الثلاثاء، 12 فبراير، 2013

يانااااااااااااااااااااااااااااسا :SOS :-59

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 23 نوفمبر 2008 الساعة: 07:41 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

الرئيس حسنى مبارك يستقبل رئيس شركة IBM العالمية

الرئيس
استقبل الخميس الرئيس المصري محمد حسنى مبارك السيد صموئيل بالميزانو رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة IBM العالمية حيث تم خلال اللقاء مناقشة استثمارات شركة IBM في مصر خلال المرحلة القادمة ورغبة الشركة في توسيع قاعدة الشراكة مع مصر في مجالات متعددة نظرا لتوافر الكوادر المدربة ولموقع مصر المتميز في المنطقة.
حضر اللقاء الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الذي صرح عقب اللقاء بأن زيارة السيد صموئيل بالميزانو والإعلان عن إطلاق عدد من المبادرات لشركة IBM العالمية في مصر ومنها إنشاء أول مركز متخصص للنانو تكنولوجي في مصر يدل على حرص الشركات العالمية الكبرى على الاستثمار في مصر وخدمة عملائها في منطقة الشرق الأوسط وأوروبا انطلاقاً من مصر، وذلك لما تتميز به مصر من استقرار سياسي ونمو اقتصادي وموقع جغرافي، وتوافر الأيدي العاملة الماهرة المدربة والمؤهلة على أعلى مستوى، وكذلك ما يتميز به السوق المصري الذي وصفته العديد من التقارير الدولية الحديثة بأنه سوقاً واعداً في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وأن ما يحققه قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري من طفرات على مدار السنوات الماضية يعد اكبر دليل على ذلك.
كما تأتي هذه الاتفاقيات في إطار تنفيذ إستراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي تحرص من خلالها على جذب الشركات العالمية الكبرى المتخصصة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ودعوتها للاستثمار في مصر وتوفير فرص عمل متميزة لأبناء مصر، والاستفادة من هذه الشركات في نقل خبراتها الكبيرة في السوق العالمي، وأضاف سيادته أن أهمية علوم النانو تكنولوجي ترجع إلى أنها تعتبر الآن هي المجال الجديد للابتكار والإبداع في العالم، ويعد تأثيرها علي الصناعة والاقتصاد هو أحد الطرق الهامة لوضع مصر على مسار الثورة التكنولوجية الجديدة التي يشهدها العالم هذه الأيام.
وأضاف الدكتور طارق كامل أن الرئيس حسنى مبارك قد حرص بنفسه على الاطلاع على أهم المبادرات المشتركة بين مصر والعالم الخارجي في هذا المجال.
وصرح السيد بالميزانو الذي يقوم بأول زيارة له لمصر وهي أيضاً أول زيارة لرئيس تنفيذي لشركة IBM العالمية : بأن مصر لديها فرصة عظيمة. مهد أقدم الحضارات على وجه الأرض أصبحت الآن لاعباً بارزاً في الاقتصاد العالمي الجديد، وأضاف قائلاً: إني متفائل بمستقبل مصر نظراً للطريقة التي ترعى بها مواهبها، ومواردها البشرية، وإمكانياتها الفنية. إن المبادرات التي تم الإعلان عنها اليوم تشير إلى التزام الشركة العميق بدعم عملية النمو وتوفير الفرصة وتوسع الشراكات الطويلة شديدة النجاح التي نتمتع بها هنا في مصر.
كما استقبل الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء السيد صموئيل بالميزانو وجرى خلال اللقاء مناقشة التعاون بين الحكومة المصرية وشركة IBM في القطاعات المختلفة. وعقب المباحثات شهد الدكتور نظيف مراسم توقيع عدد من الاتفاقيات الخاصة بمبادرات شركة IBM المزمع تنفيذها بالتعاون مع الحكومة المصرية ممثلة في كل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وقد شهد اللقاء وتوقيع الاتفاقيات كل من الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والدكتور/ هاني هلال وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
وفى إطار خطة الدولة للنهوض بمنظومة العلوم والتكنولوجيا والتي يقرها المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا الذي يترأسه الأستاذ الدكتور رئيس مجلس الوزراء بهدف مواكبة أحدث التقنيات على مستوى العالم تأتي هذه الاتفاقيات وهي:
أولاً: اتفاقية إنشاء أول مركز متخصص للنانو تكنولوجي في مصر Nano Technology Center بالتعاون بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات) ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي ( صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية )  من جانب وشركة IBM  العالمية من جانب آخر وتنص الاتفاقية على
إنشاء المركز المصري للتميز في تكنولوجيا النانو Egypt Nano Technology Center (EGNC/IBM) في مصر الذي يعد الأول من نوعه في مصر وشمال أفريقيا. ويخدم المركز الجديد ثلاث أغراض رئيسية الأول وهو تعليمي وذلك لإنشاء قاعدة علمية من الباحثين في مجالات النانو تكنولوجي، والثاني وهو بحثي وذلك عن طريق برامج مشتركة في البحوث والتطوير والابتكار، أما الغرض الثالث فهو صناعي وذلك بالتعاون مع الشركات ومؤسسات الصناعة لإخراج منتجات البحوث والتطوير للسوق المحلى والعالمي.
تبلغ مدة هذه الاتفاقية في مرحلتها الأولى ثلاث سنوات تبدأ من يناير 2009 واستثمارات مشتركة مقدارها حوالي 30 مليون دولار وتوفر من خلالها شركة IBM العالمية مجموعة عمل من المتخصصين في النانو تكنولوجي وعددهم 12 متخصص بينما يرشح الجانب المصري 12 متخصصاً للعمل سوياً يداً بيد في هذا المركز لمدة ثلاث سنوات ويتفق الطرفان في نهايتها على استمرار التعاون في هذا المركز طبقاً لمعدلات الأداء. كما تقوم شركة IBM  بتدريب وتأهيل المتخصصين المصريين على هذه التكنولوجيا الحديثة بمركزها في نيويورك IBM Watson Center  ومركزها في زيورخ بسويسرا لمدة عام ونصف. كما تم الاتفاق على أن تشمل مجالات عمل المركز استخدام النانو تكنولوجي في مجالات:-
1- Simulation and Modeling Software
2 Alternative Energy Sources (Thin Film Silicon Photovoltaics )
3- Energy Recovery for Deslination
وهى مجالات مرتبطة باستخدام النانو تكنولوجي في تطوير النظم التكنولوجية وخاصة في مجالات برمجيات النمذجة والمحاكاة والخلايا الضوئية الجديدة وتحليه المياه.
ويقوم فريق العمل المشترك بإجراء البحوث في المجالات المذكورة عاليه طبقا لخطة بحثية مقترحة حيث قامت الشركة بالفعل بتسمية فريق العمل الخاص بها للبدء في المشروعات البحثية المشتركة اعتبارا من يناير 2009 على أن يتشارك الطرفان في اى عائدات للملكية الفكرية من هذه المشروعات المشتركة.
كما تم الاتفاق على إنشاء المركز بالتعاون مع جامعة النيل وجامعة القاهرة حيث تقوم جامعة النيل بالفعل باجتذاب عدد من الخبرات المصرية بالخارج في مجال النانو تكنولوجي ويتوفر بجامعة القاهرة بكلية العلوم نواة من فريق متخصص عائد من الخارج في مجال النانو تكنولوجي حيث يركز فريق جامعة النيل على الجوانب الخاصة بتكنولوجيا المعلومات وتركز جامعة القاهرة على الجوانب الخاصة بالتطبيقات في مجالات الطاقة البديلة وتحليه المياه. تُنفذ الاتفاقية من الجانب المصري مساهمة بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات وصندوق العلوم والتنمية التكنولوجية التابع لوزير الدولة للبحث العلمي بالإضافة لمساهمات من جامعة القاهرة وجامعة النيل كما أن هذا المركز سيكون Cobranded باسم شركة IBM وباسم الجانب المصري سوياً.
كما تقوم شركة IBM  بنقل الخبرة التكنولوجية والعلمية اللازمة والمساهمة في إعداد الخطة البحثية طبقاً لمتطلبات الأسواق العالمية في هذا المجال وتقوم الشركة أيضا بتوفير عدد 12 باحث متخصص للعمل بنظامFull Time  بهذا المركز بالإضافة إلى توفير كل البنية المعرفية اللازمة لإتمام هذه الأعمال access to IP( Intellectual Property). وتتولى الشركة أيضا بالتعاون مع الجانب المصري المساهمة في تسويق النتائج البحثية لجلب عائدات مناسبة ويقوم الجانب المصري بشراء المعدات والأجهزة اللازمة للمركز وتجهيز الغرف المخصصة المعروفة باسم Clean Room.
وقع الاتفاقية من الجانب المصري الدكتور/ حازم عبد العظيم الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات والدكتور على الشافعي المدير التنفيذي لصندوق العلوم والتنمية التكنولوجية والمهندس/ عمرو غنيم مدير شركة IBM  مصر. 
ثانياً:الاتفاقية الخاصة بالتدريب والتنمية البشرية:
SSME: Services Science, Management & Engineering
وتنص هذه الاتفاقية على العمل المشترك بين الحكومة المصرية وشركة IBM العالمية لإدراج علوم الخدمات، والإدارة والهندسة (SSME) في المناهج التعليمية بالجامعات المصرية. حيث تقوم شركة IBM بالبدء في إطلاق مبادرة جديدة خاصة بالتدريب والتنمية البشرية تسمى SSME وهى أكاديمية جديدة صُممت لتنمية المهارات المطلوبة للاقتصاد المبنى على الخدمات
وتهدف هذه المبادرة إلى أن تجمع معا علوم الحاسب الآلي وبحوث العمليات والهندسة الصناعية وعلوم الإدارة والاجتماع والعلوم القانونية لتطوير المهارات التي يحتاجها سوق العمل المبنى على الخدمات، وقد قامت شركة IBM بالتعاون مع 70 جامعة عالمية في بحث وإنشاء هيكل للدراسات التي يمكن أن تقدم في هذه الأكاديمية لرفع مهارات الشباب لتصبح موائمة لسوق العمل العالمي.
وقع الاتفاقية من الجانب المصري الدكتورة/ سلوى الغريب أمين عام المجلس الأعلى للجامعات والدكتور حازم عبد العظيم الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا، ومن جانب شركة IBM المهندس عمرو غنيم مدير شركة IBM مصر.
وقد صرح الدكتور هاني هلال وزير التعليم العالي والبحث العلمي إن إنشاء مركز التميز بالتعاون مع شركة IBM في مصر هو أحد محاور تطوير إستراتيجية العلوم والتكنولوجيا لدعم البحوث والتطوير والابتكار في مصر من أجل اقتصاد قائم على المعرفة. كما أعرب عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية المهمة بين مصر و.IBM  وأضاف قائلاً إن التزامنا بالاستثمار الحكيم لتطوير الكفاءات العالية والشباب وإتاحة الفرص لهم للمشاركة الفعالة في السوق التنافسي العالمي له دور هام في تعليم أبنائنا.
ثالثاً:مبادرة إنشاء مركز جديد للتعهيد في الخدمات التكنولوجية:
IBM Egypt Global Delivery Center
حيث تقوم شركة IBM العالمية بإنشاء مركز جديد للتعهيد في الخدمات التكنولوجية  IBM Egypt Global Delivery Center (GDC) في مصر يعتمد في تشغيله على 100 متخصص في المرحلة الأولى قبل نهاية 2008 ويزيد إلى 1000 متخصص من الشباب المصري خلال السنوات القليلة القادمة ويهدف إلى زيادة صادرات تكنولوجيا المعلومات المصرية، ويقوم بخدمة عملاء الشركة في المنطقة في مجال الاستشارات التكنولوجية. وتعتبر مصر هي إحدى الدول القليلة التي اختارتها شركة IBM العالمية لإقامة هذا المركز المتخصص، وذلك لما تتميز به مصر من القدرة على المنافسة بقوة في هذا المجال من خلال موقعها الجغرافي الفريد والحوافز التي تقدمها الحكومة وتوفر الكوادر اللازمة، وكذلك إحرازها مركزاً متقدماً ومتميزاً ضمن المراكز الاثنى عشرة الأولى في مجال تقديم خدمات التعهيد عبر الحدود حسب ما ورد في تقارير  شركة  A.T Kearny  وشركة McKinsey..
ناسا تبحث عن مياه المريخ في صحراء مصر
القاهرة: أعلن باحثون أن مهمة ناسا في الصحراء الغربية لمصر جزءاً مهماً في التحضير لمهمة المركبة الفضائية فونيكس التي انطلقت للمريخ وأسفرت عن إنجازات علمية كبيرة أبرزها اكتشاف وجود الجليد في قطبيه شمالاً وجنوباً‏,‏ مما يعني احتمال وجود شكل من أشكال الحياة في ماضي الكوكب‏.
وقد قررت ناسا إيفاد فريق علمي مطلع عام ‏2009‏ لاستكمال أبحاثها التي تسهل مهمتها بحثاً عن مياه المريخ‏,‏ بالكشف عن المياه الجوفية بأجيال جديدة من الرادارات في الصحراء الغربية‏.‏
وحول نتائج رحلة فونيكس الأخيرة للمريخ‏,‏ أشار الدكتور عصام حجي عالم الفضاء المصري بوكالة ناسا ورئيس وحدة بحوث المياه علي المريخ‏, إلى‏ أن المياه المكتشفة علي المريخ مختلطة ببعض معادن التربة‏,‏ أما المياه الجوفية العميقة التي تبعد مئات الأمتار عن السطح بها نسبة أملاح ملحوظة‏,‏ واكتشاف الجليد المائي تحت سطح المريخ سيفتح أبواباً مازالت مجهولة حول طبيعة الخلايا الأولية التي نشأت منها الحياة في الماضي‏.‏
وأكد حجي أنه من المنتظر أن يقوم فريق من علماء ناسا بزيارة أخري لمصر لاستكمال الأبحاث الفضائية في الصحراء الغربية مطلع العام القادم‏,‏ باستخدام الأجيال الجديدة من الرادارات التي تكشف عن المياه شديدة العمق‏,‏ ويري أنه يمكن لمصر الاستفادة من هذه الأبحاث الفضائية للتعرف علي حجم المخزون الجوفي وتطوير وسائلها العلمية لتكنولوجيا البحث عما تحت السطح.
ويري الباحثون أن وكالة الفضاء الأمريكية استفادت كثيرا من الدراسات التي تمت بالصحراء الغربية‏,‏ كما أنها ساهمت بشكل واضح في مهمة المسبار فونيكس‏,‏ ووفرت الكثير من الجهد والوقت لمعرفة الطريقة العلمية التي نستخدمها في صحراء المريخ‏,‏ وأصبح لدينا مايعرف بالبصمة الرادارية الخاصة لوجود المياه تحت السطح‏,‏ وهو هدف كنا نسعي إليه لتسهيل مهمتنا في الفضاء‏،طبقاً لما ورد بجريدة الأهرام.
ويعتقد العالم المصري أن أهم اكتشاف في رحلة فونيكس هو وجه التشابه بين المريخ والأرض‏,‏ ثم حقيقة أن الحياة الأولية بدأت عليهما بنفس الطريقة وتحت نفس الظروف‏,‏ لكن الحياة الأولية علي المريخ سبقت الأرض بملايين السنين ثم اختفت‏,‏ بينما تطورت علي الأرض نظرا لظروف وطبيعة المناخ‏,‏ وهذا ما يرجح أن الحياة علي الأرض ربما تكون الجيل الثاني أو الثالث داخل المجموعة الشمسية‏,‏ ولا يستبعد أن تكون هناك حياة عاقلة ومتطورة أخري في الكون‏,‏ والشيء الأكيد ـ علي حد قوله ـ أننا لسنا وحدنا‏,‏ لأن المادة الأولية توزعت بانتظام في كل أرجاء الكون‏.‏
ويعد إنشاء مقر المركز في مصر من ثمار الجهود التي تقوم بها هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ITIDA) والتي تهدف إلى جذب استثمارات الشركات الدولية إلى السوق المصرية، وتعزيز مناخ الاستثمار في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والاستفادة من المواهب والمهارات المحلية المتخصصة والتنافسية على الصعيد الدولي.
ويأتي إنشاء هذا المركز بعد النجاح الذي حققه المركز الأول الذي أنشأته الشركة في مصر والذي يعمل به بالفعل 500 متخصص (مركز القاهرة لتنمية التكنولوجيا Cairo TDC). جدير بالذكر أن مركز IBM الجديد لتقديم الخدمات للعملاء يقدم نطاقاً متكاملاً من استشارات الأعمال وتبادل الخبرات في قطاعات الصناعة المختلفة، وتطوير التطبيقات وصيانتها، واختبار البرمجيات، والبرمجيات المدمجة وذلك للعملاء في قطاعات الصناعة، والاتصالات، والخدمات المالية، والقطاع الحكومي. هذا وقد تم الإعلان عن إنشاء هذا المركز العالمي لتقديم الخدمات للعملاء في جميع أنحاء الشرق الأوسط، حيث سيضم عدد كبير من مهندسي برمجيات، ومصممي تكنولوجيا المعلومات، والعلماء الذين سيتخصصون في البرمجيات وتقديم الخدمات.
كما التقى السيد صموئيل بالميزانو أيضا بالقرية الذكية كل من الدكتور وسف بطرس غالي وزير المالية والدكتور أحمد درويش وزير الدولة للتنمية الإدارية، والدكتور/ حاتم الجبلي وزير الصحة، حيث تم بحث سبل تعظيم الاستفادة من التعاون المشترك والبناء مع شركة IBM العالمية في العديد من القطاعات المختلفة باستخدام التطبيقات المختلفة لتكنولوجيا المعلومات مثل تطبيقات الحكومة الالكترونية، وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات في الخدمات المالية والصحية.
نبذة مختصرة عن التعريف بتكنولوجيا النانو:

تعتبر تكنولوجيا النانو هي مجالا للعلوم التطبيقية، والتي تركز على التصميم الجيد القابل للتكرار لبناء الأشياء متناهية الصغر والتحكم بها، حيث تتراوح نطاقات طول الأجسام ما بين ما هو ذرى إلى ما هو ميكروسكوبى، — بصفة عامة ما بين 1 إلى 100 نانومتر – (النانومتر هو 1 على مليار من المتر) أى تقريباً 100 ألف مرة أرفع من شعرة الإنسان.
ناسا تستكمل أبحاث فضائية في الصحراء المصرية طباعة البريد
الثلاثاء, 26 غشت/آب 2008 08:22
القاهرة قال عالم الفضاء المصري عصام حجي رئيس وحدة بحوث المياه علي المريخ‏ بوكالة وكالة الفضاء الأمريكية (NASA)  في تصريح نشر اليوم أنه من المنتظر أن يقوم فريق من علماء ناسا بزيارة أخرى لمصر لاستكمال الأبحاث الفضائية في الصحراء الغربية مطلع العام القادم‏ وذلك باستخدام الأجيال الجديدة من الرادارات التي تكشف عن المياه شديدة العمق‏.
وأشار حجي إلى أنه يمكن لمصر الاستفادة من هذه الأبحاث الفضائية للتعرف على حجم المخزون الجوفي وتطوير وسائلها العلمية لتكنولوجيا البحث عما تحت السطح‏.

يذكر ان (NASA) استفادت كثيراً من الدراسات التي أجرتها من قبل في صحراء مصر الغربية.
في غضون ذلك يواصل فريق بحثي أمريكي مهمة الكشف عن مياه المريخ التي أسفرت عن إنجازات علمية كبيرة أبرزها اكتشاف وجود الجليد في قطبيه شمالاً وجنوباً‏‏ مما يعني احتمال وجود شكل من أشكال الحياة في ماضي الكوكب‏.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق