الثلاثاء، 12 فبراير، 2013

حلقات برنامج هزى ياظاظا حسنى الفقى -اصلهم بيحبوا يناغشوها :H.I-Q.O.S:77

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 5 ديسمبر 2008 الساعة: 11:09 ص

بسم الله الرحمن الرحيم

وادي النيل (المريخ)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرةاذهب إلى: تصفح, ابحث

وادي النيل Nili fossae هي منطقة يعتقد ان عمرها يقارب من 3.5 مليار سنة, استنادا إلى النتائج الصادرة عن أوميغا على متن MRO, وهي تحتوي على أكبر تواجد للزبرجد الزيتوني (صخور داكنة اللون إجمالا) على سطح المريخ. تتألف المنطقة من العديد من الكسور والأخاديد (مناطق من القشرة المريخية مخسوفة بفعل التمدد) التى يعتقد انها نتيجة لتأثير النيزك الذي شكل حوض اسيدي isidis.
الأستاذ أنس أحمد نبيه الفقي
الأستاذ أنس أحمد نبيه الفقي
مواليد
-تشرين الأول/أكتوبر1960
مدينة الولادة
  مصر
وزارة الإعلام :وزير الإعلام
المجلس المصري للشئون الخارجية :عضو المجلس المصري للشئون الخارجيةاتحاد الناشرين المصريين :عضو مجلس إدارة اتحاد الناشرين المصريينالمجلس الأعلى للسياسات :عضو المجلس الأعلى للسياساترئاسة مجلس الوزراء :عضو مجلس الوزراء
الدراسة

1983
بكالوريوس تجارة شعبة إدارة أعمال من جامعة القاهرة.  (مصر)
الوظائف السابقة

2004
رئيس الهيئة العامة لقصر الثقافة  (مصر)
2004
2005
وزير الشباب  (مصر)
الوظيفة الحالية


عضو اتحاد الناشرين العرب  (مصر)


عضو بمجلس إدارة اتحاد الناشرين المصريين  (مصر)


عضو المجلس المصري للشئون الخارجية  (مصر)


عضو المجلس المصري لكتب الأطفال  (مصر)


اعيد اختياره وزيرا للاعلام في 31 ديسمبر 2005  (مصر)
2005

وزير الإعلام  (مصر
رابع عشر : الأنشطة التدريبية:
التدريب العام للرواد الثقافيين - التدريب التخصصى فى فرع من فروع العمل الثقافى - تدريب الفنيين اللازمين لآداء الخدمة الثقافية.
رئيس مجلس الادارة الاستاذ انس الفقى. يعمل بالهيئة:
تليفون
(202)3547160

الصعايدة.. في المهرجان الدولي للفنون الشعبية بأسبانيا
وافق أنس الفقي رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة علي مشاركة فرقة الفنون الشعبية في بني سويف.. بالمهرجان الدولي للفنون الشعبية الذي يقام بالعاصمة الاسبانية مدريد.. خلال أكتوبر القادم.
ستقدم الفرقة العديد من التابلوهات الراقصة المستمدة من التراث والموروث الشعبي المصري لاسيما الصعيدي الذي ينال اعجاب الجمهور الأوروبي وأبرز هذه التابلوهات التحطيب والفرح والسوق الصعيدي وفن المربعات والحكشة

فاروق حسني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

اذهب إلى: تصفح, ابحث
فاروق عبد العزيز حسني، وزير الثقافة المصري، من مواليد العام 1938، في مدينة الاسكندرية, مصر.
حصل على بكالوريوس الفنون - قسم الديكور -جامعة الاسكندرية، يلقب “بالوزير الفنان” . وهو واحد من أهم الفنانين التشكيليين المعاصرين في مصر، تجد لوحاته إقبالا كبيرا خاصة في روما قدم استقالته من الوزارة في العام 2005 م. على إثر حادث حريق مسرح “قصر ثقافة بني سويف” حيث أعلن مسؤوليته الأدبية عن الحادث، ولكن الرئيس المصري حسني مبارك رفض الاستقالة . ثار عليه محافظون و راديكاليون اسلاميون اثر تصريحات له انتقد فيها تغطية الرأس للنساء، له العديد من الانجازات الثقافية في المجالات المختلفة بحكم منصبه منها ما هو في المجال التربوي والمتاحف والمشروعات الثقافية و الآثار.

[] تاريخ

  • 1967-1978 مدير قصر الثقافة بالأنفوشى (الأسكندرية).
  • 1978-1979 مدير مكتب وزير الثقافة .
  • 1979-1982 نائب مدير أكاديمية الفنون المصرية .(مصر)
  • 2004-2004 القائم بمهام وزير الإعلام .
  • 1987-الآن وزير الثقافة .
  • الموقع الشخصي للفنان فاروق حسني 
أثار يهودية
الإدارة العامة لشئون أكاديمية روما والمكاتب الثقافية:
  • الأكاديمية المصرية للفنون بروما الأكاديمية العربية الوحيدة بين 17 أكاديمية تمثل دول العالم وتعد مصدر إشعاع ثقافي مصرى وعربى في القارة الأوروبية .
  • تتولى التعريف بالثقافة والحضارة المصرية للجمهور الإيطالي والأوروبي من خلال المشاركات المصرية في الفعاليات الثقافية المختلفة وعبر الوسائط المرئية والمرئية المسموعة .
  • التنسيق مع خبرات إيطالية متخصصة في الثقافة العربية لتقديم برامج في الدراسات العربية والمصرية .
  • تنفيذ برامج ثقافية وفينة وفقاً لخطة سنوية يتم من خلالها تنظيم حلقات بحث وندوات ومحاضرات ومعارض تراثية وفنية وحرفيه وعروض مسرحية وفنون شعبية مصرية وأسابيع ثقافية وأسابيع أفلام مصرية
  • الفنون المصرية في الاحتفالات باختيار الجزائر عاصمة للثقافة العربية

    في إطار احتفالات الجزائر باختيارها عاصمة للثقافة العربية لعام‏2007‏ يشارك مركز الهناجر للفنون بالعرض المسرحي انتيجوني في رام الله‏..‏ انتيجوني في بيروت حيث يقدم‏7‏ عروض مسرحية ببعض المدن الجزائرية‏.‏
    وتقول د‏.‏هدي وصفي مدير مركز الهناجر‏:‏ إن العرض المسرحي بطولة احمد التركي واحمد يحيي ونجلاء يونس ولحن وتصميم واخراج محمد أبو السعود وتم اختياره بعد موافقة الفنان فاروق حسني وزير الثقافة علي ترشيحه لتمثيل مصر في المهرجان وذلك بعد أن مثل مصر في مهرجان المسرح التجريبي الأخير الذي شهدته لجنة عليا جزائرية حيث تقرر اختياره لتمثيل مصر في فعاليات بدء مهرجان الثقافة للفنون الذي يبدأ اليوم ويستمر حتي نهاية الشهر الحالي‏
  • أعلن وزير الثقافة المصري فاروق حسني أن 48 دولة من مختلف أنحاء العالم قررت المشاركة في الدورة التاسعة عشرة لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي الذي يفتتح أعماله في سبتمبر المقبل ويستمر لمدة عشرة أيام، مشيرا إلى أن 61 فرقة مسرحية ستمثل هذه الدول ب 83 عرضا يتم تقديمها على جميع مسارح القاهرة.
    وأضاف حسني في مؤتمر صحافي عقده أول أمس في المجلس الأعلى للثقافة بحضور د. فوزي فهمي رئيس المهرجان وأعضاء اللجنة العليا وقيادات وزارة الثقافة وعدد كبير من أعضاء السلك الدبلوماسي للدول العربية والأجنبية والجاليات العربية في مصر أضاف: إن هذه الدورة تشهد إقبالا كبيرا من كافة دول العالم مرجعا ذلك إلى السمعة الدولية التي يحظى بها المهرجان.
    وقال الوزير إن لجنة تحكيم هذه الدورة ستكون برئاسة الأيرلندي كارين فريكو وعضوية كل من إدواردفو بتاجيك (بولندا)، توماس انجل (المانيا) رفعت أسعد (لبنان) سوزان كارلسون (أمريكا) عصام السيد (مصر) كارلوس كانالبس (بورتوريكو) ليلا كراشيفوفسا (روسيا) ماري كروجر (جنوب إفريقيا) مارينا رافانيني (إيطاليا) وارفيه فان ديرموالان (فرنسا).
    ويكرم المهرجان في هذه الدورة 9 شخصيات مسرحية ممن ساهموا في إثراء الحركة المسرحية على مستوى العالم وهم الكاتبة الصحافية المسرحية آمال بكير، والمؤلفة والمخرجة والممثلة التونسية رجاء بن عمار، والناقد والمخرج الأرجنتيني أوسالدو بلتيري، والممثل المسرحي الإيطالي باولو لوريمر، والكاتب الأمريكي جون أونيل، والكاتب والمخرج الإسباني خوان أنطونيو أورميجون والمخرجة المسرحية البولندية دروتا فيتسون والكاتب الإنجليزي ديك ماكاو والمخرجة كلير جرانت من استراليا.
    وأوضح د. فوزي فهمي رئيس المهرجان - وفق جريدة “الخليج” الإماراتية - أنه تم اختيار موضوع “التجريب وتقاليد الكتابة المسرحية” ليكون موضوع الندوة الرئيسية للمهرجان التي تتناول 4 محاور أولها “الاتجاهات التجريبية في التأليف المسرحي ضد التكنولوجيا” والثانية “الاتجاهات التجريبية في التأليف المسرحي باستخدام التكنولوجيا” والثالثة “الاتجاهات التجريبية في الإخراج المسرحي ضد التكنولوجيا” والرابعة “الاتجاهات التجريبية في الإخراج المسرحي باستخدام التكنولوجيا”.
    مشيرا إلى أنه تم اختيار موضوع “الدراما: العرض المسرحي والوسائط الرقمية” ليكون موضوع المائدة المستديرة لهذه الدورة ويشارك فيها كبار المسرحيين من كافة دول العالم.
    وتتضمن المائدة المستديرة 5 مباحث حول الدراما والعرض المسرحي والوسائط الرقمية، بمشاركة الايطالي انطونيو بيتسو بمبحث مدخل الى الدراما والذكاء الاصطناعي والاميركي جوزفين انستي بمبحث “المسرح والواقع الافتراضي” والفرنسي ايمانويل كوانز بمبحث “الرقص الحديد والوسائط الجديدة” والالمانية كريستينا فينجر بمبحث خشبة المسرح التفاعلية وتصميم الملابس: يهود مالطا نموذجا والايطالي مينتسينز ولومباردو بمبحث التمثيل في المكان والزمان: التحكم والتلقي في العرض الافتراضي.
    وتقام 5 ورش مسرحية بخمس قاعات بالمجلس الأعلى للثقافة في وقت واحد يوم 6 سبتمبر يتم خلالها طرح الموضوع ومناقشته امام النقاد والمشاهدين والمتخصصين في مجال المسرح.
    ويقيم المهرجان عدة ورش فنية يشارك فيها أيضا كبار المسرحيين مع الشباب والهواة وسوف يصدر المهرجان عشرين مؤلفا عن المسرح.
    من بين الدول العربية المشاركة 13 دولة هي “مصر وسوريا والسودان والأردن والسعودية وقطر واليمن وليبيا والبحرين والمغرب والجزائر وتونس” اضافة الى الكويت أما الدول الأجنبية المشاركة فهي أرمينيا واسبانيا وأوزبكستان والبوسنة والهرسك والجبل الأسود والسويد والكاميرون والمانيا والمجر والمكسيك والنمسا واليابان واليونان وانجلترا وأوكرانيا وايطاليا وباكستان وبلغاريا وبولندا وبيلاروسيا وتركمنستان وتركيا وجورجيا وروسيا الاتحادية ورومانيا وسريلانكا وصربيا وغينيا وفرنسا وقبرص وكازاخستان وكرواتيا وكوريا ولاتفيا ومالطا وموريشيوس وميانمار

    أعلن وزير الثقافة المصري فاروق حسني أن 48 دولة من مختلف أنحاء العالم قررت المشاركة في الدورة التاسعة عشرة لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي الذي يفتتح أعماله في سبتمبر المقبل ويستمر لمدة عشرة أيام، مشيرا إلى أن 61 فرقة مسرحية ستمثل هذه الدول ب 83 عرضا يتم تقديمها على جميع مسارح القاهرة.
    وأضاف حسني في مؤتمر صحافي عقده أول أمس في المجلس الأعلى للثقافة بحضور د. فوزي فهمي رئيس المهرجان وأعضاء اللجنة العليا وقيادات وزارة الثقافة وعدد كبير من أعضاء السلك الدبلوماسي للدول العربية والأجنبية والجاليات العربية في مصر أضاف: إن هذه الدورة تشهد إقبالا كبيرا من كافة دول العالم مرجعا ذلك إلى السمعة الدولية التي يحظى بها المهرجان.
    وقال الوزير إن لجنة تحكيم هذه الدورة ستكون برئاسة الأيرلندي كارين فريكو وعضوية كل من إدواردفو بتاجيك (بولندا)، توماس انجل (المانيا) رفعت أسعد (لبنان) سوزان كارلسون (أمريكا) عصام السيد (مصر) كارلوس كانالبس (بورتوريكو) ليلا كراشيفوفسا (روسيا) ماري كروجر (جنوب إفريقيا) مارينا رافانيني (إيطاليا) وارفيه فان ديرموالان (فرنسا).
    ويكرم المهرجان في هذه الدورة 9 شخصيات مسرحية ممن ساهموا في إثراء الحركة المسرحية على مستوى العالم وهم الكاتبة الصحافية المسرحية آمال بكير، والمؤلفة والمخرجة والممثلة التونسية رجاء بن عمار، والناقد والمخرج الأرجنتيني أوسالدو بلتيري، والممثل المسرحي الإيطالي باولو لوريمر، والكاتب الأمريكي جون أونيل، والكاتب والمخرج الإسباني خوان أنطونيو أورميجون والمخرجة المسرحية البولندية دروتا فيتسون والكاتب الإنجليزي ديك ماكاو والمخرجة كلير جرانت من استراليا.
    وأوضح د. فوزي فهمي رئيس المهرجان - وفق جريدة “الخليج” الإماراتية - أنه تم اختيار موضوع “التجريب وتقاليد الكتابة المسرحية” ليكون موضوع الندوة الرئيسية للمهرجان التي تتناول 4 محاور أولها “الاتجاهات التجريبية في التأليف المسرحي ضد التكنولوجيا” والثانية “الاتجاهات التجريبية في التأليف المسرحي باستخدام التكنولوجيا” والثالثة “الاتجاهات التجريبية في الإخراج المسرحي ضد التكنولوجيا” والرابعة “الاتجاهات التجريبية في الإخراج المسرحي باستخدام التكنولوجيا”.
    مشيرا إلى أنه تم اختيار موضوع “الدراما: العرض المسرحي والوسائط الرقمية” ليكون موضوع المائدة المستديرة لهذه الدورة ويشارك فيها كبار المسرحيين من كافة دول العالم.
    وتتضمن المائدة المستديرة 5 مباحث حول الدراما والعرض المسرحي والوسائط الرقمية، بمشاركة الايطالي انطونيو بيتسو بمبحث مدخل الى الدراما والذكاء الاصطناعي والاميركي جوزفين انستي بمبحث “المسرح والواقع الافتراضي” والفرنسي ايمانويل كوانز بمبحث “الرقص الحديد والوسائط الجديدة” والالمانية كريستينا فينجر بمبحث خشبة المسرح التفاعلية وتصميم الملابس: يهود مالطا نموذجا والايطالي مينتسينز ولومباردو بمبحث التمثيل في المكان والزمان: التحكم والتلقي في العرض الافتراضي.
    وتقام 5 ورش مسرحية بخمس قاعات بالمجلس الأعلى للثقافة في وقت واحد يوم 6 سبتمبر يتم خلالها طرح الموضوع ومناقشته امام النقاد والمشاهدين والمتخصصين في مجال المسرح.
    ويقيم المهرجان عدة ورش فنية يشارك فيها أيضا كبار المسرحيين مع الشباب والهواة وسوف يصدر المهرجان عشرين مؤلفا عن المسرح.
    من بين الدول العربية المشاركة 13 دولة هي “مصر وسوريا والسودان والأردن والسعودية وقطر واليمن وليبيا والبحرين والمغرب والجزائر وتونس” اضافة الى الكويت أما الدول الأجنبية المشاركة فهي أرمينيا واسبانيا وأوزبكستان والبوسنة والهرسك والجبل الأسود والسويد والكاميرون والمانيا والمجر والمكسيك والنمسا واليابان واليونان وانجلترا وأوكرانيا وايطاليا وباكستان وبلغاريا وبولندا وبيلاروسيا وتركمنستان وتركيا وجورجيا وروسيا الاتحادية ورومانيا وسريلانكا وصربيا وغينيا وفرنسا وقبرص وكازاخستان وكرواتيا وكوريا ولاتفيا ومالطا وموريشيوس وميانمار
  • أعلنت لجنة التحكيم لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي في دورته الثامنة عشر نتائج المسابقة التي تنافس فيها 24 عرضاً مسرحياً من أصل 115 مسرحية قدمت خلال فعاليات المهرجان.
    وكانت النتائج كالتالي:
    أولاً: جائزة أفضل عرض
    وقد منحت هذه الجائزة للعرض المسرحي: روميو وجولييت لفرقة موسكو (مسرح القمر) روسيا.
    ثانياً: جائزة أفضل إخراج:
    وقد فاز بهذه الجائزة المخرج: سورين شافرديان عن عرض: هوس الساعة 4.48 فجراً الذي قدمته الفرقة التجريبية بالمسرح القومي أرمينيا.
    ثالثاً: جائزة أفضل ممثلة:
    وقد حصلت على هذه الجائزة الممثلة: بيان شبيب عن دورها في عرض: صفد شاتيلا, من وإلى الذي قدمته فرقة: عشتار فلسطين.
    رابعاً: جائزة أفضل ممثل:
    وقد حصل على هذه الجائزة مناصفة: الممثلان: فايز قزق , ونضال السيجري عن دوريهما في عرض: حمام بغدادي الذي قدمته فرقة: المسرح التجريبي من سوريا.
    خامساً: جائزة أفضل سينوغرافيا:
    وقد فاز بهذه الجائزةعرض: البوتقة والذي قدمته فرقة: تشيتن اليابان.
    سادساً: جائزة أفضل
    عمل جماعي:
    وقد فاز بهذه الجائزة عرض: روميو وجولييت والذي قدمته فرقة: موسكو (مسرح القمر) روسيا.
    وكانت لجنة التحكيم لهذه الدورة تشكلت من: جان كارلوناني إيطاليا رئيساً، جانج زيان (الصين)، حسن المنيعي (المغرب)، روديجر شابر (ألمانيا)، سانتيا جومارتين بيرموديث (إسبانيا)، فلاديمير أوفسيانيكوف (روسيا)، فيونا وينينج (أستراليا)، لويس ماريو مونكادا (المكسيك)، ليز إنجلمان (الولايات المتحدة الأمريكية)، ويليام جالينسكي (إنجلترا) ،هاني مطاوع (مصر).
  • وقدم الفريق المسرحى للمكفوفين أول تجربة مسرحية له بعنوان “جحا والسلطان” عرضت على خشبة مسرح قصر ثقافة الأنفوشى بالاسكندرية ، وحقق هذا العرض نجاحاً كبيراً ، مما كان دافعاً لأعضاء الفريق فى الاستمرار فى التجربة وتوسيع حجم ما يقدمه من أعمال مسرحية خاصة بعد أن قدم الفريق تقديم عرض “جحا والسلطان” المسرحى على مسرح الهناجر بالقاهرة عام 1995 .
    رعاية ذوي الاحيتاجات الخاصةوفى عام 1996 قدم الفريق المسرحى للمكفوفين ثانى عروضه بعرض مسرحية “أوضة الفيران” للكاتب حمدى زيدان على مسرح قصر ثقافة الأنفوشى ، حيث تقدم مدير المركز الثقافى الأسبانى بالاسكندرية الذى انفعل بالعرض بتوفير مكان لبروفات الفريق داخل المركز. وفى عام 1997 قدم الفريق ثالث عروضه وهو عرض “على جناح التبريزى وتابعه قفة” ضمن فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب ، وفى عام 1998 شاركت جماعة الشروق المسرحية فى مهرجان المسرح العالمى الذى نظمته جمعية هواة المسرح على مسرح الطليعة بالقاهرة بالعرض المسرحى “اللعبة” للأديب العالمى “فيمى ياجوبا” .
    وإيماناً من أعضاء فريق جماعة الشروق المسرحية للمكفوفين بأهمية هذه التجربة بعد نجاحها المتصل بأنها تجربة تفاعلية ثقافية بالأساس بين شرائح وفئات المجتمع المختلفة استمرت الجماعة فى تقديم عروض مسرحية من الأدب العربى والعالمى .. فقدمت عرضاً مسرحياً مأخوذاً من ديوان أنشودة المطر للشاعر العراقى الكبير بدر شاكر السياب أُعيد عرضه مرة أخرى فى قصر ثقافة الأنفوشى عام 2000 ، وعرض كذلك فى عام 2001 كإهداء وشكر من الفريق للمركز الثقافى الفرنسى بالاسكندرية لإتاحته الفرصة للفريق للتدريب وإجراء البروفات داخل المركز . كما أعيد عرض هذا العمل عام 2002 بمكتبة الاسكندرية فى إطار العرض بمهرجان للفرق الحرة .
    وفى الدورة الخامسة والثلاثين لمعرض القاهرة الدولى للكتاب عام 2003 قدم فريق الشروق المسرحى للمكفوفين عرضاً مسرحياً بعنوان “البين بين” للكاتبة فتحية العسال . واستضاف المركز الثقافى الروسى الفريق ليعيد عرض هذا العمل فيه ثم يعيد عرضه للمرة الثالثة فى عام 2003 فى محكى القلعة الذى أقيم خلال الفترة من 20 يوليو وحتى 9 أغسطس من نفس العام .
    فريق جماعة الشروق المسرحى للمكفوفين قدم حتى الآن ما يزيد على عشرة عروض مسرحية مختلفة ، كما شارك فى مهرجانات محلية ودولية عديدة . وقدم عرضاً جديد يحمل إسم “قانون فوفو وبسة” للأديب حجاج حسن أدول ، وكذلك تجربة ارتجالية بعنوان “حسين على اسم جده” خلال الفترة المقبلة .

    تسبب عرض مسرحية (كلام في سري) المقتبسة من نص لبناني مشابه في أحد المسارح بالقاهرة في أزمة جديدة لوزير الثقافة المصري فاروق حسني بسبب الحوارات الجنسية الصريحة التي تدور بين ممثلاتها الثلاث وأحاديثهن عن الشذوذ والسحاق وممارسة العادة السرية وما اعتبر سخرية من اللحى وزبيبة الصلاة (أثار السجود على الجبهة).وتقدم النائب محسن راضي عضو كتلة الاخوان المسلمين في مجلس الشعب المصري بطلب احاطة عاجل إلى رئيس الحكومة د.أحمد نظيف ووزير الثقافة حسني، مطالبا باتخاذ اجراء سريع لوقف عرض المسرحية في مهرجان الشباب بالمركز الفرنسي بحي المنيرة الشعبي، واعتبرها مسيئة للمجتمع المصري ولنسائه على وجه الخصوص. وتضمن طلبه نسخة من الحوار الذي أدارته ثلاث ممثلات على خشبة المسرح، ووصفه بأنه يتجاوز الخطوط الحمراء ويهدد قيم المجتمع ولا يجوز البوح به، ولا يمكن اعتبار ذلك من قبيل الابداع الفني. وأشار إلى أن الاغراق في وصف العلاقات الجنسية بين النساء وبعضهن، وبين المرأة وجسدها فيما يسمى العادة السرية، يثير تساؤلات عن قيمة ذلك في مجتمع يعاني من مشاكل معيشية وحياتية.
    وأضاف: المثير للتساؤل أن هذه المسرحية حصلت على جائزة أفضل عرض جماعي في مهرجان المسرح التجريبي الذي شهدته مصر في سبتمبر الماضي، وقام وزير الثقافة فاروق حسني بمضاعفة جائزة الفوز بمنح كل ممثلة في العرض 15 ألف جنيه، وأختيرت كأحسن عرض وإخراج في مهرجان المخرجة المسرحية بدار الأوبرا بالقاهرة في نوفمبر الماضي، وبعد ذلك أختيرت لتمثل مصر في مهرجان قرطاج بتونس.
    ان مسرحية “كلام في سري” التي انتجها قصر ثقافة الانفوشي في الاسكندرية، التابع لوزارة الثقافة، تم تمصيرها من مسرحية لبنانية باسم “حكي نسوان” للمخرجة د.لينا الخوري، وأثارت ضجة عندما تم عرضها في بيروت قبل عامين بسبب جرأتها، لكنها ظلت 18 شهرا أمام الجهة الرقابية قبل أن تسمح بها.وتشارك ريهام عبدالرازق مخرجة مسرحية “كلام في سري” مع الممثلتين رانيا زكريا وياسمين سعيد، في تجسيد حياة ثلاث نساء يسردن أحداث حياة كل منهن وما تعرضن له منذ الطفولة عن طريق الكلام والحركات الايمائية. ويركز النص على فكرة القهر الجنسي، والمحاذير التي تعاني منها المرأة وعلاقتها مع مع زوجها ومع الرجل بصفة عامة.
    ويقول النائب محسن راضي : المسرحية تنقل ثقافة الجنس والسحاق وكل ما يتعلق بالرذيلة في عرض يستمر ساعة وعشر دقائق من خلال حوار يدور بين ثلاث شقيقات، راقصة وممثلة ومطربة.. حيث يخضن بصراحة في المسائل الجنسية.
    وتناول راضي مقاطع من النص المسرحي، مشيرا إلى أن “احداهن تترزق من البغاء ولا تخجل من ذلك، والثانية خائفة من أبيها ذي اللحية البيضاء وزبيبة الصلاة السوداء في جبهته، والثالثة تريد أن تنقل خبرتها للأخريات مثل العادة السرية وممارسة السحاق، مع ترديد ألفاظ سيئة”.
    وأوضحت لينا خوري إن “حكى نسوان” مسرحية لبنانية محض، وليست تعريبا لكتاب “مونولوج المهبل” لكنها نقلت فكرته بعد أن أطلعت على ذلك النص، وأنها لا تستفز أحدا ولا تطرح حلولا ولكنها مجرد اعترافات بالمسكوت عنه والمدرج دائما في قائمة الممنوعات الاجتماعية ومنها المشاكل الجنسية.
  • وفي الفترة من 20 إلى 25 أغسطس 2007، سيتقدم ـ أكثر من 200 ممول مسرحي عالمي من 50 دولة ـ من بينهم ممثلون من منطقة الشرق الأوسط يزورون أدنبرة لأول مرة ـ للمشاركة في أكثر مهرجان للفنون المسرحية أهمية وقيمة لمشاهدة الإنتاج البريطاني، حيث سيطرح العديد من هؤلاء المشاركين أسئلة سديدة حول الهوية الفردية والوطنية منذ بداية القرن الحادي والعشرين. وسيقدم المجلس الثقافي البريطاني في أدنبرة مجموعة تتضمن 20 ممولاً مسرحياً وزميلا فنياً من منطقة الشرق الأوسط بهدف الشروع ببرنامج المجلس الثقافي البريطاني المسرحي في المنطقة. وهذه هي المرة الأولى التي يتطلع المجلس الثقافي البريطاني فيها للتعرف إلى الموهوبين الإماراتيين ودعوتهم إلى “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase”.
    وستقوم كاثي جوميز، استشارية الدراما والرقص في المركز الرئيسي للمجلس الثقافي البريطاني في لندن، بزيارة دبي خلال الأسبوع القادم لمقابلة المنظمات الفعالة والنشطة في المجال المسرحي. وبهذا الخصوص تعلق جوميز قائلة: “إن مهرجان أدنبرة سيقدم 30 إنتاجاً مسرحياً إنجليزياً خلال فترة لا تزيد عن أسبوع، ضمن مهرجان “أدنبرة فستيفال فرينج Edinburgh Festival Fringe”، حيث يقدم “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase” فرصة قيمة للمهتمين بالمسرح من كافة أرجاء المنطقة ـ من بينهم مخرجون، شركات، كتاب وغيرهم بهدف مساعدة الوعي الثقافي وتشجيع تبادل الثقافات بين الدول من خلال الفنون. وأنا أتطلع بجدية للتعرف على الثقافة والتراث المحلي ومقابلة شركاء مستقبليين مسرحيين بدولة الإمارات”.
    وستجتمع كاثي جوميز مع المؤسسات والأفراد الذين لهم علاقة بالمسرح، للتعرف على مدى اهتمامهم في “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase”، والذي يمكن من خلاله تأسيس علاقات ومشاريع مشتركة مع المسرح بالمملكة المتحدة.
    وتضيف يارا معلا، مديرة المشاريع الفنية لدى المجلس الثقافي البريطاني بالإمارات قائلة: “يضع المجلس الثقافي البريطاني تركيزاً أكبر على الفنون بدولة الإمارات، و “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase” يعد مثلاً على قدرة المسرح في المساعدة على زيادة مستوى الترابط بين الثقافات. وهذا البرنامج يلي أحدثاً ثقافيةً آخرى مهمةً قمنا بها بدولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً والتي تتضمن معرضاً لفنون الوسائط المتعددة “Common Ground” في العام الفائت. ونأمل استخدام “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase” لبناء برنامج مسرحي إقليمي في المستقبل بمنطقة الشرق الأوسط”.
    وتعلق سالي كراولينج مديرة الدراما والرقص في المجلس الثقافي البريطاني قائلة: “خلال العشر سنوات الأخيرة وفر “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase” مكاناً مهماً لصانعي المسرح الإنجليزي الذين يبحثون عن بناء صورة عالمية لأعمالهم، كما شكل نقطة التقاء لممثلي المسرح العالميين من أكثر من 50 دولة. وهؤلاء المشتركون يحضرون كل عام إلى أدنبرة لمناقشة وشراء وتبادل المفاهيم والآراء حول المسرح وقدرته الفريدة على إبراز عواطفهم وأفكارهم وهمومهم المشتركة وانشغالاتهم بشكل عام”.
    وبهذا الشأن يقول جون مورجان مدير مهرجان “أدنبرة فستيفال فرينج Edinburgh Festival Fringe”: “يسرني أن أرحب بـ “أدنبرة شوكايس Edinburgh Showcase” التابع للمجلس الثقافي البريطاني والذي يمثل علامة رائدة للعمل الراقي الذي يجذب الممولين الشهيرين على مستوى العالم ويضمن أن العديد منهم مستمر بالعودة إلى المهرجان. ومع تزايد قسمي المسرح والموسيقى في البرنامج على مدى الأعوام الماضية، ساعد “أدنبرة شوكايسEdinburgh Showcase ” في محافظة المسرح على صورته الجدية والمهمة”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق