مبارك كلامه لصفوت الشريف قائلا: انت المسؤول أمامي عن مثل هذه الأحاديث والأفعال الغير مسئولة، وبعدها أنصرف عز وجمال من الجلسه بعد أن رفض الرئيس مبارك سماع تعليقهم على كلامة وبقى صفوت الشريف لمدة ربع ساعة لتلقى التعليمات بخصوص إصلاح ما أفسده الإبن وصديقة المدلل.
أما عن خطوات الإصلاح فيقول المصدر: أن صفوت الشريف سوف يتولى فتح حوار خلال الأيام القادمة – بشخصه – مع جميع تيارات المعارضة وأيضا الإخوان المسلمين، وأستمالة القائمين على وسائل الإعلام الخاصة والإعلاميين المميزين أصحاب الجماهيرية الكبيرة، بالإضافة إلى وضع خطة دعائية للحزب في الشارع لإصلاح ما أفسده جمال وصديقة.
وأشار المصدر إلى أن الرئيس مبارك منح صفوت الشريف مهلة أسبوع لتقديم الخطة المستقبلية – خطة الإصلاح – لتحسين صورة الحزب واستمالة المعارضة والإخوان ورجل الشارع قدر المستطاع، مع التنبيه عليه بضرورة إعلامه بكل صغيرة وكبيرة حول تحركات وإجتماعات وقرارات الإبن وصديقة داخل الحزب خلال الأيام المقبلة.
وأكد المصدر على أن صفوت الشريف أستغل الموقف بشكل ظاهر جدا، ووجه لأحمد عز طعنات غائرة أفقدته توازنه، ومن المحتمل أن يوجه الأمين العام للحزب خلال الأيام القادمة المزيد من الطعنات لأحمد عز، بدأها بتسريب الحوار الذي تم في الإجتماع الرباعي مع الرئيس لبعض الصحف ولعدد من قيادات الحزب لشل حركة أحمد عز خاصة بعد أن نقل بالتفصيل جميع الإنتقاضات والعبارات الحادة التي وجهها الرئيس مبارك لأمين التنظيم خلال الإجتماع

يستضيف الدكتور/ دانييل شابيرو مؤسس و مدير البرنامج الدولي للتفاوض بجامعة هارفارد
في خطوة جادة للتعرف على كيفية التعامل مع الصراعات وكيفية الدخول في مفاوضات ، قام مركز أعداد القيادات التنفيذية  المتميز بتنظيم حفل إفطار يوم الأربعاء الموافق الرابع والعشرين من مارس 2010 و قد شرف الحفل بالحضور المتحدث البارزالدكتور دانييل شابيرو مؤسس و مدير البرنامج الدولى للتفاوض بجامعة هارفارد والذي أدار لقاء ذو طابع خاص عن (الحدود والضوابط الجديدة في التفاوض ) .
يعد دكتور دانييل هو المدير المسئول عن البرنامج الدولي الشهير للتفاوض بجامعة هارفارد، و الذي قام أعضائه بكتابه أكثر الكتب مبيعاً في العالم و هو كتاب (Getting to Yes ( كما شارك في كتابه أحدث الكتب مبيعاً الآن وهو (Beyond Reason) عن استخدام العواطف أثناء التفاوض ، و تصنف محاضراته في مدرسة هارفارد للقانون من أبرز المحاضرات و أرفعها مكانه .
تم تنظيم حفل الإفطار بفندق فور سيزونز- نايل بلازا  وحضره لفيف من أبرز المديرين والقيادات التنفيذية، فضلاً عن حضور عدد من خريجي مركز تميز القيادات CEE البارزين.
قام بإلقاء الكلمة الافتتاحية السيد/ محمد فاروق حفيظ  عضو مجلس الإدارة والأمين العام لجمعية جيل المستقبل و نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة امريكانا لشئون الموارد البشرية و التنمية الإدارية.

السيد/ محمد فاروق حفيظ  عضو مجلس الإدارة والأمين العام لجمعية جيل المستقبل
د/ دانييل شابيرو مؤسس و مدير البرنامج الدولى للتفاوض بجامعة هارفارد
جانب من الحضور


مكتب دعائي أمريكي يتولى دعاية جمال مبارك للرئاسة مقابل عشر ملايين دولار سنويا
كتبهـا : عماد فواز - بتــاريخ : 3/11/2010 11:49:44 PM, التعليقــات : 2

جمال مبارك "نجل رئيس الجمهورية" و أمين لجنة السياسات بالحزب الوطني لجأ في مارس 2009 كما يلجأ المرشحين للرئاسة في الولايات المتحدة الأمريكية، إلى مكتب دعائي لقيادة حملته الإنتخابية، وبدأ المكتب في وضع برنامجه الدعائي منذ تاريخ إبرام العقد في مارس 2009، ويدور البرنامج الدعائي في محورين رئيسيين هما، تحسين صورته في الشارع المصري وإبراز جهوده للنهوض بالدولة على المستوى الدولي والمحلي.

المكتب الدعائي الذي يحمل إسم ""wanttoknow والكائن بواشنطن يديره "مارك كلاين" وهو كاتب متخصص في شئون الشرق الأوسط، وهو صاحب ملف الترويج الإعلامي لإسقاط نظام صدام حسين، وهو الذي نسب إليه الفضل بأنه من جعل العراقيين يستقبلون الجيش الأمريكي – المحتل- بالورود!، وهو أيضا قائد الحملة الإنتخابية للرئيس بوش الإبن.

ويتبع المكتب إدارة مهمه جدا تسمى "المركز البحثي" ويديرها "كارل روف" الكاتب بصحيفة الواشنطن بوست، ومهمته جمع الأخبار التي تخص العملاء – مثل جمال مبارك- وتحليلها والرد عليها اما بشكل خبري مباشر يتم توزيعه على الصحف والوكالات أو بحث تحليلي يتم أيضا تسريبه إلى الصحف والوكالات ويتناول الخبر او البحث النقاط المراد توضيحها للرأي العام والرسالة الإعلامية المقصوده.

ويعمل في المكتب الدعائي كادر صحفي وإعلامي محترف وهم "كاترين هاريس" وزيرة الدولة في ولاية فلوريدا "سابقا" و"جريج بالاست" مراسل هيئة الإذاعة البريطانية في واشنطن، و"أجيليا ألينجار" الكاتبة بصحيفة الواشنطن بوست و "ديكستر مليكن" مراسل النيويورك تايمز السابق في العراق والمهتم بشئون الشرق الأوسط.

هذه الكوكبه الإعلامية والصحفية والسياسية هم مديري المكتب الدعائي وليس كل العاملين فيه، فإجمالي العاملين به كما أوضحت وكالة " A B C News" يصل إلى خمسة آلاف موظف ومراسل، منهم سبعة عشر مراسل متواجدين بالقاهرة بجوار بجل الرئيس مبارك الطامح في عرش مصر، يلقنونه ويعلمونه ويحررون له الخطب والأحاديث وينفذون له البرامج والخطط التي تصل من المكتب الدعائي الرئيسي بواشنطن، وهم أشخاص مدربه بعناية ولا يظهرون أمام الكاميرات، فدورهم ينشط خلفها ليظهر "الوريث" بالشكل اللائق أمامها.

المكتب الإعلامي – كما يطلق عليه المقربين من الوريث- يضم الخبراء الأمريكان التابعين للمكتب الدعائي وآخرين مصريين، يقومون يوميا بتحرير الأخبار والنشرات والتقارير التي تهدف إلى تحقيق البرنامج الدعائي الأمريكي، ثم يتم إرسالها إلى المكتب الرئيسي في واشنطن فورا عن طريق الإنترنت، ليتم وضع اللمسات الأخيرة بالإضافة والخذف، لتنتهي المهمة ببثه إلى وكالات الأنباء والصحف والقنوات الفضائية العربية والأجنبية.

وكما تقول وكالة ""A B C News فإن قيمة التعاقد بين أمين لجنة السياسات بالحزب الوطني المصري وبين المكتب الدعائي بلغت عشرة ملايين دولار في السنة، لحين إنتهاء الإنتخابات الرئاسية.

ومن أهم الحملات الدعائية التي تولاها المكتب الدعائي الأمريكي لدعم "الوريث" هي حملة على موقع "فيس بوك" باسم "عايزينك" للرد على المعارضة المصرية "ضد التوريث"، والتي أعلن عنها أيمن نور زعيم حزب الغد المعارض وضمت أطياف القوى السياسية في مصر.

وانطلقت حملة "عايزينك" لدعم وتأييد جمال مبارك نجل الرئيس بشعار "لا لنور.. لا للإخوان"، معتبرين أن نور "يلعب على مشاعر الشعب المصري في محاولة لخلق حالة من الغضب والقلق بينهم من أجل تشويه صورة جمال مبارك باستخدام كلمة التوريث". وأسس المكتب الدعائي حمله إلكترونية للدفاع عن الحزب الوطني وقياداته ورموزه.

كما أطلق المكتب الدعائي حملة لمبايعة جمال مبارك أمين لجنة السياسات بالحزب الوطنى، رئيسا لجمهورية مصر العربية فى حالة عدم ترشيح الرئيس حسنى مبارك مرة أخرى على شبكة الإنترنت في أكثر من موقع إليكتروني "مقابل أجر" تم دفعه لهذه المواقع قيمة إستضافة الإستفتاء، وقد حصل على مبايعة 63 صوتا فقط، على صفحات سبعة مواقع إليكترونية تعد من أشهر المواقع العربية وأكثرها شعبية وقراءة.

وأيضا رسم المكتب الدعائي الأمريكي خطوط الحملة التي جاب بناء عليها نجل الرئيس عدد من القرى الريفية في صعيد مصر والوجه البحري وتعايش خلالها مع المواطنين واستمع إلى مشاكلهم ووعدهم بحلها ومناقشتها، كما أنه طاف فيما بينهم متعمدا بث روح الألفه بينه وبين المواطنين، وقد أتت هذه الحملة ثمارها ونال تأييد عدد لا بأس به من البسطاء الحالمين الكادحين.

اما عن الخطة المستقبلية للحملة الدعائية لنجل الرئيس فقد أشارت وكالة ""A B C News إلى أن المكتب الدعائي إنتهى من إعداد خطة دعائية محكمة سوف يتم تنفيذها خلال الأيام القادمة، تتمثل في زيارة نجل الرئيس لعدد من المحافظات الريفية شمالا وجنوبا إستكمالا للحملة السابق الإشارة إليها والتي توقفت منذ حوالي شهرين، وأيضا فتح باب التعيينات "التوظيف" في المصالح والمنشآت الحكومية في شهر يوليو القادم، وذلك لسد العجز الذي سوف يحدث نتيجة تقاعد عدد كبير من الموظفين هذا العام وترتب أيضا عن غلق باب التوظيف منذ أكثر من 15 عام للتخلص من التكدس الوظيفي في العديد من المصالح والمؤسسات الحكومية، مما سوف يسانده بشكل كبير جدا في حملته الإنتخابية وسوف يكون بمثابة العصا السحرية التي سوف تجلسه على عرش مصر بكل سهولة ويسر

الاسبوع اون لاين" تكشف النقاب عن 53 معتقلا سريا في العراق وتنشر اسماء الجلادين والاماكن
السجون السرية في العراق
تقرير - سيد أمين

كررت منظمة المعلومات والرصد الذراع الاستخباري للمقاومة العراقية نشرها

تقريرا كانت قد نشرته "الأسبوع اون لاين " الشهر قبل الماضي حول ما اثارته مؤخرا صحيفة أمريكية عن فضيحة نوري المالكي رئيس وزراء السلطة العراقية الموالية للاحتلال وقيام ميليشياته بإنشاء سجنا سريا في بغداد يعتقل فيه نحو 450 مواطنا عراقيا وتمارس فيه أبشع جرائم التعذيب حيث أكدت المنظمة ان هذا السجن يعد واحدا من أصل نحو 53 سجنا معظمهم سجونا سرية



مواقع السجون



وقالت المنظمة ان تلك السجون هي معتقل الجادرية السري الكائن في ملجأ الجادرية المقر البديل لوزير الدريل وهو ما تم الكشف عنه عام 2006 ووجه الاتهام في إنشائه الي إبراهيم الجعفري مؤسس ميليشيا حزب الدعوة التي ينتسب اليها نوري المالكي و مقر الفوج الثاني للحرس الجمهوري قرب ساحة النور وسجن النساء في الكاظمية وبناية مركز التدريب الأمني في صدر القناة وسقيفة من سقائف المواد الاحتياطية للسيارات في كسرة وعطش و أربعة ادوار في قطاع 39 مفتوحة علي بعضها مقر أبو درع إسماعيل حافظ ودارين في قطاع 41 مقر المخابرات الإيرانية وطابقين من بناية وزارة الداخلية يعمل فيها 70 ضابط تحقيق إيراني ودارين في حي أور قرب ساحة صباح الخياط ومهاجع المنتسبين في بناية الاستخبارات العسكرية في الكاظمية قرب محطة الوقود بناية مستشارية الأمن القومي وسقيفة في بناية مخازن المواد الغذائية في العطيفية وثلاثة غرف في بناية حسينية الصادق في حي أور وغرفة كبيرة في بناية مركز شرطة القناة ودارين في الكمالية قرب دار حمدية صالح سابقا في الكمالية ودارين في الكرادة قرب مستشفي الإمام وعدة دور قديمة في محلة التل في الكاظمية وغرفتين في مركز شرطة تل محمد وقاعة في معمل الشخاط وسقيفة كبيرة في معمل الشركة العامة لصناعة السجائر في الاورفلي ومقر جريدة العدالة قرب ساحة القضاء ومسجد براثا ودار سرية لحزب الله العراقي بزعامة كريم ماهود في قطاع 39 وعدة مقرات سرية في الوحدات العسكرية للتحقق والاستجواب وللحصول علي اعترافات كاذبة يسوقها اللواء قاسم عطا ومقرات عدة لأجهزة الشرطة ومقرات الأحزاب الطائفية ومقرات الحزبيين الكرديين ومقر الحزب الشيوعي العراقي"الفرع الموالي للاحتلال" و ثلاثة دور في أبو دشير قرب النهر ودار في حي الفرات ‘أبو كرار’ و دار في حل العامل ‘أبو حيدر’ ومقر استخبارات الداخلية وغرفة في الجمعية التعاونية في حي القاهرة وردهة في مستشفي الصدر العام في مدينة الصدر ومقرات مغاوير وزارة الداخلية وغرفة في بناية مطار بغداد وغرفة في مركز شرطة الدورة وبيت في حي طارق خلف السدة وغرفة في نادي المنصور ومخزن كبير وسط بستان الجلبي مقابل معمل الطحين و دار في المنصور مقابل البيت الصيني ومقر المجلس الأعلي في الجادرية ودارين كبيرين مقابل مقر عبد العزيز الحكيم ومقر حزب الدعوة في مطار المثني ومقر أركان الحسناوي وباقر البهادلي من المجموعات الخاصة في الحبيبية وعدة معتقلات سرية خاصة بالنساء ومقر استخبارات الشرطة ودار أخ موفق الربيعي في الطوبجي حي السلام قرب البريد والسوق ودارين في الشعب قرب محطة الوقود مجاورة للحسينية ومقر كبير في الحسينية الثالثة ومقر كبير في الشعلة وداران منها محل لتأجير القدور وأدوات الطبخ في الرحمانية الجديدة وبناية وزارة الصحة .



أسماء المجرمين



وكشفت المنظمة عن أهم أسماء الضباط الذين يقومون بعمليات تعذيب بشعة ضد المعتقلين ومنهم المقدم ‘ دمج ‘ صادق مدير سجن مطار المثني من عناصر حزب الدعوة ومهو من منتسبي مديرية الاستخبارات العسكرية وتم تعينه من قبل مكتب العميل نوري المالكي وهو من اعتي المجرمين حيث يقوم باستخدام وسائل تعذيب بشعة منها استخدام شواية الهامبورجر حيث يجبر المعتقل الجلوس عاريا عليها فتشوي مؤخرته ويلتصق لحم جسمه بالشواية.



ويأتي اللواء الركن حاتم المكصوصي الذي شغل منصب معاون مدير جهاز مكافحة الإرهاب المرتبط بمكتب نوري المالكي ثم تم تعينه رئيسا للجنة دمج المليشيات الاجرامية ومنحهم رتبا عسكرية ثم شغل منصب مدير الاستخبارات العسكرية ومقرها في المنطقة الخضراء وقد أنيطت له مهمة اقصاء الضباط السابقين في الجيش العراقي الوطني واحلال ضباط "الدمج" محلهم حيث اقصي اكثر من 50 ضابط.

ويقوم هذا المجرم بأمر من المالكي بتعذيب المعتقلين في السجون السرية منها سجن الحارثيه السري وسجن في معسكر الشرف خلف مديرية حقوق الانسان داخل المنطقة الخضراء والسجون السرية في مقرات الالوية ومنها لواء 54 الذي يقوده المجرم العقيد علي فاضل العبيدي وسجون لواء 24 الذي يقوده المجرم الارهابي رحيم رسن البيضاني



وايضا اللواء الركن غسان قائد الفرقه الحادية عشر الذي يرتبط بالفريق فاروق الاعرجي مدير مكتب المجرم نوري المالكي ويشرف علي محموعة من ضباط الدمج التابعين لحزب الدعوة ويصدر توجيهاته بتصفية المعتقلين في السجون السرية ورمي جثثهم في المناطق النائية من العاصمة بغداد ويتم نقل الجثث ليلا بواسطة سيارات تابعه للواء 56 المسمي ‘ لواء بغداد ‘ ومقره داخل المنطقة الخضراء



ثم النقيب حيدر وهو ضابط استخبارات فوج الأول لواء 54 الفرقة السادسة ويقوم بعمليات اعتقال عشوائية في منطقة المنصور والحارثية وبدون مذكرات قبض وبعد ان يجري تعذيب المعتقلين في سجن مطار المثني يجري اتصالات مع عوائلهم لغرض دفع مبالغ مالية ومن يمتنع عن الدفع نتيجة لعدم قدرة العوائل علي تأمين المبالغ الكبيرة التي يطلبها المجرم يتم تصفية المعتقل ورمي جثته في الشارع والمجرم المذكور من عناصر حزب الدعوة ومن مجموعة العقيد فاضل العبيدي.





توثيق تاريخي لبعض الجرائم



وللتوثيق التاريخي لنماذج من الجرائم التي ارتكبت ضد العراقيين الأحرار الرافضين للاحتلال والمحبين لوطنهم ندرج أدناه بعضا منها وبدون رتوش وإضافات كما وردت من مصادرها الدولية والمحلية والتي تم إعلانها في الصحافة العالمية والفضائيات وبيانات صادرة عن لجنة العفو الدولية ولجنة حقوق الإنسان الدولية ومنظمة الشفافية الدولية والصليب الأحمر الدولي والصحافة العالمية ولجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب ولجان حقوق الإنسان المتعددة في العرق وجمعيات المجتمع المدني ومنظمة الشفافية العراقية ونقابة المحامين العراقيين وشخصيات وطنية وفيها :

تقرير لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب ‘2009/5/8′ – لجان التحقيقات تقوم بتعذيب المعتقلين وتجبرهم علي الاعتراف بجرائم لم يرتكبوها وان أوضاعا إنسانية وصحية سيئة وخروقات تتم في سجون النساء وسجون وزارة الداخلية والعدل والدفاع وممارسة شتي أنواع التعذيب والاغتصاب بشكل واسع…. ‘من فمك أدينك’

التايمز اللندنية ‘2009/4/24′ تكشف عن وجود جرائم وانتهاكات لحقوق الإنسان واغتصاب المعتقلين في سجون وزارة الداخلية وإساءة وتعذيب ورشوة لإطلاق سراح الأبرياء.

لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب ‘2009/5/11′ عمليات اغتصاب واسعة وتعذيب في سجن النساء التابع لوزارة العدل ويتم الاغتصاب أمام أولادهن المعتقلين لإجبارهن علي الاعتراف وأخري أصيبت بالعمي خلال التحقيق وتم اغتصابها عدة مرات.

لجنة العفو الدولية –قوات الأمن العراقية تختطف المواطنين الأبرياء وتطلب منهم بعد فترة الفدية لإطلاق سراحهم، وعمليات التعذيب والاغتصاب مستمرة وقطع أصابع بعض المعتقلين وأظافرهم خلال التحقيق واثأر الانتهاكات ظاهرة علي أجسام المعتقلين المطلق سراحهم.

جمعيات حقوق الإنسان الدولية – معتقلون مفقودون داخل بلدهم العراق وهم لم يرتكبوا مخالفة ولم نجد لهم اثر في سجون وزارة الداخلية ولم تسجل أسمائهم في السجلات لقد تم تغيبهم عوائلهم تبحث عنهم من سنوات وهذا دليل علي عمليات القتل الجماعي ودفنهم في مقابر جماعية، إن المعتقلين أموات خلف القضبان ‘الداخل مفقود والخارج مولود’.

الغارديان البريطانية – المعلومات المتوفرة من عدة مصادر ومقابلات لمعتقلين سابقين انه يجري في المعتقلات العراقية انتهاك كبير لحقوق الإنسان من تعذيب بالجلد والماء الحار والبارد والتعليق بالمراوح السقفية وقطع الأصابع وقلع الأظافر وكي بالسجائر والصعقات الكهربائية واغتصاب بالجملة ويتناوب عدة أشخاص علي المعتقل إمام المحققين وتشويه وتعذيب وتغييب لا احد يعرف عن مصير المعتقل وعمليات إعدام ليلية ودفن الجثث بالشفلات…..

التايمز البريطانية –في المعتقلات السرية لوزارة الداخلية وللأحزاب الحاكمة يجري قتل مبرمج عن طريق التعذيب علي جهة القلب إلي إن يموت المعتقل بعد فترة وهو اغتيال سياسي مبرمج للأبرياء لمجرد الاختلاف معهم مذهبيا وسياسيا ولم يكونوا مع الاحتلال.

صحف أمريكية – السجون العراقية السرية لاتخضع لإشراف لجنة الصليب الأحمر الدولي ولا لجمعيات حقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية والانتهاكات ضد حقوق الإنسان بإشراف اعلي المستويات السياسية وكبار الضباط.

جمعية الصليب الأحمر الدولي – لم يسمح لنا لزيارة اغلب السجون العراقية ولم نجد أسماء كثيرة من المعتقلين في السجلات وتغيب الكثير في السجون تجري كثير من حالات التعذيب والاغتصاب والانتهاكات لحقوق الإنسان مستمرة.

منظمة الشفافية العراقية – اللواء قاسم عطا كذاب بغداد لأنه يسوق لاعترافات كاذبة علي أساس أنها اعترافات المعتقلين في كيل الاتهامات لحزب البعث والمقاومة الوطنية العراقية ولم يستطيع إثبات دليل واحد مع العلم انه كان ‘رائد’ في الجيش الوطني وأصبح فورا برتبة ‘لواء’ وأخوه عضو في المجاميع الخاصة الإيرانية.

تقرير لجنة العفو الدولية – الانتهاكات لحقوق الإنسان مستمرة في سجون ومعتقلات وزارة الداخلية فالتعذيب بأنواعه والاغتصاب وازدحام المعتقلات وطلب الرشوة والفدية من المعتقلين الأبرياء والمحجوزين بدون تهمة أو تحقيق.

لجنة حقوق الإنسان العراقية – التعذيب والاغتصاب مستمر في المعتقلات والاختطاف مستمر كذلك من اجل الحصول علي الفدية.

لجنة حقوق الإنسان العراقية – تسقيط المعتقل العراقي بالاغتصاب هو بأمر من دولة جارة بسبب حرب ألثمان سنوات وانتصار العراق عليهم.

لجنة حقوق الإنسان العراقية – في سجن التسفيرات تم اغتصاب أكثر من 150 معتقل تناوب علي اغتصابهم 45 شرطي وتم تشكيل لجنة تحقيق بالأمر والنتيجة تم غلق التحقيق مع الشرطة بأوامر من الأحزاب الطائفية….

لجنة حقوق الإنسان – تطالب التحقيق في مسالة انتحار موقوف نتيجة عدم تحمله التعذيب وتهديده بالاغتصاب.

النائب احمد المسعودي من الكتلة الصدرية – في سجن الحلة اغتصب المحققون معتقلين وقد اعترفا له بذلك ”تصريح للفضائيات”…

النائب احمد المسعودي – تعرض زوجة معتقل للاغتصاب في سجن الرمادي لإجباره علي الاعتراف.

النائب احمد المسعودي – معتقل في الديوانية ونتيجة التعذيب تم قطع أصابع يده اليمني في التحقيق.

النائب احمد المسعودي – اثر المعلومات الخطيرة والمرعبة وامتهان كرامة الإنسان المعتقل باغتصابه وقابلت علي أثرها رئيس مجلس القضاء الأعلي وأخبرته بالانتهاكات لحقوق الإنسان في المعتقلات وممارسة التعذيب البشع وخاصة الاغتصاب الجنسي وقد وعدني بإجراء التحقيق الفوري ولكنه لم يحرك ساكنا ولم يتخذ أي إجراء ”فمن امن العقاب ساء الأدب”.

محمد رضا المياحي – معتقل في استخبارات البصرة من جيش المهدي موقوف ومنعوه من النوم ثلاثة أيام لعدم وجود مكان له لازدحام القاعة وفيها أكثر من 1500 معتقل دفع فلوس وخرج من المعتقل بدون تحقيق.

سجن ميناء البصرة – صدر أمر قضائي منذ سنتين لإطلاق سراح بعض المعتقلين لعدم توجيه تهمه لهم ولم يتم تنفيذ الأمر بالطلاق سراحهم ولا يزالون متحفظين عليهم.

معتقل من القادسية – 4 شرطة تناوبوا علي اغتصابه وهو يصيح ولم ينجده احد وتحت سمع وبصر المحققين وأطلق سراحه بعد أسبوع من اعتقاله.

لجنة حقوق الإنسان – سجن النساء في الكاظمية يتحول إلي مبغي عام ويجري اغتصاب المسجونات من قبل كبار ضباط الداخلية ويجري اعتقال بعض الساقطات لتشويه سمعة بقية المعتقلات.

مركز شرطة الحامضية في الانبار – اعتقالات عشوائية دون الرجوع إلي أي جهة قضائية وتجري إعدامات بدون حكم قضائي.

المثني – ظهرت كتابات علي جدران البيوت معادية للاحتلال وإيران علي أثرها جرت حملة اعتقالات عشوائية لعشرات الشباب عسي إن يكونوا من بينهم من كتب الشعارات وتم تعذيبهم بالكهرباء والصوندات والماء الحار والبارد والكي بأعقاب السجائر والتعليق بالمراوح السقفية والتهديد بالاغتصاب.

نضال شبيب – توجد عدة سجون سرية للنساء يجري فيها أنواع الاغتصاب.

كركوك – الاسايش والبشمركة يمارسون ضد المعتقلين الاهانات والتعذيب والتجويع والحرمان من النوم وازدحام المهاجع والاغتصاب الجماعي.

في القادسية مخبر سري لكثرة التقارير التي كتبها وسببت اعتقال العشرات تم منحه رتبة ‘رائد’ وأصبح هو الذي يعذب المعتقلين الذين سبب في اعتقالهم نتيجة تقاريره وللحفاظ علي رتبته.

في كربلاء معتقل عمره 16سنة اعتقل لمجرد انه واقف عند باب داره وشاهد كيف يسحلون المعتقلين ليصعدوهم إلي السيارات وأصيب بالهستيريا لمشاهدته تعذيب الآخرين بشكل رهيب.

الكتلة الصدرية – يجري تعذيب المعتقلين في كربلاء داخل مهاجعهم واغتصابهم وتم تصوير ذلك وهم يعانون من تكسير العظام وإمراض مختلفة.

أما الأمريكان – في اعتقالهم للنساء وإطلاق سراحهن بعد يومين في بعض الأحيان ليثار الشك حولهن بأنهم قد اغتصبوهن ولذلك يتم قتلهن بدون التأكد من قبل الأهالي غسلا للعار ولمجرد الشك.

القادسية – في سجونها تعذيب لا يطاق من اجل الحصول علي اعترافات كاذبة وإعدامات بالجملة والاعتقالات تتم بناء علي تقارير المخبرين السريين.

أطباء بلا حدود – لم يسمح لنا بزيارة السجون السرية التي ينتشر فيها الجرب والسل والصرع والسرطان وتلف خلايا الدماغ نتيجة التعذيب.

الاتجاه الأخر – أبشع أنواع التعذيب في سجون الموصل وإجبار احد شيوخ المساجد للاعتراف انه يمارس اللواط في المحراب وعمره 75 سنة بعد تهديده باغتصاب بناته أمامه وعرض اعترافاته علي شاشات العراقية وأطلق سراحه بعد تسقطيه وأخري اعترفت إنها ساقطة وأهل الموصل يعرفون نزاهتها وعفتها وأطلق سراحها بعد عرض اعترافها.

زيارة نائبي رئيس الجمهورية – عرضت الزيارات علي شاشات الفضائيات وشاهدا ازدحام أقفاص المعتقلين وكأنهم حيوانات وانتشار الإمراض خاصة السل والجرب وبعضهم معوقين وقد بين المعتقلون أنواع التعذيب التي تعرضوا لها واغلبهم لم يجري تحقيق معهم منذ سنتين وهاجم المالكي الزيارة واعتبرها تدخل بشؤون الدولة. ‘إنها زيارة خطابات استعراضية ودعاية انتخابية’

مصادر مختلفة – يجري ليلا وخلال ساعات منع التجول وفي كل المتعقلات السرية إعدام العشرات وترمي جثثهم أما علي النفايات وتقرير الشرطة صباح اليوم التالي العثور علي جثث لمجهولي الهوية أو يتم الدفن في مقابر جماعية في حفر مهيأة مسبقا وفي اغلب الأحيان يحضر عمليات الإعدام مسئولين كبار من المنطقة الخضراء.

انتشار مرض الاكتئاب بين الأطفال الذين تم إطلاق سراحهم من المعتقلات نتيجة مشاهدتهم لعمليات التعذيب والاغتصاب.

مقرر مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة في جنيف – العراق أكثر بلد يجري فيه اضطهاد الصحفيين واعتقالهم وتعذيبهم لمنعهم من متابعة الإحداث التي تجري.

جمعيات حقوق الإنسان العراقية – في السجون والمعتقلات والمواقع السرية لوزارة الداخلية وللميليشيات والأحزاب جرت فيها تصفية الآلاف من العراقيين خلال السنوات الماضية قسم منهم خلال التعذيب والقسم الأخر من الذين أطلق سراحهم قضائيا وبدلا من ذهابهم إلي أهاليهم كانوا يعدمون باطلاقة علي الرأس ويرمون علي النفايات أو في أحواض المياه الثقيلة أو يرمون في الطب العدلي.

حقوقيين عراقيين – أساليب التعذيب في سجون وزارة الداخلية العلنية والسرية بطرق مستحدثة منها التثقيب بالدريل الكهربائي ثم التقطيع بالمنشار الكهربائي وتقطيع أوصال المعتقل وتوزيعها في عدة مناطق ثم الحقن بالمواد الكيماوية إلي إن يموت الضحية وحرق المعتقل حيا ويترك ليموت ثم الصعقات الكهربائية بالتيار الكهربائي العالي ويتفحم المعتقل وكذلك قلع العيون وصب الحامض’الاسيد’ في المحاجر.

جهات صحية – انتشار حالات الصرع والجنون وفقدان الذاكرة واختلال التوازن بين بعض المعتقلين الدين أطلق سراحهم.

جهات صحية – كثير من المعتقلين المرضي لم يتم عرضهم علي الأطباء أو إرسالهم للمستشفيات للعلاج ولذلك تحولت إلي أمراض مزمنة وإمراض سرطانية وتوفي الكثير بعد إطلاق سراحهم.

تقرير لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب ‘2009/5/8′ – لجان التحقيقات تقوم بتعذيب المعتقلين وتجبرهم علي الاعتراف بجرائم لم يرتكبوها وان أوضاعا إنسانية وصحية سيئة وخروقات تتم في سجون النساء وسجون وزارة الداخلية والعدل والدفاع وممارسة شتي أنواع التعذيب والاغتصاب بشكل واسع…. ‘من فمك أدينك’

التايمز اللندنية ‘2009/4/24′ تكشف عن وجود جرائم وانتهاكات لحقوق الإنسان واغتصاب المعتقلين في سجون وزارة الداخلية وإساءة وتعذيب ورشوة لإطلاق سراح الأبرياء.

لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب ‘2009/5/11′ عمليات اغتصاب واسعة وتعذيب في سجن النساء التابع لوزارة العدل ويتم الاغتصاب أمام أولادهن المعتقلين لإجبارهن علي الاعتراف وأخري أصيبت بالعمي خلال التحقيق وتم اغتصابها عدة مرات.

لجنة العفو الدولية –قوات الأمن العراقية تختطف المواطنين الأبرياء وتطلب منهم بعد فترة الفدية لإطلاق سراحهم، وعمليات التعذيب والاغتصاب مستمرة وقطع أصابع بعض المعتقلين وأظافرهم خلال التحقيق واثأر الانتهاكات ظاهرة علي أجسام المعتقلين المطلق سراحهم.

جمعيات حقوق الإنسان الدولية – معتقلون مفقودون داخل بلدهم العراق وهم لم يرتكبوا مخالفة ولم نجد لهم اثر في سجون وزارة الداخلية ولم تسجل أسمائهم في السجلات لقد تم تغيبهم عوائلهم تبحث عنهم من سنوات وهذا دليل علي عمليات القتل الجماعي ودفنهم في مقابر جماعية، إن المعتقلين أموات خلف القضبان ‘الداخل مفقود والخارج مولود’.

الغارديان البريطانية – المعلومات المتوفرة من عدة مصادر ومقابلات لمعتقلين سابقين انه يجري في المعتقلات العراقية انتهاك كبير لحقوق الإنسان من تعذيب بالجلد والماء الحار والبارد والتعليق بالمراوح السقفية وقطع الأصابع وقلع الأظافر وكي بالسجائر والصعقات الكهربائية واغتصاب بالجملة ويتناوب عدة أشخاص علي المعتقل إمام المحققين وتشويه وتعذيب وتغييب لا احد يعرف عن مصير المعتقل وعمليات إعدام ليلية ودفن الجثث بالشفلات…..

التايمز البريطانية –في المعتقلات السرية لوزارة الداخلية وللأحزاب الحاكمة يجري قتل مبرمج عن طريق التعذيب علي جهة القلب إلي إن يموت المعتقل بعد فترة وهو اغتيال سياسي مبرمج للأبرياء لمجرد الاختلاف معهم مذهبيا وسياسيا ولم يكونوا مع الاحتلال.

صحف أمريكية – السجون العراقية السرية لاتخضع لإشراف لجنة الصليب الأحمر الدولي ولا لجمعيات حقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية والانتهاكات ضد حقوق الإنسان بإشراف اعلي المستويات السياسية وكبار الضباط.

جمعية الصليب الأحمر الدولي – لم يسمح لنا لزيارة اغلب السجون العراقية ولم نجد أسماء كثيرة من المعتقلين في السجلات وتغيب الكثير في السجون تجري كثير من حالات التعذيب والاغتصاب والانتهاكات لحقوق الإنسان مستمرة.

منظمة الشفافية العراقية – اللواء قاسم عطا كذاب بغداد لأنه يسوق لاعترافات كاذبة علي أساس أنها اعترافات المعتقلين في كيل الاتهامات لحزب البعث والمقاومة الوطنية العراقية ولم يستطيع إثبات دليل واحد مع العلم انه كان ‘رائد’ في الجيش الوطني وأصبح فورا برتبة ‘لواء’ وأخوه عضو في المجاميع الخاصة الإيرانية.

تقرير لجنة العفو الدولية – الانتهاكات لحقوق الإنسان مستمرة في سجون ومعتقلات وزارة الداخلية فالتعذيب بأنواعه والاغتصاب وازدحام المعتقلات وطلب الرشوة والفدية من المعتقلين الأبرياء والمحجوزين بدون تهمة أو تحقيق.

لجنة حقوق الإنسان العراقية – التعذيب والاغتصاب مستمر في المعتقلات والاختطاف مستمر كذلك من اجل الحصول علي الفدية.

لجنة حقوق الإنسان العراقية – تسقيط المعتقل العراقي بالاغتصاب هو بأمر من دولة جارة بسبب حرب ألثمان سنوات وانتصار العراق عليهم.

لجنة حقوق الإنسان العراقية – في سجن التسفيرات تم اغتصاب أكثر من 150 معتقل تناوب علي اغتصابهم 45 شرطي وتم تشكيل لجنة تحقيق بالأمر والنتيجة تم غلق التحقيق مع الشرطة بأوامر من الأحزاب الطائفية….

لجنة حقوق الإنسان – تطالب التحقيق في مسالة انتحار موقوف نتيجة عدم تحمله التعذيب وتهديده بالاغتصاب.

النائب احمد المسعودي من الكتلة الصدرية – في سجن الحلة اغتصب المحققون معتقلين وقد اعترفا له بذلك ”تصريح للفضائيات”…

النائب احمد المسعودي – تعرض زوجة معتقل للاغتصاب في سجن الرمادي لإجباره علي الاعتراف.

النائب احمد المسعودي – معتقل في الديوانية ونتيجة التعذيب تم قطع أصابع يده اليمني في التحقيق.

النائب احمد المسعودي – اثر المعلومات الخطيرة والمرعبة وامتهان كرامة الإنسان المعتقل باغتصابه وقابلت علي أثرها رئيس مجلس القضاء الأعلي وأخبرته بالانتهاكات لحقوق الإنسان في المعتقلات وممارسة التعذيب البشع وخاصة الاغتصاب الجنسي وقد وعدني بإجراء التحقيق الفوري ولكنه لم يحرك ساكنا ولم يتخذ أي إجراء ”فمن امن العقاب ساء الأدب”.

محمد رضا المياحي – معتقل في استخبارات البصرة من جيش المهدي موقوف ومنعوه من النوم ثلاثة أيام لعدم وجود مكان له لازدحام القاعة وفيها أكثر من 1500 معتقل دفع فلوس وخرج من المعتقل بدون تحقيق.

سجن ميناء البصرة – صدر أمر قضائي منذ سنتين لإطلاق سراح بعض المعتقلين لعدم توجيه تهمه لهم ولم يتم تنفيذ الأمر بالطلاق سراحهم ولا يزالون متحفظين عليهم.

معتقل من القادسية – 4 شرطة تناوبوا علي اغتصابه وهو يصيح ولم ينجده احد وتحت سمع وبصر المحققين وأطلق سراحه بعد أسبوع من اعتقاله.

لجنة حقوق الإنسان – سجن النساء في الكاظمية يتحول إلي مبغي عام ويجري اغتصاب المسجونات من قبل كبار ضباط الداخلية ويجري اعتقال بعض الساقطات لتشويه سمعة بقية المعتقلات.

مركز شرطة الحامضية في الانبار – اعتقالات عشوائية دون الرجوع إلي أي جهة قضائية وتجري إعدامات بدون حكم قضائي.

المثني – ظهرت كتابات علي جدران البيوت معادية للاحتلال وإيران علي أثرها جرت حملة اعتقالات عشوائية لعشرات الشباب عسي إن يكونوا من بينهم من كتب الشعارات وتم تعذيبهم بالكهرباء والصوندات والماء الحار والبارد والكي بأعقاب السجائر والتعليق بالمراوح السقفية والتهديد بالاغتصاب.

نضال شبيب – توجد عدة سجون سرية للنساء يجري فيها أنواع الاغتصاب.

كركوك – الاسايش والبشمركة يمارسون ضد المعتقلين الاهانات والتعذيب والتجويع والحرمان من النوم وازدحام المهاجع والاغتصاب الجماعي.

في القادسية مخبر سري لكثرة التقارير التي كتبها وسببت اعتقال العشرات تم منحه رتبة ‘رائد’ وأصبح هو الذي يعذب المعتقلين الذين سبب في اعتقالهم نتيجة تقاريره وللحفاظ علي رتبته.

في كربلاء معتقل عمره 16سنة اعتقل لمجرد انه واقف عند باب داره وشاهد كيف يسحلون المعتقلين ليصعدوهم إلي السيارات وأصيب بالهستيريا لمشاهدته تعذيب الآخرين بشكل رهيب.

الكتلة الصدرية – يجري تعذيب المعتقلين في كربلاء داخل مهاجعهم واغتصابهم وتم تصوير ذلك وهم يعانون من تكسير العظام وإمراض مختلفة.

أما الأمريكان – في اعتقالهم للنساء وإطلاق سراحهن بعد يومين في بعض الأحيان ليثار الشك حولهن بأنهم قد اغتصبوهن ولذلك يتم قتلهن بدون التأكد من قبل الأهالي غسلا للعار ولمجرد الشك.

القادسية – في سجونها تعذيب لا يطاق من اجل الحصول علي اعترافات كاذبة وإعدامات بالجملة والاعتقالات تتم بناء علي تقارير المخبرين السريين.

أطباء بلا حدود – لم يسمح لنا بزيارة السجون السرية التي ينتشر فيها الجرب والسل والصرع والسرطان وتلف خلايا الدماغ نتيجة التعذيب.

الاتجاه الأخر – أبشع أنواع التعذيب في سجون الموصل وإجبار احد شيوخ المساجد للاعتراف انه يمارس اللواط في المحراب وعمره 75 سنة بعد تهديده باغتصاب بناته أمامه وعرض اعترافاته علي شاشات العراقية وأطلق سراحه بعد تسقطيه وأخري اعترفت إنها ساقطة وأهل الموصل يعرفون نزاهتها وعفتها وأطلق سراحها بعد عرض اعترافها.

زيارة نائبي رئيس الجمهورية – عرضت الزيارات علي شاشات الفضائيات وشاهدا ازدحام أقفاص المعتقلين وكأنهم حيوانات وانتشار الإمراض خاصة السل والجرب وبعضهم معوقين وقد بين المعتقلون أنواع التعذيب التي تعرضوا لها واغلبهم لم يجري تحقيق معهم منذ سنتين وهاجم المالكي الزيارة واعتبرها تدخل بشؤون الدولة. ‘إنها زيارة خطابات استعراضية ودعاية انتخابية’

مصادر مختلفة – يجري ليلا وخلال ساعات منع التجول وفي كل المتعقلات السرية إعدام العشرات وترمي جثثهم أما علي النفايات وتقرير الشرطة صباح اليوم التالي العثور علي جثث لمجهولي الهوية أو يتم الدفن في مقابر جماعية في حفر مهيأة مسبقا وفي اغلب الأحيان يحضر عمليات الإعدام مسئولين كبار من المنطقة الخضراء.

انتشار مرض الاكتئاب بين الأطفال الذين تم إطلاق سراحهم من المعتقلات نتيجة مشاهدتهم لعمليات التعذيب والاغتصاب.

مقرر مجلس حقوق الإنسان للأمم المتحدة في جنيف – العراق أكثر بلد يجري فيه اضطهاد الصحفيين واعتقالهم وتعذيبهم لمنعهم من متابعة الإحداث التي تجري.

جمعيات حقوق الإنسان العراقية – في السجون والمعتقلات والمواقع السرية لوزارة الداخلية وللميليشيات والأحزاب جرت فيها تصفية الآلاف من العراقيين خلال السنوات الماضية قسم منهم خلال التعذيب والقسم الأخر من الذين أطلق سراحهم قضائيا وبدلا من ذهابهم إلي أهاليهم كانوا يعدمون باطلاقة علي الرأس ويرمون علي النفايات أو في أحواض المياه الثقيلة أو يرمون في الطب العدلي.

حقوقيين عراقيين – أساليب التعذيب في سجون وزارة الداخلية العلنية والسرية بطرق مستحدثة منها التثقيب بالدريل الكهربائي ثم التقطيع بالمنشار الكهربائي وتقطيع أوصال المعتقل وتوزيعها في عدة مناطق ثم الحقن بالمواد الكيماوية إلي إن يموت الضحية وحرق المعتقل حيا ويترك ليموت ثم الصعقات الكهربائية بالتيار الكهربائي العالي ويتفحم المعتقل وكذلك قلع العيون وصب الحامض’الاسيد’ في المحاجر.

جهات صحية – انتشار حالات الصرع والجنون وفقدان الذاكرة واختلال التوازن بين بعض المعتقلين الدين أطلق سراحهم.

جهات صحية – كثير من المعتقلين المرضي لم يتم عرضهم علي الأطباء أو إرسالهم للمستشفيات للعلاج ولذلك تحولت إلي أمراض مزمنة وإمراض سرطانية وتوفي الكثير بعد إطلاق سراحهم.



تاريخ السجون السرية في عراق الاحتلال





في زمن حكومة صاحب ‘ اليد البيضاء ‘ السيد ابراهيم الجعفري فقد بدأت مرحلة تأسيس السجون الملونة والخاصة وكذلك السجون السرية وتم تغيير تسمية الغاية من السجون والتي هي الإصلاح والتهذيب وتحويلها الي سجون ازدياد الحقد الطائفي !! فتم تأسيس السجون الملونة في ما يسمي بقوات حفظ النظام فتوجد هناك القاعات الحمراء والصفراء والسوداء والبيضاء . وكانت هذه المعتقلات يشرف عليها شخصيا قائد فرق الموت اللواء الركن ‘ مهدي صبيح الغراوي’ ويتم تعذيب المعتقلين علي يد الايراني العقيد الركن ثائر ‘ ابي تراب ‘ وهو كان برتبة نائب ضابط في ايران !! وكان هناك سجن أخر تم تأسيسه داخل مايسمي بلواء الذئب التابع الي وزارة الداخلية والذي كان بأمرة العميد الركن ‘محمد محسن زيدان’ ومع الاسف هو الان مدير مكتب حزب الوفاق في مصر !! ومن ثم تم استلام اللواء من قبل السفاح الاصفر وكما كان يلقب حينها العميد ‘سلام اكرم شهوان’ وكانوا معه مشرفين علي تعذيب المعتقلين كل من العقيد علي والمقدم فلاح والرائد علي ابو فهد والنقيب محمد قمصلة والنقيب شاكر ولااريد ان ادخل بتفاصيل هولاء ولكنهم مازالوا موجودين في الحكومة !!

بالاضافة الي هذة المعتقلات كانت هناك معتقلات اخري كمعتقل لواء البركان والذي بأمرة اللواء الركن باسم الغراوي ولواء الكرار الذي بأمرة اللواء الركن ‘ دمج ‘ حامد الطويل ولواء الاسد الذي بأمرة العقيد أمن بشار عبدالله وغيرها من الوية الداخلية وقد اعتقل السيد محمود المشهداني في احدي هذة المعتقلات وقد شاهد بأم عينيه التعذيب والاهانات وغيرها من الاساليب القذرة الاخري ..!!

بعدها تم الكشف عن سجن سري وهو سجن الجادرية والمعروف بالانتهاكات التي ظهرت من خلال شاشات التلفاز والتي كان يشرف عليها الايراني احمد المهندس .

بالاضافة الي ماتم ذكره اعلاه فهناك معتقلات مراكز الشرطة ايضا وكذلك معتقلات الاحزاب كافة والمرتبطة بالدولة كمعتقل الحزب الكردستاني في منطقة العلاوي ومعتقل جامع براثا ومعتقلات المجلس الاعلي قرب مطار المثني وساحة وهران في منطقة الثورة ومعتقل كراج عجلات الوفود التابع الي وزارة النقل وغيرها من معتقلات اخري ومعتقل حزب الله تنظيم العراق في منطقة الحاكمية بالاضافة الي المعتقلات الموجودة داخل الحسينيات والجوامع.

وقد يتسأل الجميع أين معتقلات وزارة الدفاع ؟ في حينها لم تكن وزارة الدفاع قد تلطخت بمايسمي التسييس الطائفي حيث كانت وزارة الدفاع رغم بعض الانتهاكات والتي قد تكون ليست بالكبيرة ولكن لم تكن بقدر اقل ماكانت تقوم به ميليشيات وزارة الداخلية

أما في زمن مايسمي برجل دولة القانون نوري المالكي .. فقد قام بأول شيء وهو تحويل وزارة الدفاع الي الوزارة المسيسة طائفيا حيث قام بأخراج مجموعة من الضباط السنة بعد ان قام بتعميم كتاب الي جميع الوحدات التابعة الي وزارة الدفاع والذي كان عنوانة ‘ التوازن الطائفي ‘ حيث تم من خلاله معرفة عدد الضباط السنة الموجودين داخل وزارة الدفاع .. وبعد ذلك قام بأصدار امر ديواني تحت الرقم 134 لعام 2009 بدمج افراد حزب الدعوة والمجلس الاعلي والذين كان عددهم 1600 شخص ومنحهم رتب عسكرية مابين ملازم الي عقيد وتوزيعهم علي جميع وحدات الجيش وحصرا في قسم الاستخبارات . وكذلك قام بتأسيس لواء خاص او مايسمي بلواء بغداد والذي اشرفوا علي تأسيسه كل من الدكتورة باسمة الساعدي واللواء عدنان المكصوصي وبأشراف مباشر وشخصي من قبل الفريق الاول فاروق الاعرجي مدير مكتب مايسمي بالقائد العام للقوات المسلحة والذي كان بأمرة العميد الركن عماد … ابو شوارب . وكانت مهمام هذا اللواء هي الاعتقال العشوائي وكذلك ترهيب وتخويف التجار والمتعاقدين مع الوزارات العراقية وبأوامر مباشرة من قبل السكرتير الشخصي للمالكي ‘ كاطع مهودر ‘ والملقب ابو مجاهد ..

وبعد تأسيس هذا اللواء السيء السيط تم تأسيس معتقل خاص بهذا اللواء وبما ان مقر اللواء داخل المنطقة الخضراء ومداخل ومخارج المنطقة مؤمنة من قبل قوات الاحتلال فقد اضطر المالكي الي وضع هذا المعتقل خارج المنطقة الخضراء وبما ان قيادة الفرقة السادسة التابعة الي الجيش كانت بأمرة اللواء الركن عبد الامير يار الله الساعدي والذي كانت له صلة قرابة بالدكتورة باسمة الساعدي وابو مجاهد . فقد تم وضعه داخل مقر الفرقة وكان المعتقل بأشراف مباشر من قبل مدير استخبارات مكتب القائد العام اللواء حسن كوكز وبأمر من الفريق الاول فاروق الاعرجي ..ولايتم مراجعة هذا المعتقل من قبل اي شخص وحتي أمر موقع مطار المثني نفسه .. ومن الجدير بالذكر فقد تم احتجاز الصحفي البطل منتظر الزيدي فيه !!

ومن السجون السرية الاخري هو سجن أمن واستخبارات وزارة الدفاع والذي بأشراف اللواء جمال الفيلي والذي هو داخل المنطقة الخضراء وغير معلن لاي جهة ولاحتي قوات الاحتلال وهذا المعتقل تحت الارض وكل المعتقلين بداخله من هم مدد اعتقالهم لاتقل عن السنة !!



معتقل تحت اسم مخيم



يبدو ان المالكي لم يتضع من الصفعة التي وجهها له الاشرفيون يومي 28 و29 يوليو من العام الماضي حين زحف بقواته لارغام الاشرفيين علي الرضوخ لارادة اسياده في طهران ومغادرة مخيم اشرف قسرًا واسقط حينها 11 شهيدًا ومئات الجرحي والمصابين وحين اكتشف ان عريكة الاشرفيين لا تلين اختطف منهم 36 رجلاً خاضوا ملحمة الصوم واضربوا عن الطعام اضرابًا اسطوريًا لم يسبقهم اليه احد فقد صمدوا 72 يومًا حتي ضج العالم كله مطالبًا باطلاق سراحهم وبخاصة ان القضاء العراقي الذي اراد المالكي لي عنقه لم يخل من الشرفاء والنزيهين الذين لم يجدوا ما ياخذون به الرهائن الاشرفيين

فامروا باطلاق سراحهم مع ان مكتب المالكي حاول عرقلة القرار لكنه اجبر عالميًا ومحليًا علي تنفيذه، واليوم يبدو انه وعلي وفق مقولة من امن العقاب اساء الادب، فقد امن المالكي العقاب علي جريمته التموزية ولهذا فهو يحاول تكرارها ارضاءا لاسياده في طهران بعد ان غاص في وحل الجريمة والتزييف وتزوير ارادة العراقيين والسعي لحكمهم بالنار والحديد مرة اخري مع انهم اوضحوا له بعال الصوت انهم لا يريدونه المالكي يضع الان الاشرفيين قرابين علي مذبح شهواته التسلطية استجابة لاوامر طهران التي باتت للاسف تتحكم بمقادير العراق بسبب خنوع المالكي وامثاله الذين جلبوا علي العراق عار الهيمنة الاجنبية وطأطأوا رؤوسهم للملا خامنئي، ولكن هيهات ان يطأطيء العراق راسه الشامخ، المالكي هذا اليوم امر قواته بمعاونة زمرة العملاء الذين اوقفتهم برسم الازعاج علي بوابة اشرف مخابرات خامنئي وهو يزعقون ليل نهار بموت الاشرفيين واحراق اشرف وان يقوموا بهجوم ثان علي الاشرفيين حيث اسقطوا خمسة جرحي حتي الان، وان ما يخطط له المالكي لارضاء خامنئي علي حساب الاشرفيين لهو عار الدنيا الذي لا يمكن ان يستوعبه ويرضي به رجل شريف لذلك نهيب بالعراقيين الاحرار ومن خلفهم احرار العالم كله ان يرفعوا صوتهم ليكف المالكي عن جرائمه التي نعدها جرائم ضد الانسانية وان يرفع يده عن اشرف والاشرفيين .. الان .. الان .. الان وعلي الفور وليس بعد ان يسبق السيف العذل
 التشيع والتصوف شجره واحده جذورهما يهوديه

التشيع والتصوف شجره واحده جذور هما يهودية, ويدعي ابن عربي في كتابه (التجليات)انه تقابل برجال التصوف الذين ماتوا من زمن بعيد في البرزخ وتناقش معهم في أمور التوحيد وعرفهم انه لا موجود غير الله . والله والعبد شئ واحد. والشيعه من فرقه ألمفوضيه يزعمون أن الله تعالي خلق أرواح علي وأولاده وفوض إليهم أمور العالم فخلقوا الارضين والسماوات السبع .ام قول الشعراني الصوفي عن الرفاعي وهما الاثنين من علماء التصوف المنافقين كان الرفاعي قطب الأقطاب في الأرض ,وبعد ذلك تحول إلي قطبيه السماوات ,وبعد ذلك أصبحت السماوات السبع في رجله كالخلخال (الخلخال هو حلقه من ذهب أو فضه توضع في قدم المرآة للزينة وكان يستخدمها النساء قديما )(الشعراني لطائف المنن)ويري الصوفية أن الولي هو من يتولى الله أمرة فلا يكله إلي نفسة ويتحلى بالأخلاق الالهيه في الظاهر والباطن ويتساوى مع الله عز وجل ويقولون (الصوفية)أن الأولياء لهم القدرة علي أن ينزلوا المطر من السماء ويشفوا المرضي ويحيوا ألموتي وحفظ الكره الارضيه من الدمار (صور من الصوفية –أبو العزايم جاد الكريم) واليونسيه يزعمون أن النصف الاعلي من علي بن أبي طالب كرم الله وجهه مجوف وهو من الله وان النصف السفلي منه مصمت وسأل احدهم أبو جعفر :-انتم تقدرون علي أن تحيوا ألموتي وتبرئوا ألاكمه والأبرص؟؟ قال نعم بأذن الله (كتاب ألحجه باب مولد أبي جعفر محمد ابن علي)بالرغم إن مشركي مكة وغيرهم من المذاهب الاخري المختلفة لم يقولوا أن تلك الأصنام هي الله بل قالوا إنها تقربنا إلي الله وهي وسائط بينهم وبين الله وينسب ألشيعه إلي جعفر الصادق وهو الإمام السادس في سلسله ألائمه ألاثني عشريه وقال لنا مع الله حالات نحن فيها هو ,وهو نحن,وهذا مقصده بالحلول والاتحاد وعن أبي جعفر قال (قال الله تعالي :-وما ظلمونا ولكن كانوا أنفسهم يظلمون –سوره ألبقره 57)وقال أن الله خلطنا بنفسه فجعل ظلمتنا ظلمه وولايتنا ولايته وهذا يعتبر قول بالحلول والاتحاد )وهذا ما قاله أقطاب الصوفية مثل :-الحلاج,وابن عربي ,والصوفية الاتحادية يقولون بأن وجود الخالق هو وجود الخلق (الكافي -1/113-كتاب التوحيد:باب النوادر)وتزعم فرقه ألبنانيه في ألشيعه أن الله حل في الإمام علي وأولاده وان أعضاء ربنا كلها تعدم ما عدا وجهه لقوله تعالي (كل من عليها فان ويبقي وجه ربك ذو الجلال والإكرام )(سوره الرحمن -26,27)وفرقه ألخطابيه يزعمون أن الله تعالي حل في الإمام علي ثم الحسن ثم الحسين ثم زين العابدين,ثم الباقر ,ثم الصادق إما ألفرقه ألنصيريه ادعت أن الله تعالي كان يحل في علي في بعض الأوقات بدليل اليوم الذي خلع فيه الإمام علي باب. كان الله تعالي قد حل فيه . والاسجافيه قالوا هذا . وهذه الطائفة تعيش في حلب والشام . والازليه يقولون أن الإمام علي قديم أزلي ومعه عمر ابن الخطاب ولان جذور التصوف والتشيع أصولها يهودية فلذلك من السهل اكتشاف ومعرفه التشابه الشديد بين الباطل الثلاثي — اليهودي ,الشيعي,التصوفي . فمن أقوال اليهود يقول الرابي مناحيم :-إن الله تعالي يستشير الحاخامات علي الأرض عندما توجد مسألة صعبه جدا لايمكن حلها في السماء (دكتور غازي حسين –ألعنصريه والاباده الجماعية في الفكر والممارسة اليهودية)وهذا من افتراءت اليهود والشيعة حيث إنهم يدعون زورا وبهتانا علي عبد الله بن مسعود انه قال :-أتيت فاطمة رضوان الله عليها فقلت لها أين بعلك ؟ فقالت :-عرج به جبريل عليه السلام إلي السماوات . فقلت فيما ذا ؟ قالت إن نفرا من الملائكة تشاجروا في شئ فسألوا حكما من الآدميين فأوحي الله تعالي إليهم أن تخيروا ,فاختاروا علي بن أبي طالب في حين إن ألشيعه والصوفية ادعم أكثر من ذلك فمن الصوفية ادعاها الحلاج والشلغماني ولا تنتهي تلك المزاعم من التميز . وقالت ألشيعه إن عليا قال : وحاشاه أن يقول تلك الكفريات (أنا عين الله)(وانا يد الله)(وانا جنب الله ) الكافي 1/113/كتاب التوحيد باب النوادر . كذلك من مدعين تلك الكرامات من الصوفية فها هو احمد البدوي الموجود قبره في ريف مصر (طنطا) تستغيث به امرأة ليحيي ولدها الذي مات 000 فمد يده إليه ودعا له فأحياه الله . والبدوي يميت من يتعرض له من الأحياء كما فعل مع معارضيه في العراق فقد قال لهم موتوا فوقعم علي الأرض صرعى قتلي ثم قال قوموا (الجواهر السنية ص46 نقلا عن السيد البدوي بين الحقيقة والخرافة للدكتور /احمد صبحي منصور /2330 أما البسطامي الصوفي كان يصف الأنبياء بالجهل فيقول (خضنا بحرا وقف الأنبياء بساحله ):- وقال تا لله إن لوائي أعظم من لواء محمد وابن عربي يقول إن النبوة مغلقه والولاية مفتوحة والشيعة تقول إن علي بن أبي طالب أول الداخلين إلي ألجنه ومن بين زعم ألشيعه الأمامية ألاثني عشريه أن علي بن أبي طالب قال (انتقل النور إلي غرائزنا ولمع في أئمتنا فنحن أنوار السماوات وأنوار الأرض فبنا النجاة ومنا مكنون العلم والينا مصير الأمور وبمهدينا تنقطع الحجج ونحن الذين بنا تمسك السماوات أن تقع علي الأرض إلا بأذن وبنا تمسك الأرض أن تميد بأهلها,وبنا ينزل الغيث وتنشر ألرحمه . وانظر أخي كيفيه تطابق نظره الحلول عند الحلاج الصوفي وغلاه ألشيعه تطابقا كاملا. وتري ألشيعه أن التوحيد هو :-الإيمان بالامامه والولاية . أي إمامة علي بن أبي طالب وألائمه من بعده وان إنكارها هو الكفر والشرك ولما حددوا أركان الإسلام ألخمسه استبدلوا الولاية بشهادة أن لا اله إلا الله وان محمدا رسول الله . أما أعداء الإسلام من الصوفية والمتشيعة نالوا من مكانه رسولنا الحبيب أما بالغلو فيه وتقريبه من مقام الالوهيه أو وضعه في مرتبه ادني من مشايخهم وأئمتهم . ومنهم من سب رسولنا الكريم وهو الصوفي ابن سبعين (وهو عبد الحق بن محمد بن نصير الاشبيلي المرسى القرمطي ولد سنه 614 وتوفي سنه 969 هجريه حين قال لقد كذب ابن أبي كبشه – يقصد نبينا حين قال لا نبي بعدي . كذلك ألشيعه سخرت من نبينا وحبيبا فيقولون لما ولد النبي مكث أياما ليس له لبن فالقاه أبو طالب علي ثديه فأنزل الله فيه لبنا لعده أيام حتى دفعه أبو طالب إلي حليمة السعدية وقالوا إن النبي كان يؤتي به الحسين فيلقمه لسانه فيمصه ولم يرضع من أنثي (عن أبي حسن ) الكافي 1/387 كتاب ألحجه — باب مولد الحسين . ويزعم الصوفية أن النبي يأتيهم شخصيا أو مناما ليبلغهم الأخبار ومن أكاذيب ابن عربي الصوفي يزعم أن النبي قد أعطاه كتاب فصوص الحكم وهو الكتاب الذي جعله خاتما لأعماله . ثم ادعي أن النبي أعطاه هذا الكتاب وقال له اخرج به للناس لينتفعوا به وهذا دأب ألشيعه والصوفية أن يرفعوا من مكانه أئمتهم وشيوخهم فوق مكانه الرسول فالصوفية تقول إن الولي يأخذا لعلم من الله مباشره دون واسطة وابن عربي ادعي انه خاتم الأنبياء وكذلك قالها احمد ألتيجاني وكانوا يقولون عن عبد الوهاب الشعراني بأنه إمام القرن 19 وانه كان يطير في الهواء (وتعليق مني )أليس رسول الله أحق بأن يطير بدلا من الشعراني ؟؟؟؟أليس رسولنا أثناء هجرته من مكة إلي المدينة كان يستخدم دليلا له في الصحراء ؟؟؟؟؟ فهل الشعراني أكرم علي الله من نبينا الحبيب ؟؟؟؟ وقبل أن انهي المقال رجاءا أخي أن تربط بين التصوف والتشيع واليهود وسوف تجد ترابط شديد فهم من رحم اليهوديه .

 
FB.init("c3498ce3845cbe3a74372f03e408abf3");
Bookmark and Share
السفارة الأمريكية بالقاهرة تستعد لؙ?ار رسمي مع قيادات الصوفية
إذا وجدت إعلانا مخالفا فضلا إضغط هنا
google_protectAndRun("ads_core.google_render_ad", google_handleError, google_render_ad);
مفكرة الإسلام: أفادت مصادر إعلامية أن السفارة الأمريكية بالقاهرة تعتزم توجيه الدعوة لممثلي العديد من الطرق الصوفية والمذاهب الدينية في مصر، للدخول في حوار رسمي معها للتوافق حول العديد من القضايا, ومواجهة الجماعات الإسلامية الأخرى.
ويهدف الحوار وفقًا للمصادر إلى دعم الفرق الإسلامية "المعتدلة" من وجهة النظر الأمريكية, والتصور بشأن مستقبل عملية السلام والحوار بين الأديان والعلاقات بين الطرق الصوفية و"إسرائيل" في حالة حدوث تسوية شاملة في الشرق الأوسط.
ومن المقرر أن تشارك مراكز أبحاث أمريكية ومصرية في هذا الحوار الذي يحظى بدعم وزارة الخارجية الأمريكية، كما سيحضر وفد رسمي مصري يمثل وزارة الخارجية، لإصباغ الطابع الرسمي على الحوار وتأكيد احترام الولايات المتحدة للسيادة المصرية في ظل توجهات الإدارة الأمريكية بقيادة باراك أوباما.
ويشارك في الحوار المرتقب دبلوماسيون أمريكيون رفيعو المستوى من بينهم السفير الأمريكي السابق في القاهرة فرانسيس ريتشاردوني- الذي كان مولعًا بشدة باحتفالات وموالد الصوفيين- ومساعد وزيرة الخارجية الأمريكية السابق مارتين انديك، ومن المحتمل أن تشارك وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة مادلين أولبرايت، التي تعد من أبرز الداعمين لفتح قنوات حوار بين واشنطن وما يسمى بـ"الإسلام المعتدل" في مصر.
وتهدف واشنطن من وراء الحوار إلى بحث سبل مواجهة انتشار ما تسميه الفكر المتشدد والأصولي في المجتمعات العربية بشكل عام وفي المجتمع المصري بشكل خاص.
هذا وقد استبعدت مصادر أن يتم خلال الحوار دعوة مقربين من جماعة "الإخوان المسلمين"، خاصة في ظل حالة الصمت التي التزمتها السفارة الأمريكية بالقاهرة حيال الاعتقالات الأخيرة التي شنت ضد قيادات إخوانية بارزة. وفقًا لموقع المصريون.
توافق صوفي أمريكي:
من جانبه، أكد الدكتور بهجت قرني أستاذ العلاقات الدولية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة أن واشنطن لا تخفي رغبتها في فتح حوار مع الصوفيين، كما جاء في تقرير لمركز "راند" للدراسات الاستراتيجية الذي أوصى بفتح حوار مع الطرق الصوفية وبعض الفرق الشيعية لمحاربة المد "المتطرف" بالمنطقة.
وأشار إلى أن هناك حالة من التوافق الشديد بين الطرق الصوفية والجانب الأمريكي في العديد من القضايا لاسيما من زاوية محاربة المد المتطرف وتشجيع التطبيع بين "إسرائيل" والدول العربية في حال حدوث تسوية، موضحًا أن واشنطن تعول كثيرًا على مثل هذه الحوارات لتحسين صورتها في المنطقة، وإزالة الصورة التقليدية التي رسخها الغزو الأمريكية لأفغانستان والعراق.
واعتبر أن هذه الدعوة تأتي انسجامًا مع الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأمريكي باراك أوباما في القاهرة في الرابع من يونيو الماضي، والذي كان من تداعياته توجيه دعوات إلى تسعة من قيادات الطرق الصوفية في مصر لحضور العيد الوطني الأمريكي في بادرة هي الأولى من نوعها.
وذكرت صحيفة "اليوم السابع" أن سكوبي دعت "الطرق الشبراوية والعزمية والجازولية والسطوحية والشهاوية والقادرية والنقشبندية والبرهامية والشاذلية لحضور الحفل".
ومن جانبه، قال علاء الدين أبو العزايم، رئيس "الطرق الصوفية": "إن دعوة السفيرة الأمريكية للطرق التسع بمثابة اعتراف خارجي بمدى قدرة "الصوفية" على فتح حوار بين الإسلام والعالم الغربى يساهم فى تصحيح صورة الإسلام والمسلمين لدى العقل الغربى" بزعمه.
وأضاف أبو العزايم: "إن الحديث عن ضعف الطرق الصوفية وعدم تأثيرها فى رسم صورة الإسلام يأتي من قبيل "الأحقاد" التى يروج لها كارهو "الصوفية"".
تعزيز "الصوفية" لتكون بديلاً عن "الإسلام السياسي":
هذا, وتأتي دعوة سكوبي في إطار حملة "العلاقات العامة" الأمريكية، التي بدأها السفير الأمريكي السابق في القاهرة، فرانسيس ريتشاردوني، الذي اعتاد زيارة "الموالد" والتجمعات "الصوفية".
ويؤكد المراقبون أن هذه المحاولات الأمريكية تهدف لتعزيز "النزعة الصوفية" حتى تكون بديلاً عن "الإسلام السياسي" الرافض لمشاريع الهيمنة الأمريكية في العالم الإسلامي.
وكان الدكتور كمال حبيب الباحث في شئون الحركات الإسلامية قد صرح، في وقتٍ سابق، بأن هناك اتجاهًا أمريكيًا عامًا يدعم الاتجاهات الصوفية في العالم العربي والإسلامي كبديل للاتجاهات السلفية، مشيرًا إلى أن رؤية الصوفية للإسلام تعبّر عن المفهوم الأمريكي والغربي لهذا الدين والذي يقترب من النزعة المسيحية، فيما يتعلق بفصل الدين عن السياسة.
من وراء دعم وانتشار الطرق الصوفية في العالم الاسلامي ؟













نقض العرى .. رؤية في البديل الغربي للتيار السلفي







محمد بن عبد الله المقدي





عن أبي أمامة الباهلي قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «لتُنقضن عرى الإسلام عروة عروة؛ فكلما انتقضت عروة تشبث الناس بالتي تليها»(1).



إن حزب النقض كان ولا يزال يكيد لهذه الأمة ويمكر بها ويلفتها عن دينها، وإن المتتبع للمكر العالمي يرى تبرماً من ظهور نهج أهل السنة والجماعة في الفهم والسلوك، فأجلبوا عليه بخيلهم ورجلهم.



وقـد ظـهر جليـاً أن مـن أهـم أهداف الخطة الأمريكية المسماة بـ (مشروع الشرق الأوسط الكبير) محاربة التيارات الإسلامية التي تتصدى للعدوان الأمريكي، تحت شعار: (محاربة الإرهاب). ويرى المروِّجون لهذا المشروع أن القوة المادية عسكرية كانت أم اقتصادية لا تكفي لهدم فكرة وبناء أخرى؛ فلا بد إذن من تيار إسلامي معارض لتلك التيارات منسجم مع الرؤية الأمريكية لمنطقة الشرق الأوسط.



يقول المستشرق الفرنسي المسلم إريك جيوفروي ـ المتخصص في الصوفية بجامعة لوكسمبورج، شمال فرنسا ـ في حوار صحفي(2): (وفي علاقتها بالحركات الإسلامية بالذات نجد أن الأنظمة العربية عملت على إدماج الصوفية في الحكم بهدف محاربة الظاهرة الإسلامية).



ويعد (برنارد لويس) أن تفاقم تأثير الحركات الأصولية الدينية في أواخر السبعينيات والثمانينيات، قضى نهائياً على أفكار غربيين كانوا يعتقدون أن التصوف الإسلامي السياسي يحُدُّ من تأثير الإسلام السياسي؛ فمقاومة السلطة السياسية من ملوك وأباطرة وفراعنة كما يؤكد دانيال بايبس وَجَدَ له الأصوليون تفسيراً في القانون الإسلامي، ولذا فإن الغرب يسعى إلى مصالحة (التصوف الإسلامي) ودعمه لكي يستطيع ملء الساحة الدينية والسياسية وفق ضوابط فصل الدين عن الحياة، وإقصائه نهائياً عن قضايا السياسة والاقتصاد، وبالطريقة نفسها التي استُخدمت في تهميش المسيحية في أوروبا والولايات المتحدة(3).



أمـا ستيـفن شـوارتـز(4) فيقول: (ليست التعددية الإسلامية فكرة جديدة نشأت في الغرب وتُقَدَّم كشفاء ناجع للغضب الإسلامي، بل إنها حقيقة قديمة. ينطوي العالم الإسلامي على طيف واسع من التفسيرات الدينية. فإذا وجدنا في أحد أطراف الطيف المذهبَ الوهابي(5) المتعصب الذي يتصف بالقسوة والاستبداد ما يجعله أشبه بالإيديولوجية العربية الرسمية السائدة منه بالمذهب الديني؛ فإننا نجد في الطـرف الآخـر التعاليمَ المتنـورة للصـوفية. لا تؤكـد هـذه التعاليم على الحوار داخل الإسلام وعلى الفصل بين السلطة الروحـية وسلطة رجال الدين وعلى التعليم باللغة المحلية فحسب، بل إنها تحترم أيضاً جميع المؤمنين، سواء كانوا مسلمين أو مسيحيين أو يهود أو هندوسيين أو بوذيين أو من ديانات أخرى، تشدد الصوفية علاوة على ذلك على التزامها باللطف والتفاعل والتعاون المتبادل بين المؤمنين بغض النظر عن مذاهبهم.



ثم يقول: (إذا أخذنا هذه الصورة المتنوعة بعين الاعتبار؛ فكيف يجب على الصوفية أن تدخل في الإستراتيجية الأمريكية للتعامل مع العالم الإسلامي؟



من الواضح جداً أن على الأمريكيين أن يتعلموا المزيد عن الصوفية، وأن يتعاملوا مع شيوخها ومريديها، وأن يتعرفوا على ميولها الأساسية… يجب على أعضاء السلك الديبلوماسي الأمريكي في المدن الإسلامية من بريشتينا في كوسوفو إلى كشغار في غرب الصين، ومن فاس في المغرب إلى عاصمة إندونيسيا جاكرتا أن يضعوا الصوفيين المحليين على قائمة زياراتهم الدورية. يجب أن ينتهز الطلاب الأمريكيون ورجال الأعمال وعمال الإغاثة والسائحون فرص التعرف على الصوفيين. الأهم من ذلك، أن أي شخص داخل أو خارج الحكومة يشغل موقعاً يسمح له بالتأثير على مناقشة ورسم سياسة الولايات المتحدة الأمريكية تجاه الشرق الأوسط يمكنه أن يستفيد من فهم هذا التقليد الفطري من التسامح الإسلامي)(6).



وتقول الكاتبة (فارينا علم)(7) ـ وهي تمثل شريحة من الصوفية المـوجودة فـي الغـرب ـ: (إن الروحـانـيـة الإسـلامـية ـ الصوفية ـ تعتبر الجزء المكمل لحياة المسلم الدينية، وقد قدم أولياء وشيوخ الصوفية نظرة منهجية لمعرفة الله تستند على تلاوة الابتهالات، والتدرب على تطوير شخصية ورعة قويمة، بغية إذلال الأنا وتكريس النفس لخدمة المجتمع. ومن الممكن أن تصبح الصوفية اليوم ـ بتركيزها على القيم الإسلامية المشتركة ووضع الأهداف السامية نصب عينيها ـ بمثابة قوة كبيرة مضادة للإسلام السياسي المجاهد).



وتستطرد قائلة: (وقد حذرت التعاليم الإسلامية الكلاسيكية علماء الدين من التقرب الكبير من السلطة السياسية).



يقول (دانيال بايبس): (إن هناك أخباراً سارة تقول: إن فكرة أن الإسلام المتطرف والعنفي هو المشكلة، وأن الإسلام المعتدل هو الحل تلقى رواجاً واسعاً مع الوقت… كذلك فإن أشخاصاً بارزين مثل أحمد صبحي منصور، ومحمد هشام قباني يرفعون أصواتهم..)(8).



ويقـول البـاحث د. عبد الوهاب المسيـري: (ممـا له دلالـته أن العالم الغربي الذي يحارب الإسلام، يشجع الحركات الصوفية. ومن أكثر الكتب انتشاراً الآن في الغرب مؤلفات محيي الدين ابن عربي وأشعار جلال الدين الرومي، وقد أوصت لجنة الكونغرس الخاصة بالحريات الدينية بأن تقوم الدول العربية بتشجيع الحركات الصوفية؛ فالزهد في الدنيا والانصراف عنها وعن عالم السياسة يضعف ولا شك صلابة مقاومة الاستعمار الغربي…)(9).



ويؤكد المستشرق الألماني شتيفان رايشموت أستاذ علم الإسلاميات وتاريخ الإسلام بجامعة بوخوم، أن (مستقبل العالم الإسلامي سيكون حتماً للتيار الصوفي)(10).



ومن الجدير بالملاحظة أنه في عام (2001م) أُطلقت مجموعة من الخطابات السياسية حول الإسلام الذي يريده الغربيون؛ (فقد شرح رئيس الوزراء البريطاني المقصود بهذا في خطاب موجه للزعماء والمسؤولين بالدول الإسلامية، دعاهم فيه إلى أن يعملوا جاهدين على أن يهيمن الإسلام (العادي أو الرئيسي) استخدم لفظ (main stream) بحيث يخضع له جميع المسلمين في شتى أنحاء العالم، والفكرة نفسها عبر عنها وزير الخارجية الأمريكي (كولن باول) في شهر نوفمبر (2001م) في خطاب ألقاه بجامعة لويسفيل بولاية كنتاكي، حيث أشار إلى تبلور رؤية أمريكية للمجتمعات الإسلامية تقوم على أساس من قيم معينة تمس التكوين الثقافي والسياسي والعقدي لتلك المجتمعات)(11).



وفي يناير عام (2001م) أقيم المؤتمر العالمي الأول لدراسات الشرق الأوسط الذي عقد بمدينة ماينز الألمانية وقد كان برنامج المؤتمر مكتظاً بالبحوث والدراسات المتنوعة؛ أما ما يتعلق بالإسلام والحضارة الإسلامية فثمة بحثان هما: الإسلام الحديث والطريقة النقشبندية ـ المجددية الصوفية، والأولياء الصوفيون وغير الصوفيين(12).



في صيف عام (2002م) أصدرت مؤسسة (راند)(13) البحثية مقالة(14) عكست فيها رؤيتها للفروقات والتباينات بين الفئات والجماعات الإسلامية المختلفة في العالمين العربي والإسلامي، وسوف نورد منه بعض الفقرات التي تبين مدى اهتـمام الغرب بالصـوفـية أو ما يسـمونه بالإسلام التقليدي، فإن التقرير يقول:



(ومن الواضح أن الولايات المتحدة الأمريكية بل العالم الصناعي المتمدن بأسره يفضلون عالماً إسلامياً يتماشى مع بقية النظام؛ أي يريدون عالماً إسلامياً يتسم بالديمقراطية، بالقابلية للنمو، بالاستقرار السياسي، بالتقدم الاجتماعي، بالتبعية لقوانين ومعايير السلوك الدولي. هذا بالإضافة إلى أن هذا العالم الإسلامي «المفضل» مُلزَم بالمساهمة في منع أي (صدام للحضارات)، بكل صوره المتاحة والممكنة الممتدة من القلاقل المحلية المتصاعدة بسبب الصراعات بين الأقليات المسلمة والمواطنين (الأصليين) في الغرب؛ إلى العمليات العسكرية المتصاعدة عبر العالم الإسلامي، وما ينتج عنها من إرهاب وعدم استقرار.



ومـن ثـم فإن من الحكـمة والاتـزان تشجيع تـلك العـنـاصر ـ الموجودة في داخل الخلطة الإسلامية ـ التي تُظهر أكبر قدر ممكن من التعاطف والانسجام تجاه السلام العالمي، والمجتمع الدولي والديمقراطية والحداثة. إلا أن الأمر لا يبدو بهذه السهولة؛ فتعريف تلك العناصر وإيجاد الأسلوب الأمثل والأنسب للتعامل معها ليس بالأمر الهين.



ثم رصد التقرير أربعة عناصر موجودة على الساحة الإسلامية، وهي:

ـ الأصوليون الذين يرفضون القيم الديمقراطية والثقافة الغربية الراهنة.

ـ التقليديون الذين يسعون إلى خلق مجتمع محافظ.

ـ الحِداثيون (أهل الحداثة) الذين يبغون عالماً إسلامياً مندمجاً في داخل الحداثة العالمية.

ـ العلمانيون وهم يريدون عالماً إسلامياً مختزلاً للدين في الدوائر الخاصة على غرار الديمقراطيات الغربية.

ثم يوصي التقرير بوصايا متعددة للتعامل مع هذه التصنيفات. ومن هذه الوصايا:



ـ تأييد الاتجاه الصوفي، ونشره، والدعوة إليه..

ففي تقرير نشرته مجلة «يو إس نيوز آند وورلد ريبورت» الأمريكية بعنوان (عقول وقلوب ودولارات) نشر عام (2005م) يقول التقرير في إحدى فقراته: (يعتقد الإستراتيجيون الأمريكيون بشكل متزايد أن الحركة الصوفية بأفرعها العالمية قد تكون واحداً من أفضل الأسلحة، وبينما لا يستطيع الرسميون الأمريكيون أن يُقِرُّوا الصوفية علناً، بسبب فصل الدين عن الدولة في الدستور الأمريكي، فإنهم يدفعون علناً باتجاه تعزيز العلاقة مع الحركة الصوفية…، ومن بين البنود المقترحة هنا: استخدام المعونة الأمريكية لترميم المزارات الصوفية في الخارج والحفاظ على مخطوطاتها الكلاسيكية التي تعود إلى القرون الوسطى وترجمتها، ودفع الحكومات لتشجيع نهضة صوفية في بلادها)(15).



في (30/1/2004م) نشرت جريدة (يني شفق) التركية خبراً مفاده أن الرئيس الأمريكي (جورج بوش) عرض على رئيس الوزراء التركي (رجب طيب أردوغان) خلال استقباله في البيت الأبيض يوم (28/1/2004م) معالم المشروع الأمريكي الجديد لـ (الشرق الأوسط الكبير) الذي يمتد من المغرب حتى إندونيسيا، مروراً بجنوب آسيا وآسيا الوسطى والقوقاز. وحسب ما جاء في الصحيفة؛ فإن المشروع طبقاً لما عرضه الرئيس الأمريكي، جعل من تركيا عموداً فقرياً، حيث تريد واشنطن منها أن تقوم بدور محوري فيه، حيث تتولى الترويج لنموذجها الديمقراطي واعتدالها الديني، لدرجة أن الرئيس الأمريكي اقترح أن تبادر تركيا إلى إرسال وعاظ وأئمة إلى مختلف أنحاء العالم الإسلامي لكي يتولوا التبشير بنموذج الاعتدال المطبق في بلادهم، وأن هذا النموذج هو الأصلح للتطبيق في العالم الإسلامي، ومن ثم الأجدر بالتعميم لأسباب ثلاثة:



أولها: أنه ملتزم بالعلمانية التي تهمش دور الدين إلى حدّ كبير، بل وتعارض أي دور للدين في الحياة العامة.



السبب الثاني: أن تركيا تعتبر نفسها جزءاً من الغرب، وموالاتها للولايات المتحدة ثابتة ولا شبهة فيها، ومن ثم فهي تعد جزءاً من العائلة الغربية، وتحتفظ مع العالم الإسلامي بعلاقات شكلية.



السبب الثالث: أن تركيا لها علاقاتها الوثيقة مع إسرائيل، وهو الأمر الذي يلقى ترحيباً وتشجيعاً كبيرين من جانب واشنطن ودول الاتحاد الأوروبي(16).



(النموذج التركي.. الهدف.. كل هذه العوامل أسرعت بالدفع بخيار الحوار مع الإسلاميين المعتدلين في المنطقة إلى المقدمة، نموذج حزب العدالة والتنمية التركي بزعامة رجب طيب أردوغان في طبعته العربية هو ما تحلم به الإدارة الأمريكية لتسييده في المنطقة)(17).



وفـي تقـريـر (عقـول وقلـوب ودولارات) الآنف الذكر يقرر أنه لا بد من حل لمشكلة التيارات الإسلامية وأن (هناك حلاً للمشكلة أخذ يشق طريقه بمساندة من الولايات المتحدة لإصلاحيين تجمعهم رابطة الصوفية التي تعتبر فرعاً متسامحاً من فروع الإسلام)(18).



وتـؤكد بعـض الدراسـات (أن هنـاك تطـورات تشير إلى أنهـم يبحـثـون عن ضالتهم في الجماعات الإسلامية التركية التي يغـلب علـى معظمها الصبغة الصوفية بأشكالها المختلفة… واستنـاداً لتـقارير نشرتها بعض الصحف التركية خلال الأيـام الأخـيرة، فإن مسؤولين مـن السفارة الأمـريكـية في أنـقرة، قاموا بزيارات إلى بعـض الجماعات الإسلامية والمؤسـسات الخـيرية لدراسـة مـدى شعـبية ونفـوذ كل جـماعة، وتشـيـر المصـادر نفسـها إلى أن الأمريـكيين يعـرضون على زعماء الجماعات التي يزورونها التعاون الاستراتيجي في نشر ما يسمى بـ (الإسلام المعتدل) في إطار مشروع الشرق الأوسط الكبير، وتقديم الدعم المادي والسياسي لجماعاتهم، وفتح مجال الدراسة لطلابهم في الولايات المتحدة. وفي تطور آخر، زار رئيس الشؤون الدينية التركية (علي بارداكوغلو) واشنطن في نهاية الشهر الماضي، وذكرت مصادر صحفية أنه بحث مع الأمريكيين خلال زيارته سبل التعاون في تعمـيم النمـوذج التركـي، وطلـب منـه الأمريكيون خططاً ملموسة بهذا الشأن. ويبدو أن الأمريكيين اختاروا رئاسة الشـؤون الدينــية التركـيـة للتـعـاون في صــناعة ما يسـمونـه بـ (الإسلام المعتدل)، لخبراتها وتجاربها في إماتة الروح الإسلامية الفعالة وضبط المشاعر الدينية كمؤسسة رسمية خاضعة لنظام علماني، وتسيطر على كافة الشؤون الدينية في البلاد كالإفتاء وتعيين الأئمة والخطباء للمساجد ومدرسي القرآن وغير ذلك)(19).



* النشاط الصوفي بعد أحداث سبتمبر:



ويلحظ المتابع للحركة الصوفية النشاط المتسارع بعد الحادي عشر من سبتمبر بافتتاح المدارس والأكاديميات والأربطة لاستقبال المريدين، والقيام بالمؤتمرات الدولية حول الصوفية والتصوف، ودعم وسائل النقل الثقافي:



ففي 28/3/2001م عقد في مدينة بامبرج الألمانية المؤتمر الثامن والعشرين للمستشرقين الألمان، ومن ضمن البحوث التي قدمت في المؤتمر بحث بعنوان «الأخوة الصوفية كحركات اجتماعية»، و (الحركة النقشبندية في داغستان) و (التيجانية) في غرب أفريقيا، وصورة الموالد الشعبية في مصر(20).



وفي عام (2002م) تم افتتاح أقسام لتعليم اللغات (الإنجليزية والفرنسية والإسبانية) في المعاهد الشرعية التابعة للشيخ (أحمد كفتارو) النقشبندي، وهذه الأقسام تستقبل الطلبة الناطقين بهذه اللغات أو تعلم الطلبة العرب هذه اللغات كي يقوموا بالتدريس في هذه الدول بعد ذلك(21).



وفي 12/7/2003م نظم المركز الثقافي الأوروبي البلغاري ندوة حول أدب التصوف في الإسلام(22).



وفي أغسطس عام (2..3م) الموافق جمادى الآخرة (1424هـ) صدر العدد الأول من المجلة المنعوتة: بـ (مجلة البحوث والدراسات الصوفية) وهي من مطبوعات جمعية العشيرة المحمدية بمصر وتقع في حوالي (600) صفحة، وتصدر عن المركز العلمي الصوفي الذي يهدف إلى (إحياء التصوف في الأمة، ونشره على كافة مستوياتها، وبين كل فئاتها، وفي مختلف أوجه أنشطتها)!(23).



وفي عام (2003م) شهدت مدينة (الإسكندرية) في الفترة من (18 ـ 21) إبريل المؤتمر العالمي للطريقة الشاذلية بمدينة الإسكندرية وقد انعقدت جلسات المؤتمر بمكتبة الإسكندرية بالتعاون مع (منظمة اليونسكو) و (المركز الوطني الفرنسي للبحوث والدراسات العلمية) و (المعهد الفرنسي لآثار الشرقية) و (الوزارة الفرنسية للبحث العلمي) و (وزارة الخارجية الفرنسية) و (دار العلوم الإنسانية بفرنسا) وأخيراً (وزارة السياحة المصرية)(24).



وفي عام (2004م) اقيمت على مدى عشرين يوماً محاضرات عن الحلاج وابن عربي وابن الفارض في الدانمارك(25).



وفي سبتمبر من عام (2004م) تم افتتاح الأكاديمية الصوفية بمصر(26).



وفي 9/1/2004م أعلن في العراق عن تشكيل «الأمانة العليا للإفتاء والتدريس والبحوث والتصوف الإسلامي» التي من أهدافها «إنشاء المدارس الدينية ودعم الطرق الصوفية»(27).



وفي (10/9/2004م) أقيم مؤتمر هو اللقاء الأول من: (لقاءات سيدي شيكر العالمية للمنتسبين إلى التصوف) تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس)(28).



يقول الدكتور عمار حسن: «وفي الفترة الأخيرة في مصر ظهر جلياً تقرب الحكومة من المتصوفة وتقرب المتصوفة من الحكومة، بل السعي من الطرفين للتقارب؛ فقد خلقت الظروف الملائمة للتحالف ضد الجماعات الإسلامية أمام الرأي العام باعتبارها طرحاً دينياً له مكانته عند المصريين؛ بينما هي تحتمي بالنظام ضد ممارسات الجماعات السلفية التي ترى تحريم رفع القباب على القبور وتحريم الطواف بها وعبادتها والتي تتعيش الجماعات الصوفية على بثها بين الناس والتي لولاها لتقوض ركن ركين من أركان التصوف، ومن هنا فقد حرصت السلطة السياسية على حضور الموالد والاحتفالات الصوفية، بل صار شيخ مشايخ الصوفية (أبو الوفا التفتازاني) ـ توفي ـ عضواً في الحـزب الحاكم ورئيساً لعدة لجـان داخــل جـهاز الدولـة، بل حرص رئيس الدولة بنفسه على الصلاة في مساجد الأولياء مثل سيدنا الحسين والسيد البدوي»(29)(30).



وفي ديسمبر من عام (2004م) أقيم في عاصمة مالي (باماكو) المؤتمر العالمي الأول للطرق الصوفية بغرب أفريقيا تحت شعار: (التصوف أصالة وتجدد)(31).



وفي الفاتح من سبتمبر من عام (2005) أقامت الجماهيرية الليبية مؤتمراً دولياً بعنوان: (الطرق الصوفية في أفريقيا/ حاضرها ومستقبلها) ومن أهداف المؤتمر اقتراح الخطط والوسائل والبرامج التي تساعد على تفعيل دوره، أما شعار المؤتمر فهو: (معاً من أجل تفعيل دور الطرق والزوايا الصوفية في أفريقيا)(32).



وفي(5) يوليو (2005م) أقيم مؤتمر (حقيقة الإسلام ودوره في المجتمع المعاصر) الذي بدأ أعماله في العاصمة الأردنية (عمان) برعاية العاهل الأردني الملك (عبد الله الثاني) وقد قرر في خطابه فكرة التصوف واصفاً له بالتصوف المعتدل، فقال: (لقد أفتى شيخ الأزهر بأن الفكر الصوفي المعتدل مقبول ما دام يستند إلى الشهادتين؛ ذلك أن الاعتراف بالمذاهب هو اعتراف بمنهجية الإفتاء وتحديد من هو المؤهل لهذه المهمة، مما يؤدي إلى عدم تكفير بعضنا بعضاً، وإغلاق الباب أمام الجاهلين الذين يمارسون أعمال القتل والإرهاب باسم الإسلام والإسلام منها بريء)(33).



إن هذه المؤتمرات المتلاحقة حول التصوف تنبئ أن وراء الأكمة ما وراءها، وأن الأمة مقبلة على مد صوفي يراد إحياؤه من جديد بعد أن بدأ بالخمود، سواء أكان هذا التحرك ذاتياً من قِبَل الجماعات الصوفية، أم هو بتحريك غربي عربي؛ فالخطر العقائدي لا يزال قائماً.



إنها مخططات واضحة جلية، ودراسات تعي ما تريد وتخطط لما تطرح بخطوات ثابتة، بل توصي مثل هذه الدراسات بألا تقوم الولايات المتحدة بتدريب الأئمة المحليين في المساجد والمراكز الإسلامية لدعم الصوفية بنفسها، بل تمول في ذلك السلطات المحلية، على أن يتم بشكل مواز دعم التعليم العلماني في هذه المنطقة جنباً إلى جنب مع تقديم منح مالية لترميم ورعاية الأضرحة الصوفية والعناية بالمخطوطات والتراث الثقافي الصوفي. والخطوة الأكثر أهمية هي تعيين أئمة المساجد وخطبائها وتخصيص مناصب وزارية للمتعاطفين مع الصوفية؛ بحيث يتم إعادة ترتيب الأدمغة التي (أفسدها «الأصوليون» قليلو البضاعة الفقهية). نحن إذن أمام سيناريو يعيد إلى الأذهان الأسلوب السوفييتي القديم الذي اعتمد على احتضان ما اصطُلح على تسميته بـ «إسلام السلطةOfficial Islam » في مـقابل ممارسات إسلامية تخضع للمراقبة والمتابعة الأمنية تعيش تحت الأرض سميت في ذلك العهد بـ (الإسلام السري) أو الموازي Parallel Islam(34).



يـقول الباحث الدكتور عامر النجار: (إنه قد يكون مما ساعد على انتشار الطرق الصوفية في مصر انتشاراً عجيباً، واندفاع عشرات الألوف من المصريين للانضمام تحت لواء هذه الطرق هو تشـجيع الحـكام أنفسـهم لحـركـات الطـرق الصـوفيـة، ليشغلوا الشعب المصري عن التفكير في أحوال البلاد، فبدلاً من أن ينشغل الإنسان المصري بالتفكير في ظروفه الاجتماعية والاقتصادية السيئة، وبدلاً من أن يفكر في فقره وبلائه، وبدلاً من أن يفكر في طريقة للخلاص من وضعه السيئ بالثـورة على الحاكم؛ فإن الحاكم نفسه يعمل على شغل فكره من خلال تشجيعه إلى الانضمام إلى إحدى الطرق الصوفية فيـجد عالمه وخلاصه في رحاب الطريق؛ وهكذا انشغل المصريون كلهم في هذه الحقبة من الزمن بالطرق الصوفية وتركهم الحكام)(35).



ومن البدهي أن نقول: إن هذه المؤتمرات بعناصرها وأوراق العمل التي تعرض فيها هي برامج للتنفيذ والعمل المباشر؛ وهذا ما نلحظه من خلال الواقع الذي نعيشه.



إن المـتأمل للنشـاط الصـوفي المعـاصر يجـد نفـسه أمام تيـار جديد، صوفي المشرب، متحضر الأدوات، واسع النظرة يتـعامل مـع الواقـع السيـاسي، ويتبنى العمل التربوي المنظم من افتـتاح حلقـات تحفـيظ القـرآن واللقـاءات المنـظمة واستـخدام الدعـوة الفـردية إلى تهيئـة رحـلات ودروس خـاصـة للمـريـد مـع لقـاءات تتـلى فيـها البـردة فـي حلقـات فلكـلوريـة يـردد فيها لفظ الجلالة إلى حد الفناء والجذب.



ولْيكنْ معلوماً أن التصوف بطرقه ورجالاته ومريديه وأربطته لم يعد حالة من الزهد والتعبد الفردي كما بدأ؛ بل صار مؤسسات ضخمة لها امتداد عابر للقارات، بعضها يجتهد في أن يلعب دوراً دينياً وسياسياً واجتماعياً، وبعضها تماهى في الفلكلور وتم اختزاله إلى ظاهرة احتفالية بعد أن التصقت بثوب التقليدية، وتكلست عن إنتاج أي ممارسات سياسية إيجابية إلا ما تستفيد منه السلطة في تكريس نفسها. وهناك طرق صوفية تواكب الحداثة وتنخرط في العمل العام حتى تتمكن من دفع رموزها إلى قمة الهرم السياسي مثل ما هو الحال في تركيا، ولكنها مع وصولها إلى قمة الهرم السياسي نجدها تفقد مقومات الإسلامية فيها(36).



وبـناء على هذا فإنه لا يـصح شـرعـاً وواقـعاً أيـضاً جـعل الصـوفية والمنتسبين إليها في سلة واحدة أو أن نحكم عليها بحكم عام يشمل جميع المتصوفة لا من جهة المواجهة ولا من جهة الحكم الشرعي التوصيفي؛ فلا بد إذن من معرفة الواقع الذي تعيشه هذه الجماعات حتى يتم الحكم والتعامل معها بناء على أسس علمية جلية.



إننا أمام مفارقة تأريخية تحتاج إلى الرصد والمتابعة.



* مظاهر تسترعي الانتباه:



حـين دخلـت الـقـوات الصليـبية الأمريـكـية والبريطـانيـة إلى البلاد الأفغانيـة كـان أول ما قامـوا به أنـهـم فتـحوا المـزارات والأضـرحـة، وسـمحوا للمـوالد أن تقــام وروجـوا لها. يقـول أحـد شيـوخ الطـرق واسـمه (صوفي محمد) وهو فـي الستـين من عمـره لوكـالة (رويتـرز): (إن حركة طالبان المتعـصبة أغلـقـت المزارات وأوقفت الاحتفالات ومنعتنا مـن حـلقـات الذكـر والإنشـاد طــوال فـتــرة حكـمــها رغــم أنـهـا لم تتـوقف حتـى في وجـود الحـكم الشيوعي والاحتلال الروسي! وأنـا سعـيد جدـاً بسقوط تلك الحركة المتعصبة، وأمريـكا سمـحت لنـا بمـمارسـة طقـوسنا وإقامة موالدنا، ونحن نشكر لها ذلك وبشدة) هكذا قال وهكذا فعلت أمريكا: فتحت الأضرحة وأقامت الموالد لإحياء البدعة ومحاربة السنة ولتشويه الإسلام(37).



وفي صيف (2001م) شنت الحكومة اليمنية هجمة شرسة على جميع المعاهد الدينية بحجة مكافحة الإرهاب، فقامت بإغلاقها عدا (دار المصطفى) بـ (تريم) وهي تتبنى النهج الصوفي(38).



وفي زيارة هامة للرئيس الباكستاني (برفيز مشرف) إلى الهـند شملت إجراء محادثات مع رئيس الوزراء الهندي (مانموهان سينج). توجه الرئيس (مشرف) لولاية راجستان بغرب الهند لزيارة ضريح إسلامي بارز، ثم توجه إلى العاصمة دلهي(39).



وقام الرئيس الجزائري (عبد العزيز بوتفليقة) بزيارات مكثفة لعدد من زوايا وأضرحة (الأولياء والصالحين) المنتشرة في مختلف أنحاء الجزائر؛ لزيادة شعبيته لدى عدد كبير من الجزائريين الذين يتبركون بهؤلاء الأولياء، وذلك قبيل الانتخابات الرئاسية التي أقيمت في الثامن من إبريل (2004م)(40).



وفـي 16 شـوال 1426 حضر مولد البدوي السفير الامريكي في القاهرة معلناً عن إعجابه الشديد بعالم التصوف الإسـلامي، لافتـاً إلى ما تـنطوي علـيه الصوفية من تسامح، وما تجسده من قيم ومبادئ إسلامية رفيعة مثل الحق والخير والجمال!(41).



وفي العراق أيضاً ـ في مدينة كركوك ـ أوضح عدد من أهالي المدينة أن مِن المتصوفة في المدينة مَن أخذوا يهادنون الاحتلال والحكومة المعينة خوفاً من الاعتقال، خاصة شيخ الطريقة الكستزانية ويدعى محمد الكستزاني والذي أعلن قبل أشهر أن الجهاد في العراق ينبغي أن تنطبق عليه عدة شروط قبل إعلانه منها: صفاء القلب وتحقيق الصلة بين العبد وربه. وهو ما أثار حفيظة المقاومة العراقية وأهالي المدينة على حد سواء(42).



وأخيراً نقول: إننا نخشى أن يؤاخذنا الله بعدم تبليغ دينه كما يريده سبحانه، ونخشى من انطماس حقائق الديانة، وانتشار الطائفين حول الأضرحة والقبور بحجة العبادة، وحلول الأذكار المبتدعة بالحركات الراقصة محل الأذكار النبوية التي تطمئن بها القلوب المؤمنة، وانتشار الخرافة والجهل محل العلم واليقين، وتعطل الأسباب بحجة الكرامات، وفهم الدين عن أرباب التصوف.



يقـول الأسـتاذ محمد فريد وجدي: (يجب أن نعذر الأوروبيـين إذا صدَّقوا جميع الأكاذيب الملفقة عن الإسلام والمسلمـين، وهـم غـيـر مــلومـين إذا أظـهروا العـداوة لدينـنا ما دامـوا لا يجدون نصب أعينهم غير مشاهد البدع التي أحـدثها رجاـل ذوو فـكر سـقيم، وارتضـاها الناس وزادوا عليـها وما إلى ذلك مـن الهرطـقات والأخـطاء المتنافية مع الطبيعة البشرية ومع نواميس المدنية، وكيف نرجو أن يفهم الأوروبيون روح ديننا نفسها وهو الدين الوحيد الذي يكفل السعادة الكاملة ما داموا لا يعرفون غير بعض مظاهر الإسلام الخارجية التي يشهدونها كل يوم مثل الحشود الضاجَّة في الشوارع السائرة خلف الرايات والطبول، والاحتفالات المستهجنة المنافية لكل منطق أخلاقي والتي تقام في جميع مدن مصر يوم مولد الرسول، وعقد حلقات الذكر الضخمة أمام جمهور يتألف من آلاف الناس، وإرسال الابتهالات الصوفية في صوت جَهْوَري وعلى وقع الانحناءات ذات اليمين وذات اليسار وما شابه ذلك؟)(43).



ويقـول الباحث د. عامر النجار(44): (وإذا كان القرن السـابع الهجـري في مصـر يمثـل فـي أغـلـب فـتراته اضـمحـلالاً اجتـمـاعيـاً وسـيـاسياً واقتـصادياً إلا أنه كان عصر انتشار الطـرق الصوفية: البـدوية، والشـاذليـة، والدسوقـية، وازدهرت فـيه وقـويت طريقـتا الرفاعية والقادرية).



ثم يعـقب قائلاً: (مما يجعلني أقول بحذر شديد حتى أوضح هذه الفكـرة: إنـه يحـتـمل مـع وجــود تدهور في الحـياة الاجتـماعـيـة والسـياسيـة والاقتـصاديـة لـدى شـعب من الشـعوب أن يبدأ انسحاب الناس وتلمس أثر الهزيمة واضحاً فـي فكرهم، بعضهم يهرب من الحياة منعزلاً في صومعة يعـبد ربـه بعـد أن أخفق في الحياة التي أجبرته ظروفهـا الاجتماعية والسياسية والاقتصادية على الانسحاب من أنشطتها).



ثم ينـقل عن الباحث هـيلر قوله: (إن ذيوع التصوف يصحب تدهور الحضارات) ثم يقول: (والذي يفهم من هذا الرأي ببـساطة هـو أن نضـج التـصـوف، وتطوره يصاحب دائمـاً تـدهـور الحضـارة، أي أنـه لا يمـكن أن تـكون هناك حضـارة متقـدمة وزاهية يصاحبها تصوف ناضج ومكتمل)(45).



ولكـن مع هذه التحركات التي يراد منها ولها أن تنشر الخرافة والشرك بين جنبات الأمة وتميت روح العزة والفداء، وتنهمك في حلقات راقصة من الذكر المزعوم، وتعتمد اعتماداً كلياً على كرامات مدَّعاة في تعلق عجيب، أقول:



إن نظامنا العقدي هو أقوى من كل الأنظمة، وإن لدينا من القيم والمناهـج ما يمكننا من أن نقدم رؤية متكاملة لإصلاح الفساد القائم؛ لكننا نحـتاج أن نغادر مرحلة الانطواء إلى مرحلة بناء الخطوط المتقدمة وفتح خطوط حيوية في أرض الآخرين.



أسأل الله أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا اتباعه، وأن يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه؛ إنه ولي ذلك والقادر عليه.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق