الثلاثاء، 12 فبراير، 2013

فرق فرسان 33-أشباح المخترقين -العائدون -لجيش يوسف المهجن : حنان المرئية فى المطرية لايف :88

بسم الله الرحمن الرحيم

كتبهاسراب حنين المقاتلة ، في 18 ديسمبر 2008 الساعة: 18:44 م

بسم الله الرحمن الرحيم

وكالة الفضاء الإسرائيلية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

اذهب إلى: تصفح, ابحث
وكالة الفضاء الإسرائيلية (ISA؛ عبرية: סוכנות החלל הישראלית‎، سوخنوت هحلال هيسرائيليت) جسم حكومي يعنى بتحديث البرنامج الإسرائيلي الفضائي بالأبحاث العلمية والتجارية. أنشئت عام 1983 ورئيسها الحالي البروفسور إسحاق بن إسرائيل.
< type="text/java">
//< ![CDATA[
if (window.showTocToggle) { var tocShowText = "عرض"; var tocHideText = "إخفاء"; showTocToggle(); }
//]]>

[] الرؤية

حسب تصريح 27يوليو 2005: “الدراسات والأبحاث الفضائية هي المفتاح الجوهري للدفاع عن الحياة في الأرض؛ وكبد التقدم التقني فيها؛ مفتاح وجود المجتمع الحديث؛ صك للتنظيم العلمي المبني على التنمية؛ والتجمع المركزي للمصادر البشرية العلمية والمؤهلة.
والرؤية هي”لإبقاء وتوسيع وجة المقارنة بالنسبة لإسرائيل ووضعها بين الدول العظمى للبحوث الفضائية.
والأهداف الرئيسية للمنظمة تعتمد على:
  • تطوير التقنيات، والمعرفة والبنية التحتية العلمية مطلوبة للبحوث الفضائية.
  • ترقية وجه البحوث العلمية الفضائية والاستكشافية، لتقوية الاهتمامات الأممية في إسرائيل.
  • تقوية الروابط بين المجتمع الإسرائيلي، وبحوث الفضاء والاستكشافات الكونية.
ووقعت المنظمة اتفاقيات مع وكلات فضاء وهي: ناسا الولايات المتحدة الأمريكية، (سينس) فرنسا، (سي أس أي) كندا، (إيسرو) الهند، (دي أل أر) ألمانيا، (إن أس أي يو) أوكرانيا، (أر كاي أي) روسيا، (إن أي ڤي أر) هولندا، (أي إيي بي) برازيل.

[] تاريخ

في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي أصبح لإسرائيل البنية التحتية القادرة على البحوث الفضائية. وكان ذلك بتطوير الأقمار الصناعية وأنظمة الإطلاق، ونجحت في الإنظمام إلى النادي الدولي القادر على هذا. في عام 1983 صرحت وزارة العلوم والتقنية الإسرائيلية بأنها سوف تنشىء برنامجها الوطني الفضائي. عام 1984 تم التعاون بين قام مركز علوم الفضاء الوطني بالتعاون مع مصانع الطائرات الإسرائيلية لإطلاق أول قمر صناعي إلى مدارة. ,اثمرت التجربة بإطلاق سلسلة أقمار أفق إلى المدارات بهذا التعاون.

[] التكلفة

تكلفة هذه الوكالة هي 1 مليون دولار أمريكي، وهي لا تشمل البحوث المعنية للهبوط على كوكب الزهرة( ما يقارب 7 مليون دولار أمريكي) 70 مليون دولار كلفة البرنامج العسكري، وغيرها من الضرائب الأخرى المعنية.

[] مصادر خارجية


وكالة الفضاء الإسرائيلية ( وتعرف أيضا بـ ” الوكالة الإسرائيلية لاستغلال الفضاء):

عبارة عن هيئة حكومية إسرائيلية تابعة بصفة رسمية لوزارة العلوم والتكنولوجيا. وهدف هذه الهيئة التنسيق بين هيئات مختلفة لها علاقة بالنشاط الخاص بأبحاث الفضاء في إسرائيل وما يحتاج إليه العلماء في هذا المجال. وتأسست هذه الوكالة في العام 1983.
وظهرت الحاجة إلى إنشاء هذه الوكالة لتطوير الصناعات الحربية ومراكز البحث العلمي المساعدة لهذه الصناعات. وتمحورت عمليات التطوير في بناء أقمار صناعية وإرسالها إلى الفضاء الخارجي لأغراض تجسسية في الأساس، إضافة إلى أغراض لها علاقة بشبكات الاتصال.
أما طبيعة عمل هذه لوكالة فهو على النحو التالي:
·        بناء ونشر أقمار صناعية لأغراض البحث العلمي الخاص بالكرة الأرضية.
·        تطوير تكنولوجيا المعرفة من خلال بناء مختبرات خاصة لتطوير الاحتياجات المتعلقة بأبحاث الفضاء.
·        تطوير وتحسين مرافق مشتركة مع جهات أخرى تعمل في مجال الفضاء في أنحاء مختلفة من العالم وذلك لدعم المصالح العامة لإسرائيل.
·        السعي من أجل دعم وتقوية العلاقة بين البحث العلمي الخاص بالفضاء وبين المجتمع في إسرائيل.

ونجحت هذه الوكالة خلال عقدين من الزمن من التوصل إلى عقد سلسلة من اتفاقيات التعاون والشراكة مع وكالات فضاء أخرى في العالم، خاصة وكالات الفضاء الفرنسية والأمريكية والكندية والهندية والروسية وغيرها.
وتم في العام 2004 تعيين الدكتور تسفي كابلان مديرا للوكالة، وكان قد أشغل في السابق منصب رئيس مركز الأبحاث الذرية في وادي سوريك. أما رئيس مجلس إدارة الوكالة فهو الجنرال(في الاحتياط) بروفيسور اسحق بن يسرائيل.
ومما ورد في رؤيا الوكالة والذي تم تعميمه في مؤتمرها الأخير في تموز 2005 :” إن أبحاث ودراسات الفضاء تُشكل مفتاحا رئيسيا لمجتمع معاصر في تطوير قدراته الاقتصادية والعلمية والحفاظ على تفوق نسبي لإسرائيل وتوصيل إسرائيل لتكون ضمن مجموعة الدول الخمس الأولى و الطلائعية في العالم في كل ما له علاقة وصلة بالأبحاث الفضائية وكيفية الاستفادة منها لمصلحة إسرائيل وشعبها”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق