الثلاثاء، 12 فبراير، 2013

أقمار صناعية على وادى النيل (يااحنا :يا انتم ) :المطرية نايت كلاب :75

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 2 ديسمبر 2008 الساعة: 23:18 م

بسم الله الرحمن الرحيم
تحياتي الى أهل السودان
سرد الإستقبال الجزء الأول
السلام عليكم ورحمة الله وتعالى وبركاته كل سنة وجميع أهل المنتدى بخير
تلبية لنداء الأخ كاكوم بخصوص أقمار السودان الموسوعة طويلة جدا لكن دعنا نبدأ بالخرطوم

تقع مدينة الخرطوم على خط عرض 15.34 درجة شمال خط الإستواء وخط طول 32.28 شرق خط جرينتش قوس الرؤية لمدينة الخرطوم من 43 درجة غرب حيث نجد القمر pas IR الى Cakrawarta
107 درجة شرق إذا قوس الرؤية لمدينة الخرطوم 107+43= 150

درجة وهذا لا يعني ان كل قمر يقع داخل هذا القوس يجب ان تستقبله لكن المقصود بذلك أمكانية رؤية طبق الإستقبال للأقمار ما دام الزاوية الرأسية أكبر من 5 درجات تفاديا لوقوع القمر خلف الأفق وحينئذٍ لا يمكن استقبال القمر

نبدأ
القمر سيرس وموقعه المداري 5 درجات شرق وبصمته الأرضية أقل من 38 دسيبل في مدينة الخرطوم

زاويته الرأسية هي 53.6 والأفقية 242.7 وقطر الطبق المناسب أكبر من 240 سم ولم يثبت حتى الآن استقبال المجموعات ذات الإستقطاب الرأسي في جميع انحاء القطر
لقد قمنا باستقباله في وسط السودان بطبق 300 سم قطع مكافئ وهو طبق يختلف عن صناعة الأطباق التي تعتمد على نظرية الدوائر لأن الغالبية العظمى يستخرجون الطبق من الدائرة وهي نظرية استحدثها أهالي السودان وقد نجحت معهم في استقبال الاقمار ذات البصمات الأرضية القوية
مثل نايل سات وعرب سات وقليلا من بعض الأقمار المتوسطة الطاقة المشعة ولقد مررت على عدة ورش تصنيع وتلقينهم بكيفية تصنيع أطباق من شأنها استلام بصمة مقدرة بأقل من 35 دسيبل فالطبق المصنّع من دوائر لا يفلح هنا مهما كبر حجمه حتى لو كان 400 سم باختصار لا تتوفر فيه خصائص
القطع المكافئ
وفي منطقة المجلد تم استقبال سيرس بطبق 320 سم وهي منطقة قريبة من جنوب السودان بواسطة المهندس الصادق شقة وهو أحد المهندسين الذين نفتخر بهم كثيرا لدقتهم في العمل الورشي والتجويد
وفي مدينة أم روابة قام أحد تلاميذي النجباء وهو المهندس أيمن بتنفيذ طبق180 سم استقبل عددا لا بأس به من قنوات القمر سيرس وأيمن هذا أحد أعضاء منتدى المهندسين العرب
وفي مدينة الخرطوم تحدث هاتفيا أخي الصادق مع أحد كبار صانعي الأطباق وهو المهندس مختار
عن استقبال سيرس في الخرطوم وقال ان المحاولة جارية ولا أظنهم يجدون صعوبة في ذلك ما دام القمر قد استقبل في انحاء نائية وبعيدة في السودان الكبير
تم استقبال القمر في مدينة كادقلي وهي التجربة الأولى التي شجعت على استقباله في بقية أجزاء القطر وهي تجربة نفذها طاقم الورشة زياد والصادق شقة ومنها الى مدينة الابيض حيث قطر الطبق 300 سم
المحاولة الثانية كانت في مدينة الأبيض
و مدينة الأبيض تذخر بمهندسيها البارزين مثل السر سات وهو معروف لديكم مشرف سابق
بالمهندسين العرب قام باستقبال سيرس وقد عرضنا ما تم استقباله في صفحات المهندسين العرب مما أدهش بعض الأخوة في المملكة العربية السعودية لأنهم حاولوا هناك بطبق 4 متر شبكي ولم يفلحوا وقد عرضنا بعضا من الحلول في المهندسين العرب لتسهيل عملية الإستقبال
القمر يوتلسات 7 درجة شرق
الرأسية باتجاهه في الخرطوم هي55.5 والافقية 240.6 قطر الطبق بالتقريب ما بين 140 سم الى160 سم

القمر يوربيرد موقعه المداري 9 درجة شرق الراسية باتجاهه في الخرطوم 57.4 والأفقية 238
قطر الطبق 240 سم وهي نفس شروط استقبال هوت بيرد بصمته أقل من 40 دسيبل في الخرطوم

يوتلسات الموقع المداري 10 درجات شرق w1
الراسية 58.4 والأفقية 237 بصمته أقل من 38 دسيبل في حدود 35 دسيبل تقريبا طبق استقباله
240 سم

أما هوت بيرد محبوب الجماهير أطباق استقباله تبارت في الخرطوم ابتداء من 180 سم وقد يأتي بمجموعات قليلة لكن طبقا بقطر 240 سم هو الشائع وعرفنا أيضا هناك من يستخدم طبقا قطره 3 امتار الذين يعملون بنظرية الدوائر او الذين يجتهدون باستخراج RIP (ضلع) 30 في المائة مكافئ و70 في المائة دائري وهي نظرية غير علمية أيضا وان صح الإستقبال عبرها

الراسية باتجاهه 61 والافقية 232.8 الطبق المعياري له 240 سم محلي الصنع
يوتلسات الموقع المداري 16 درجة شرق w2
الراسية باتجاهه 63.6 والأفقية 227.8 بصمته الأرضية اقل من 35 دسيبل في الخرطوم طبقه أكبر من 300 سم

هذه أقمار المجموعة الأولى ولكن هناك بعض المشاكل التي تخص الأطباق المحلية وسوف أعرضها لكم في هذا السرد حتى تعم الفائدة
يجب ان تلف الدائرة الخارجية بإتقان ظهور الإنبعاجات يعني فشل الإستقبال

استخدام آلة قطع للأضلاع بالتساوي

وهذه صورة مشوهة للقطع اليدوي

يجب ترك فترة زمنية حتي يجف الغراء قليلا على الضلع و على الشريحة ثم اللصق
حتي لا ترتفع الشرائح وهذه واحدة من مليون حالة تسبب سوء الإستقبال

أرتفاع الضلع من الحافة ويأتي من نقصان الدقة في التجميع

يجب أيضا ان يكون الضلع أملس منساب مثل هذه

استخدام المطرقة إلا بمقدار تفاديا للتموجات على الضلع

نطالب بقطع متساوي حتى يتم تركيب الأضلاع بصورة متناسقة على الحافة

عدم وجود فاصل بين الضلع والحافة

استخدام عفريتة لضبط العمق مثل هذه

لمزيد من المعرفة يمكنكم الإطلاع على هذا الرابط
http://www.mohandsen.com/vb/showthread.php?t=128547
كما رأيت أيضا إضافة هذا الرابط لتعم الفائدةhttp://www.mohandsen.com/vb/showthread.php?t=108178
ورابط آخرhttp://www.mohandsen.com/vb/showthread.php?t=81556
أيضا من الأخطاء الشائعة مفهوم استخراج العمق قبل تصنيع الطبق والسؤال
من أين أتيت بهذا العمق؟
ما هو السند العلمي ؟
أعماق الأطباق لها علاقة بالقيم التصميمية
كيف ذلك؟
في مقال سابق ذكرت ووضحت القيم التصميمية وقلت انها تبدأ من 0.25 الى0.75
وهي القيمة التي يجري عليها ضرب القطر
أي نضرب القطر في قيمة التصميم لنفترض ان القطر هو 300سم
0.75*300 سم=
الناتج هو البعد البؤري
0.75*300 سم=225 سم
أصبح لدينا الأتي:
القطر 300 سم
البعد البؤري 225 سم
يمكن من بعد ذلك ان نستخرج العمق من الحسابات التالية
نضرب القطر في القطر
300*300
الناتج نقسمه على البعد البؤري وهو 225 سم300*300=90000
225/90000=400
حاصل العملية نقسمه على 16 أي 16/400=25 سم وهو عمقنا المطلوب
أقمار المجموعة الثانية لمدينة الخرطوم
يوتلسات 21 درجة شرق

الرأسية باتجاهه 67 والأفقية 215 بصمته في الخرطوم أقل من 38 دسيبل أطباقه
في حدود 180 سم والحزمة هذه هي الحزمة العريضة
بدر 4 وبدر 6 في الموقع المداري 26 درجة شرق سابقا العربسات
الرأسية باتجاهه 70.2 والأفقية 205.9 بصمته 48 دسيبل أطباقه 65 سم الى 70 سم

بدر 4

بدر 6

القمر يور بيرد 2 في الموقع المداري 25.5 درجة شرق

من أقمار هوت بيرد 5 وهو من الأقمار الصعبة المنال لان بصمته متوسطة الطاقة المشعة
أطباقه أكبر من 300 سم يوجد به قنوات الأوربت
الراسية باتجاهه 70 والأفقية 204 وأصعب حزمة هى حزمة السوبر ولم يثبت أستقبال حزمة السوبر في جميع أنحاء السودان حتى كتابة هذه الأسطر وان تم استقباله ستظل قنوات الأوربت صعبة المنال او شبه مستحيلة وحزمة السوبر تخدم مناطق محددة هي تركيا مصر وليببيا للترويج التجاري
هذه الخريطة هي للسوبر بيم

أسترا في الموقع المداري 23 درجة شرق وخصوصا القمر أستر 3A
مكبره خرج الطاقة منه يساوي 30 وات يصعب إستقباله في مدينة الخرطوم

استرا 1E ايضا من الأقمار التي يصعب استقبالها

أسترا الموقع المداري 28 درجة شرق
الراسية باتجاهه 70.9 والأفقية 196 أطباقه أكبر من 300 سم بصمته الأرضية أقل من 35 دسيبل وهي حزمة موجه

تم إستقباله في وسط السودان بمدينة الأبيض لكنه إستقبال غير مستقر في حدود 100 قناة
واتوقع نتيجة أفضل في العاصمة القومية مع استخدام لاقط طوكيو سات 0.2 وحلقات من نوع سيى باند لتحسين الإستقبال
يركب بداخلها الكيو باند
أسترا 1L في الموقع المداري 19 درجة شرق
الراسية باتجاهه 65.99 والأفقية 221.7
وتنطبق عليه نفس شروط استرا 28 درجة شرق
القمر تركسات 3A شرق الجديد
الرأسية باتجاهه 68.6 والأفقية 147.9 بصمته في حدود 42 دسيبل طبقه 110 سم

اما تركسات 3A غرب في نفس الموقع المداري بصمته في الخرطوم في حدود 33 دسيبل او 34
وطبقه أكبر من 340 سم

أما تركسات 2A المعروف في نفس الموقع المداري 42 درجة شرق بصمته في حدود 36 نفس شروط إستقبال الهوت بيرد

تركسات 2A غرب في نفس الموقع المداري يصعب استقباله في الخرطوم

يوتلسات 36 درجة شرق المعروف بسيسات 4
الرأسية باتجاهه 71.2 والأفقية 167 بصمته في الخرطوم في حدود36 درجة وله عدة حزم
اطباقه تبدأ من 180 سم الى 240 سم
الحزمة الموجه من الخريطة أدناها

الحزمة الثابتة من هنا

القمر يامال في الموقع المداري 49 درجة شرق وهو قمر في النطاق C band
الرأسية باتجاهه 63.5 والأفقية 132 بصمته في حدود 36 دسيبل أطباقه 240 سم

انتلسات الافريقي 64 درجة شرق وهو في النطاق سي باند أيضا
الرأسية باتجاهه 49 والافقية 113.4 شعاعه عالمي في حدود 41 دسيبل في الخرطوم أطباقه 120 سم

القمر اكسبرس 53 درجة شرق وتمييزه AM22
الرأسية باتجاهه 60 والأفقية 125.6 بصمته أقل من47 دسيبل في الخرطوم أطباقه تبدأ من 100 سم الى 120 سم في بعض الترددات والتي تبدأ ب 12000

انتلسات 57 درجة شرق في نطاق السي باند الراسية باتجاهه 56.4 والأفقية 120.4 بصمته من الشعاع العالمي 35 دسيبل أطباقه 260 سم الى 300 سم


أضف الى مفضلتك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق